عرض مشاركة واحدة
06-11-2015, 09:21 PM   #9
Amany Ezzat
vip
Crown5
 
تاريخ التسجيل: Jan 2014
الدولة: مصر
المشاركات: 6,586

يستطرد الأبنودي
مازلت أعود الى قصص يحيي الطاهر عبد الله
كلما أردت الاتصال به
لقد كانت علاقتنا أكثر من حميمة
وكان بالنسبة لي أكثر من شقيق
وكانت القاهرة تتعامل معنا علي هذا الأساس
بل لقد دعت غرابة محبتنا كلا للآخر الى أن
تندهش القاهرة لمثل هذه العلاقة
التي لا يمكن أن تتحقق إلا بين أبناء الصعيد
وبالذات في الغربة
فيما بعد تركني يحيي ليتزوج وينجب
وبدأنا نلتقي كلما وضعته الأيام في مأزق
كنت دائما ألعب في حياته دور الوالد
بشقيه الجانب الذي كرهه
وهو جانب الناصح والمحجم والمنظم للسلوك،
والجانب الحنون الذي كان يوقن أن كل ما ملكه
هو ملكه في أية لحظة إذا ما احتاجه.

يعتبر يحيي الطاهر عبد الله أصدق من عبر عن
عالم الصعيد بلا منافس في أدب شديد الحيوية
متوهج الأداء خاصة اللغة وقد تكون هناك
محاولات لـ طه حسين أو يحيي حقي
لكنها لا يمكن أن تصل الى حرارة صدق التوغل
والمعايشة ووحشية الأداء ورقته التي تمتع بها
أخونا القاص الفذ يحيي الطاهر عبد الله،
ومازلت أري أن حصوله علي
جائزة الدولة التشجيعية
شي ء قليل جدا بالنسبة لما يستحقه
ومازلت أري أن الكثير من أبناء جيله
يمارس غيرته منه حتى في موته
ويسهم في إسدال ستائر التجاهل والتورية والأبعاد
عن يحيي حتى لا تكتشف قيمته الحقيقية
السيرة الهلالية في عهدة يحي الطاهر
كان يحيي في السنوات الأخيرة شديد الاهتمام
بالملاحم المصرية وبدأ بـ الزير سالم
فلما أفسدها عليه أمل دنقل في قصيدته العبقرية
لم يدع مجالا لأن يستفيد منها شخص آخر
في نفس الفترة، فاستعان يحيي بي
في فهم السيرة الهلالية
وانكب علي قراءة السيرة التونسية
بلهجتها الصعبة التي جمعها وقدم لها ونشرها
الطاهر قيقة وكيل وزارة الثقافة التونسية السابق

إن علاقتي بأخي يحيي الطاهر أعمق بكثير
من أن تحضر في كلمات
يظل يحيي جرحا عاطفيا غائرا في
عواطفي الصادقة وضميري
وكلما تذكرته اعتصرني وجدانيا
بطريقة خاصة جدا،
واعتبر إنني قد فقدت جناحي طيراني
حين فقدتهما أحدهما بعد الآخر

يحيي الطاهر عبد الله وأمل دنقل
Amany Ezzat غير متواجد حالياً