عرض مشاركة واحدة
03-14-2015, 07:58 PM   #81
Amany Ezzat
vip
Crown5
 
تاريخ التسجيل: Jan 2014
الدولة: مصر
المشاركات: 6,580

[]قصيدة
الغامضة الوضاحة
القصيدة الأخيرة لمبدعنا الكبير


-1-
منْ مرَّتْ؟. بنت الطلاَّحهْ....الأجلى والأجنى راحَهْ

الأفضى وجهاً والأنقى....مِن قُـبَـلِ الفجر النضَّـاحهْ
لنثيث سُــراها أجنحَة....تطوي ما أفشت بـوَّاحهْ
ماذا ترعين؟. عظام دجىً....وخلايا أطلالٍ قـزَّاحهْ
كي تستصفي وطناً نرمي....عن ذا (جبّـته) القـيَّاحهْ

* * *
مِن أخفى ينبوعٍ صعدتْ....تدعو (الأدياك) الصياحهْ
وُلدّتها محبرةٌ بـكـرٌ....فصَـبتْ كاتبةً صفَّـاحهْ
واختصرت كُـتباً ما انكـتَـبتْ....ترويها عن فمها السَّـاحهْ
وطّـنتُ على الخوف الوالي....نفسي، فتوقَّى الطـمَّـاحهْ
وصعدتُ على دمهِ ودمي....فتهاوى كِـسَـراً قحقاحَـهْ
لولا توطين النفس غـدَتْ....مِـنّا وعلينا جـنَّـاحهْ
عـلِّـمنا الجرأة يا وطني....سبق الهجمات المجتاحَـهْ

* * *
يا تلُّ هل البشرى مـسَّـتْ....فتعم السهرى صـبَّـاحهْ
ألِـبيتكمو بابان؟ ومّن....حمَّـله سقفاً ومساحَــــهْ؟
هل هذي البيضة بيتكمو؟....عنها كـسَّرنا الفـتَّاحهْ
أوَ ما جاورتم أربعةً....روماً أزواج الطناحهْ!
وأراد القصر يزحزحنا....مِنَّا أركبناه رياحــــهْ
وهمستَ: هناك هنا ماذا....هل ذات الأزواج مُباحهْ؟
من سمَّى أحفاد (اللنبي)....-إذْ رجعوا- مثلي سوَّاحهْ؟

* * *
هل كنت هناك غداة طَـوَتْ....في كل حصاة إلماحهْ؟
وجهي ويداها والوادي....تحت الآلات الكـسَّـاحهْ
أسمعت صليل حصىً؟ غطّـت....سمعي طاحنةٌ نحناحَـهْ

* * *
أفضَـت نسمات الفجر؟ أرى....برقين وأرضاً لقَّاحَـــهْ
الآن توشِّى مرجعّـها....وعليها ترخي الطـرَّاحـــهْ
تقتاد البرق إلى فمه....يذكي جمرته الفصَّــاحـــهْ
تستخفي ثانيةً تدعو:....قُـومي يا الأرض النـفّـاحـهْ
يتلاقى الأعلى والأدنى....ببنان الأمّ المـسَّـاحــهْ
فتموج الأرض سنىً وندىً....كسماءٍ أخرى سـبَّـاحـــهْ
الأيكة تغشى جارَتَها....حُـبَّـاً والأسرار إباحهْ
يمتد الوادي أودية....ورفيفُ رياضٍ صـدَّاحـــهْ
وحقولٌ أسخى تستعلي....وتصبُّ كروماً لـوَّاحــــهْ
وفجاجُ القمح تميد صِبَاً....وتُحـنِّـي الأيدي القـمَّـاحــــهْ
وسهولٍ وربىً ناهدةٌ....ورياضٍ تُـدعى المـنَّـاحـــهْ

* * *
أحنى بالراعي والمرعى....بالأرض الجرحى الجـرَّاحـــهْ
المرضعةُ الحُـبلى الأشقى....بنيوب الطِّـين الذبَّاحـــــــــهْ
بدم القتلى تطوي قتلى....وتُـميل الطُـرُقَ القـبَّاحـــــهْ

* * *
تبكي مَن ماتوا مَن وُلِدوا....لِيَموتوا، فالعمر مَـناحَــــهْ
يقعُ المولود بلا سببٍ....فيرى لُقيا الموت مُتاحــــهْ
والتجربتان كواحدةٍ....هل مِن ثالثةٍ نجَّاحــــهْ
ودعت (سَبْلى) لِمْ لا تندى....يا وجه الأرض الملتاحـــهْ؟
أترى الأغنام تموت طوىً....في نصف السَّبع الشحّاحــــهْ
مَن موّتها أدمى دمعي....وأسال عظامي القـرَّاحـــــهْ
أرَمَـتْ بي أرضاً ثانية....ورُباها بدمي سـرَّاحـــهْ
مِن أين إليها أرمي بي....وأشمُّ شذى تلك الواحـــهْ

* * *
مَن قالت أنجُمَنا أصفرَّتْ....وأجْمَرَّ حَصانا يا صــاحَـــهْ
وعصافيرُ البّر احترقَتْ....فوق الأشجار الصـوَّاحــــهْ
قالوا: (صنعا) الأولى وَّلـتْ....والأخرى عنها نـزَّاحــــهْ
تأتي (أمريكا) مِنْ (روما)....ترمي مِن (سينا) القُـرداحــــهْ
من صنعاء تحسو أسمرةً....ومن (الدهنا) طَـور الباحـــهْ
وأبي أعنى بقبول (عطا)....لي زوجاً، يدهُ سـنَّاحــــهْ
ألِهذا حالٌ، هل أثرى....والأمّة موتى كدَّاحـــــــــــهْ؟
[/]
Amany Ezzat متواجد حالياً