عرض مشاركة واحدة
05-15-2015, 08:40 PM   #4
Amany Ezzat
vip
Crown5
 
تاريخ التسجيل: Jan 2014
الدولة: مصر
المشاركات: 6,657

يتميز الإنسان عن كل خلائق الدنيا
أنه صانع حضارته ومواد ثقافته وأدواته.
فله عين تري وأذن تسمع وفاة يتكلم
وفم يضحك ويد تعمل وتصنع.

الإنسان هو الحيوان العاقل والمنتصب والصانع
والمبدع والمنتج والمصور والمتكلم،
وهذه الصفات جعلتنا بشرا.

الإنسان فضولي بطبعه ولديه القدرة علي
تدوين وتسجيل وتخيل وتذكر الأشياء.

في التاريخ لا يوجد به ثوابت
وكله حدسيات وتخميمات وملفقات وفرضيات.

اليهود يدعون أنهم بناة الأهرامات،
رغم أن إبراهيم كان في عهد الهكسوس
وموسى كان خروجه من مصر أيام المملكة الحديثة.

أوزوريس مرويات أسطورية مزجاة
ولكن نقرأها ونتمتع بها لأن الأساطير فكر الأولين.

كيف أكتب كلمة لأمي لا يقرأ

كيف أرسم لوحة لعين عمياء لا ترى.

كيف أعزف لحنا في أذن صماء لا تسمع؟

كيف أقول شعرا لمن لا يعقل ولا يتدبر.

كيف أسمع لأبكم لا ينطق
عملا بالحكمة الصينية لا أسمع لا أرى لا أتكلم.

هل يمكن ليد مغلولة أن تصفق ؟
هل يمكن لشعب مغيب أن ينهض؟
هل يمكن لمقعد أن يقف؟
فمن أين يأتي الإبداع؟

والبطن خاوية والقلب خائف
واليدان ترتجفان والعقل موجه والمستقبل قهقري.

المعرفة أصبحت واقعا نجربه أو نرشده
من خلال المنطق العقلي والمفهوم العلمي
وليس حسب ما نظن أو نعتقد.

العلم تحلل من الحدسية الافتراضية إلي
ملموسات ومن التبريرية إلى الاكتشافات
من خلال الممارسة ومن خلال الخطأ والصواب.

الإنسان رغم ما بلغه من علم
إلا أنه ما زال يلهث بلا نهاية ليكتشف الكون والحياة.

من السهل أن تنطق
ومن الصعب أن تسمع من في أذنه صمم.

المعرفة لا كهنوت فيها

الراحل العظيم
أحمد محمد عوف
أحد الأساطير المصرية
التي لا يعرفها الكثيرين
نبذة سريعة و بسيطه عنه
و عن كتبه و موسوعاته العظيمة
أرجو أن أكون وفقت

تحياتي
__________________

signature

Amany Ezzat متواجد حالياً