عرض مشاركة واحدة
02-24-2015, 07:29 PM   #155
Amany Ezzat
vip
Crown5
 
تاريخ التسجيل: Jan 2014
الدولة: مصر
المشاركات: 6,586

متحف جبران خليل جبران

فى شمال لبنان شاخصا حضاريا
منقوشا في قلب الجبل

كأنه بوجوده في قلب الحجر
يواصل رواية سيرة جبران للأجيال
فالإبداع ليس إلا نقش على الحجر

المتحف يتكون من

ثلاثة طوابق وقد كان بالأصل ديرا
للآباء الكرمليين يدعى دير مار سركيس
ويقع على جبل مطل على وادي قاديشا
او الوادي المقدس الذي اشتهر بالأديرة
والكنائس وصوامع النساك وكهوف المستوحدين
وفيه بني أول دير للعبادة في لبنان
وقد أوصى جبران شقيقته مريانا بشراء الدير
عام 1926 بأمل ان يقضي آخر أيامه فيه
لكن صحته تدهورت
لكن القدر شاء بأن يكون متحفه وملاذا لجثمانه
الذي وصل من أمريكا سنة 1931 ،
اما تحويل الدير الى متحف
فلم يتحقق الا عام 1975

يتكون الدير من ستة عشر غرفة

ذات سقف منخفض ومساحات ضيقة
مرقّمة بالعدد الروماني المحفور على خشب الأرز،
تتوزع الغرف على ثلاثة طوابق
تتعاقب في أدراج لولبية
تؤدي في النهاية إلى المغارة التي شاءها مدفنه الأخير،
جمعت مقتنيات جبران وأعماله ومخطوطاته ولوحاته .

تحتوي احدى الغرف على

كتب جبران وماكتب عنه.
والكتب باللغة العربية والانكليزية ..
تلي ذلك غرفة

تعتليها لوحة مشتركة
بريشة الفنان فروخ والفنان الحويك

في الغرفة ذاتها ينبوع صغير
مكتوب بقربه على قطعة صغيرة
(ينبوع النبي )حيث تنبع مياهه من قلب الصخر
غرفة اخرى تضم أغراضا شخصية لجبران
صندوق خشبي ،كرسيين خشبيين صغيرين

بطراز قديم ، سجادة قديمة و إبريق شاي
ولوحة لامرأة وصورة لجبران وهو شاب ..
بالإضافة الى لوحة للنحات الفرنسي رودن
بريشة جبران
وقد كان رودن مشهورا جدا بباريس

وصادف وجود جبران آنذاك فرسمه .

وفي الغرفة أيضا تمثال صغير
للسيد المسيح عليه السلام وأواني زجاجية
وبعض التحف القديمة من مقتنيات جبران
في إحدى الغرف هنالك مكتبة ضمت
الكتب التي كان يقرأها جبران
وبينها كتبا لجوته وبلزاك وفاوست
والبؤساء لفيكتور هيكو ......وآخري
Amany Ezzat غير متواجد حالياً