عرض مشاركة واحدة
04-04-2015, 09:32 PM   #3
Amany Ezzat
vip
Crown5
 
تاريخ التسجيل: Jan 2014
الدولة: مصر
المشاركات: 6,586

كافأت الأكاديمية الشاعر بجائزة نوبل
بعد تأخرها عنه لهويته السويدية
وكانت المفارقة غير المنتظرة
أن
ترانسترومر نافس أدونيس

على جائزة نوبل
وكانا من أقوى المرشحين لها عامذاك.
والصداقة التي جمعت بين الشاعرين تجلت في
الأمسيات التي أقاماها معاً

وفي المقالات التي خصّ أدونيس بها
هذا الشاعر الكبير
والذي يعد واحداً من رواد القصيدة الحديثة

لم يكن ترانسترومر غريباً عن العالم العربي.
ففي العام 2003
ترجم الشاعر العراقي المقيم في السويد
علي ناصر كنانة
مختارات من قصائد ترانسترومر عن السويدية
وصدرت بعنوان «ليلا على سفر»
عن «المؤسسة العربية»
ومثّلت أول مدخل الى قراءة هذا الشاعر عربياً.
وكان ترانسترومر على صداقة متينة
مع
الشاعر أدونيس
الذي أشرف بنفسه على

ترجمة أعماله الشعرية الكاملة الى العربية
وقد أنجزها قاسم حمادي عن السويدية مباشرة.
عاود أدونيس قراءة الترجمة معتمداً

الترجمة الفرنسية وأعمل قلمه فيها و صدرت في
دمشق عن دار"بدايات" العام 2005.

واختار الشاعر سامر أبو هواش قصائد له ترجمها
ونشرها في مجلة «الكرمل الجديد» عام 2011.
وكان له أثر على الكثير من الشعراء الجدد
في اللغات العالمية التي ترجم شعره إليها
وهي تقارب الستين لغة ،
وبينها العربية التي بات له فيها كتابان.

آخر إصدار له كان في العام 2004
مع نشر ديوان يضم 45 قصيدة قصيرة
بعنوان "اللغز الكبير"
ومنذ ذلك الحين
طغت الموسيقى على عالمه
وكان يعزف بيد واحدة على البيانو
بشكل يومي و برغم شلله.
له العديد من المقطوعات الموسيقية
Amany Ezzat غير متواجد حالياً