عرض مشاركة واحدة
07-23-2015, 01:15 PM   #2
Amany Ezzat
vip
Crown5
 
تاريخ التسجيل: Jan 2014
الدولة: مصر
المشاركات: 6,577

ولد باولو كويلو في البرازيل،
وكان يحلم منذ طفولته بان يصبح كاتباً
يستفيد الناس في جميع انحاء العالم
من كتاباته وتساؤلاته.


الكتابة كانت هي الامر الوحيد
الذي يشغل باله منذ ان كان طفلاً،
وازدادت رغبته الجامحة للكتابة
بعد ان لاحظ انه لا يحظى
باهتمام الفتيات اطلاقاً
فعتقد بان الكتابة ستكون الوسيلة
التي ستخلصه من هذا الذل!
فبحث عن الميزات التي تميز بها الكتاب
وكيف كانوا يتصرفون في حياتهم اليومية
فوجد بان الكاتب يلبس ملابس معينة
ولا يكترث بتمشيط شعره
ودائماً ما يرتدي النظارات
وفي الغالب لم يتمكن ابناء جيله من فهمه جيداً.


يقول باولو:
” ايماني الراسخ باني ساصبح مؤلفاً كان ينمو
بقوة في كل يوم لم اقوم فيه بكتابة اي شيء”


بدأ في تقليد الطريقة التي يفكر بها الكتاب
ولاحظ اهله تصرفات ابنهم “المجنونة”
واعتقدوا بانه فقد عقله،
تحدثت معه والدته محاولة اقناعه للعودة
الى الحياة الطبيعية ودراسة التخصص
الذي امره والده بدراسته ولكن دون جدوى
واستمر في التمرد وفعل ما يحلو له.

كان والده يقول له محاولاً اقناعه للتخلي عن حلمه:
لا احد يمكنه الحصول على لقمة العيش
من خلال الكتابة.

رد باولو قائلاً:
هذا ليس مهماً يا ابي انا اريد ان اكون سعيداً فحسب،
اريد ان افعل شيئاً له معنى وقيمة في حياتي.

لم يشعر بانه ضحية بل شعر بانه شخص
مغامر يبحث عن كنز، عن شيء مهم بالنسبة له!
Amany Ezzat غير متواجد حالياً