عرض مشاركة واحدة
06-06-2015, 10:20 PM   #30
علا الاسلام
مراقب عام
Crown5
 
تاريخ التسجيل: Aug 2010
الدولة: عيد ميلادك احلى عيد
المشاركات: 4,553






زيت الزيتون
***********

الزيتون من الأشجار المباركة
والتي ورد ذكرها في القرآن الكريم سبع مرات،
وأوصى النبي صلى الله عليه وسلم أمته
بأن يأكلوا من زيتها ويدهنوا به،
وقد ثبت علمياً فوائد أكل زيت الزيتون والدهان به



ولقد ثبت أنّ زيت الزيتون يخفَّض
نسبة الكوليسترول الضارّ في جسم الإنسان،
ويرفع نسبة الكوليسترول النافع.
إنّ زيت الزيتون أسهل أنواع الزيوت هضماً،
وفيه قيمةٌ وقائيةٌ، وعلاجيةٌ، وغذائيةٌ،
وأجمع الأطبّاء الآن على أنّ
هذا الزيت له تأثيرٌ علاجيٌّ عجيبٌ،

ويستخدم لمرض السكر، ويستخدم لوقاية الشرايين،
والأوعية من تصلُّبها، وترسُّب الموادَّ الدهنية على جُدُرِها.
وأظهرت التحليلات الدقيقة أنّ مئة غرامٍ من زيت الزيتون
فيها غرامٌ بروتينات، وأحد عشر غراماً من الدسم،
وفيه بوتاسيوم، وكالسيوم، ومغنيزيوم، وفسفورٌ،
وحديدٌ، ونحاسٌ، وكبريتٌ، وفيه أليافٌ،
وهو غنيٌّ بأهم الفيتامينات المتعلقة بتركيب الخلايا ونشاطها،
والمتعلقة بالتناسل، وسلامة العظام،
وهو غذاءٌ للدماغ، وغذاء للأطفال،
وله تأثيرٌ في تفتيت حصيات المرارة والمثانة.
هذه كلُّها أبحاثٌ علميةٌ قُدمت في مؤتمراتٍ علميةٍ،
تثبت أنّ النبيَّ عليه الصلاة والسلام
لا ينطق عن الهوى، إنْ هو وحيٌ يوحى.



الزيتون فى القرآن الكريم
*********************

لعل الزيتون من أكثر الأطعمة التي
حظيت بشرف الذكر في القرآن الكريم،
فقد جاء ذكر الزيتون في سبعة مواضع
من كتاب رب العالمين


1-الآية (99) من سورة الأنعام
قال تعالى
" وَهُوَ الَّذِيَ أَنزَلَ مِنَ السَّمَاءِ مَاءً
فَأَخْرَجْنَا بِهِ نَبَاتَ كُلِّ شَيْءٍ
فَأَخْرَجْنَا مِنْهُ خَضِراً نُّخْرِجُ مِنْهُ حَبّاً
مُّتَرَاكِباً وَمِنَ النَّخْلِ مِن طَلْعِهَا قِنْوَانٌ
دَانِيَةٌ وَجَنَّاتٍ مِّنْ أَعْنَابٍ وَالزَّيْتُونَ
وَالرُّمَّانَ مُشْتَبِهاً وَغَيْرَ مُتَشَابِهٍ
انظُرُواْ إِلِى ثَمَرِهِ إِذَا أَثْمَرَ وَيَنْعِهِ
إِنَّ فِي ذَلِكُمْ لآيَاتٍ لِّقَوْمٍ يُؤْمِنُونَ"





2-الآية (141) من سورة الأنعام:
قال تعالى
" وَهُوَ الَّذِي أَنشَأَ جَنَّاتٍ مَّعْرُوشَاتٍ
وَغَيْرَ مَعْرُوشَاتٍ وَالنَّخْلَ وَالزَّرْعَ
مُخْتَلِفاً أُكُلُهُ وَالزَّيْتُونَ وَالرُّمَّانَ مُتَشَابِهاً
وَغَيْرَ مُتَشَابِهٍ كُلُواْ مِن ثَمَرِهِ إِذَا أَثْمَرَ
وَآتُواْ حَقَّهُ يَوْمَ حَصَادِهِ وَلاَ تُسْرِفُواْ
إِنَّهُ لاَ يُحِبُّ الْمُسْرِفِينَ "




3-الآية(35) من سورة النور
قال تعالى
"اللَّهُ نُورُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ مَثَلُ نُورِهِ
كَمِشْكَاةٍ فِيهَا مِصْبَاحٌ الْمِصْبَاحُ فِي زُجَاجَةٍ
الزُّجَاجَةُ كَأَنَّهَا كَوْكَبٌ دُرِّيٌّ يُوقَدُ مِن شَجَرَةٍ مُّبَارَكَةٍ
زَيْتُونِةٍ لَّا شَرْقِيَّةٍ وَلَا غَرْبِيَّةٍ يَكَادُ زَيْتُهَا يُضِيءُ
وَلَوْ لَمْ تَمْسَسْهُ نَارٌ نُّورٌ عَلَى نُورٍ
يَهْدِي اللَّهُ لِنُورِهِ مَن يَشَاءُ
وَيَضْرِبُ اللَّهُ الْأَمْثَالَ لِلنَّاسِ
وَاللَّهُ بِكُلِّ شَيْءٍ عَلِيمٌ "

فالله تعالى قد وصف الشجرة بأنها مباركة،
وكفى به من وصف جامع
لكل معاني الخير والنفع،
كما امتدح زيتها بنقائه وصفائه وشدة إشعاعه،
حتى كأنه يضيء ولو لم تمسسه نار،
وفي هذا وصف دقيق لصفاء زيت الزيتون ونقائه
ولعل في كثرة ذكر الزيتون دلالةعلى عظم
مكانة وأهمية هذه الشجرة الطيبة،
حتى أن الله تعالى أقسم بها في كتابه العزيز



4-الآية (1) من سورة التين:
قال تعالى
( وَالتِّينِ وَالزَّيْتُونِ {1} وَطُورِ سِينِينَ {2}
وَهَذَا الْبَلَدِ الْأَمِينِ)

فالله تعالى لا يقسم بشيء مما خلق
إلا لعلمه بعظمه وعلو شأنه على
غيره من مثيلات جنسه.

5-الآية (11) من سورة النحل:
قال تعالى
( يُنبِتُ لَكُم بِهِ الزَّرْعَ وَالزَّيْتُونَ وَالنَّخِيلَ وَالأَعْنَابَ
وَمِن كُلِّ الثَّمَرَاتِ إِنَّ فِي ذَلِكَ لآيَةً لِّقَوْمٍ يَتَفَكَّرُون )




6-الآية (29) من سورة عبس
وقال تعالى
- ( ثُمَّ شَقَقْنَا الْأَرْضَ شَقًّا {26}
فَأَنبَتْنَا فِيهَا حَبًّا {27}وَعِنَبًا وَقَضْبًا {28}

وَزَيْتُونًا وَنَخْلًا {29} وَحَدَائِقَ غُلْبًا {30}
وَفَاكِهَةً وَأَبًّا {31} مَّتَاعًا لَّكُمْ وَلِأَنْعَامِكُمْ).


وأخيراً فقد ورد ذكر شجرة الزيتون تلميحاً
7-في الآية (20) من سورة المؤمنون
قال تعالى
﴿وَشَجَرَةً تَخْرُجُ مِن طُورِ سَيْنَاء
تَنبُتُ بِالدهْنِ وَصِبْغٍ للآكِلِينَ﴾







__________________

signature

علا الاسلام غير متواجد حالياً