عرض مشاركة واحدة
06-03-2015, 09:26 PM   #25
علا الاسلام
مراقب عام
Crown5
 
تاريخ التسجيل: Aug 2010
الدولة: عيد ميلادك احلى عيد
المشاركات: 4,553






الحبة السوداء (حبة البركة)
********************
**



روى الإمام البخاري في صحيحه،
عن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال:

((عَلَيْكُمْ بِهَذِهِ الْحَبَّةِ السَّوْدَاءِ فَإِنَّ فِيهَا
شِفَاءً مِنْ كُلِّ دَاءٍ إِلا السَّامَ

وَالسَّامُ الْمَوْتُ....
وَالْحَبَّةُ السَّوْدَاءُ هِيَ الشُّونِيزُ ))
( صحيح الترمذي: رقم " 1964 " )



هناك بحوثٌ كثيرة أجريت على هذه الحبة،
فمن خلال التحاليل العلمية، الدقيقة للحبة السوداء تبين:
أن في الحبة السوداء، الفوسفات، وفيها الحديد، وفيها الفوسفور،
وفيها زيوتٌ بنسبة ثمانية وعشرين بالمائة،
تحمل هذه الزيوت سرَّ الحبة السوداء.
ففي هذه الزيوت، مضاداتٌ حيوية، ومضاداتٌ للفيروس،
والميكروبات، والجراثيم، وفيها مواد مضادة للسرطان،
وفيها هرمونات مقوية، وفيها مُدرَّاتٌ للبول والصفراء،
وفيها أنزيماتٌ هاضمة، وفيها مضاداتٌ للحموضة،
وفيها مواد منبهةٌ ومهدئةٌ في آنٍ واحد.



النبي عليه الصلاة والسلام، لا ينطق عن الهوى،
وهو الذي يقول:
((عَلَيْكُمْ بِهَذِهِ الْحَبَّةِ السَّوْدَاءِ فَإِنَّ فِيهَا شِفَاءً مِنْ كُلِّ دَاءٍ...))

و من الجدير بالذكر أن للحبة السوداء مساهمة
في شفاء أكثر من خمسين مرضاً منها الأمراض
الجلدية و منها المعوية و منها العصبية و منها القلبية
و منها أوردة و شريانية ،و هي إن لم تكن دواء
فهي لاشك وقاية و جربها كثير من الناس
فوجدوا لها نتائج طيبة ،



و هي على كل وصية رسول الله صلى الله عليه وسلم
إذ يقول:
((عَلَيْكُمْ بِهَذِهِ الْحَبَّةِ السَّوْدَاءِ فَإِنَّ فِيهَا شِفَاءً مِنْ كُلِّ دَاءٍ...))
وتأكدوا أيها الإخوة، أن توجيهات النبي
عليه الصلاة والسلام الصحية عظيمة و نافعة،
كلما تقدَّم العلم، اكتشفنا شيئاً من عظمتها.



سؤال
*****

أود الاستفسار عن الطريقة الصحيحة
لتناول الحبة السوداء، سواء للعلاج أو لتقوية المناعة؟
أي كيف أقدر الكمية المناسبة هل بملعقة الطعام
أو أقل كسبع حبات مثلا على الريق؟
وكم مدة استخدامها ثم أتوقف؟
ومتى تظهر نتائجها على الجسم؟


الإجابة
*****
الحبة السوداء معروفة علميا باسم Nigella Sativa
ومعروفة بالحبة الشائعة،
وهي الوحيدة طبيا التي تستخدم،
وتعرف بثقل حبتها وطعمها الحار،
وقوة رائحتها، وشدة سوادها،
ويوجد من هذا النوع ما يزرع في القصيم، ويسمى بالقصيمية،
ونفس النوع يزرع في الحبشة، ويسمى بالحبشية،
ونفس النوع يزرع في الهند ويسمى بالهندية,
وهذه الأنواع الثلاثة هي التي تُباع في الأسواق،
ومحتوياتها الكيميائية متساوية ولا فرق بينها،
أما الأنواع الأخرى فيفضل عدم استعمالها.



ويفضل استخدام الحبة السوداء حديثة الجني،
والمخزونة في مخازن جيدة،
وتكون الحبة ثقيلة،
وكلما كانت خفيفة كلما كانت سيئة
أو مغشوشة بالأنواع الأخرى.

وأما عن استعمال الحبة السوداء فيمكن استخدامها كما هي؛
حيث يمكن سحقها واستعمالها فورا بعد السحق مباشرة،
وينصح كذلك بعدم سحقها وتركها؛
لأن الزيت الطيار – وهو المادة الفعالة –
يتطاير بعد السحق،
ويمكن استخدام مسحوق الحبة السوداء مع العسل،
واستعمالها في حينه أو تسف مع الماء أو الحليب،
وهذا هو الاستعمال الأمثل للحبة السوداء.



- لا ينصح باستعمال زيت الحبة السوداء؛
فقد تكون طريقة تحضير الزيت غير صحيحة
كما يفعل بعض التجار،
بأن يتم تحميص الحبة ثم كبسها،
وبالتالي فإن الزيوت الطيارة تكون قليلة في الزيت.

والأفضل لك استخدام بذور الحبة السوداء كما هي،
وكما استخدمها رسول الله وأصحابه،
ويُفضل عدم استخدام الحبة السوداء مع أدوية كيماوية
أو عشبية أخرى؛ خشية حدوث تداخلات دوائية.

ويفضل ألا تطحن إلا عند الاستعمال؛
لأنها إذا سُحقت وتُركت ولو لعدة ساعات
قبل استعمالها فإن المادة الفعالة تتطاير منها؛
لأنها عبارة عن زيت طيار،
لكن إذا سُحقت الحبة السوداء ثم مزجت مع العسل مزجاً جيداً،
وحُفظت في علبة قاتمة اللون، ومُحكمة الغلق
فإنها تحتفظ بفائدتها،



وقد وجد في التجارب العلمية الحديثة
أن الحبة السوداء لها فوائد عديدة، منها:
*******************************

- مصدر للطاقة، حيث وجد أن حبة البركة
تُساعد على الاحتفاظ بحرارة الجسم الطبيعية.

- تُساعد حبة البركة على إدرار اللبن.

- أثبتت بعض الدراسات التأثير المُحفِّز
لحبة البركة على جهاز المناعة؛
وأظهرت الدراسات أن تناول جرام واحد
من الحبة السوداء مرتين يومياً
قد ينشط الجهاز المناعي،
وقد يفسر هذا قوله عليه الصلاة والسلام:
"شفاء من كل داء".

- تحتوي بذور حبة البركة على حمض الأرجينين،
وهو حمض مهم وضروري لنمو الطفل.

- تعد الحبة السوداء غذاء صحيًّا مهمًا ومفيدًا لكبار السن؛
نظرًا لاحتوائها على مواد غذائية متعددة ومتنوعة.




-
والكمية،
********
فإن الكثير من المراجع التي تشير إلى
أن سبع حبات يمكن تناولها كما هي،
ومضغها مع الطعام أو سحقها وتناولها مباشرة.

المهم أن يكون هناك اعتقاد جازم
أن ما جاء به الرسول صلى عليه وسلم
هو من عند الله "إن هو إلا وحي يوحى".

نرجو من الله لك الشفاء والمعافاة.



سؤال
*****
كيف يمكن مزج الحبة السوداء مع العسل،
وماهي المقادير المناسبة،
وماهي الفوائد من مزجهما ،
وكيف يستخدم المزيج؟ ؟

الإجابة
******
يستعمل العسل والحبة السوداء
في علاج العديد من الأمراض، مثل :
حصى الكلى والمثانة ، تسهيل عملية الولادة ،
ومعالجة المساك، وعلاج حب الشباب
وأمراض الجلد ، ومقاومة الأنتانات ،
وزيادة مناعة الجسم وغير ذلك .



أما طريقة خلطهما
فيؤخذ نصف كيلوغرام عسل صافي
وكوبين من الحبة السوداء المطحونة ناعما
ويخلطان معا حتى يصبحان عجينة لينة
ثم يُؤخذ ملعقة كبيرة وتوضع في كأس ماء فاتر
وتُشرب صباحا على الريق
.







__________________

signature

علا الاسلام غير متواجد حالياً