عرض مشاركة واحدة
02-20-2015, 06:56 PM   #132
Amany Ezzat
vip
Crown5
 
تاريخ التسجيل: Jan 2014
الدولة: مصر
المشاركات: 6,577

مولاي هذا فضل جديد

مولاي هذا فضل جديد
يزهى به عهدك السعيد
عدل وأمن وطيب عيش
يسرها حكمك الرشيد
وكم مجال فيه مجال
يبدو بها رأيك السديد
أليوم نال النبوغ فخرا
أتاحه سعيك الحميد
لمصر طي الثرى فقيد
غال ومن ذلك الفقيد
حييته في مقام ذكرى
فمصر جذلى واليوم عيد
يا حسن حفل توفي عليه
وصفوة الأمة الشهود
ألشاعر العبقري فيه
يكرم والملهم والمجيد
أقيم تمثاله ولكن
به لتمثاله الخلود
شوقي نزيل بكل قلب
صورة ما بها جمود
ما بقي الشعر فهو باق
كأن فقدانه وجود
شوقي ويكفي اسمه بيانا
يعني به المجد ما يريد
نما عصر وكل عصر
يود لو أنه العتيد
في كل قطر ناء وقطر
دان تغنى له قصيد
ما يبلغ الوصف من نبوغ
محيطه ما له حدود
أمر بالحق ألمعي
هيهات يلفى له نديد
غواص فكر في كل بحر
يصيد للشعر ما يصيد
أغراضه الجوهر المصفي
ولفظه اللؤلؤ الفريد
وما يدانى وما يسامى
داني معانيه والبعيد
إن يدعه الوحي لم تعقه
ثنية صعبة كؤود
يصعد حتى تبدو ذراها
وقد علتها له بنود
ألقصص المسرحي فن
مراسه مرهق شديد
ودون نظم القريض فيه
ومن ثقل العبء ما يؤود
أجاده ما يشاء شوقي
وعز من قبله المجيد
ألحكمة المنتقاة تسبي
حجاك والنكتة الشرود
والسلسل العذب في بيان
ينشي ويشفي منه الورود
والنغم الحلو في نظام
كل روي منه نشيد
مولاي حمدا وألف حمد
عطفك رأي عال وجود
فأنت أنت الفاروق لولا
تخالف الدهر والرشيد
جددت للضاد أي عصر
يحفظك المبديء المعيد
إن منى مصر وهي تدعز
وكلما ازددت تستزيد


مفتر من قال إن القوم ماتوا

مفتر من قال إن القوم ماتوا
حدثينا عنهم يا معجزات
حدثينا كيف أودى بالأولى
ملكوا الآفاق حراث عفاة
كيف أفنى كل ذي درع وذي
لأمة مدرعو النقع حفاة
نفر ظنوا ضعافا فإذا
هم للقرم الأشدين غزاة
فئة قلت وأعيا دونها
عسكر ضاقت به الست الجهات
هاجموها فتلقتهم كما
تتلقى هجمة البحر الصفاة
إنما الأضعف في الحومة من
ضعفت آراؤه والفتكات
والقليل النزر في الأزمة من
خانه الصبر وجافاه الثبات
قيل هذا فيهم فعل التقى
والصلاح الحي للخوف ممات
صدقوا رأس التقي الفعل فإن
كان قولا فهو زور وافتئات
هكذا القوم وما تقواهم
فقر يتلونها أو دعوات
فإذا صام الفتى منهم فعن
دم أسراه وإن لم تعف شاة
وإذا زكى فجاري دمه
في سبيل الوطن الحر زكاة
وإذا صلى ففي جثوته
للمراماة سجود وصلاة
من دعا الله على غاصبه
فالدعاء السيف والذكر القناة
أو حمى الأوطان والعرض معا
فهو الدين كما ترضى الحياة
أيها السوقة كل منهم
ملك قد توجته الهبوات
أيها الجهال كل منهم
قائد تؤثر عنه الخدعات
يا حماة الخلق الحر وقد
عافه الناس وخانته الحماة
صائني دارهم العذراء عن
واطيء إلا وما فيها موات
شيدوا تاريخكم من نقض ما
شاده في أزل الدهر الطغاة
ثابروا في وثبكم ولتهننا
في تلاشينا الهنات الهينات
تابعوا النصر بنصر ولتكن
خجلة الأنذال هذي النصرات
يصفع الجبار من تعدمه
منكم للضرب والطعن أداة
وفتانا يلثم الكف التي
في جبين الملك منها صفعات
من لمينا أن يرى في لحده
كيف أخنت ببنيه الموبقات
فلقد أرنو مصر التي
خلدتها الباقيات الصالحات
فأرى روحا قديما طائفا
باكيا مما جنت مصر الفتاة
كيف تحيا أمة هالتهم
شقة المجد فذلوا واستماتوا
كيف يقوى معشر عدتهم
هزلهم والمشرفيات النكات
أبخوف الغول يرجى عندهم
خلق البأس وترجى العظمات
أم بآداب وألحان يهي
معها العزم وتقوى الشهوات
فارفع الصوت وأيقظهم فقد
طال عهدا بهم هذا السبات
ما لمصر شبه قبر واسع
منذ فرعون ومن فيها رفات


مضوا تباعا وهذا يوم مسعود

مضوا تباعا وهذا يوم مسعود
هل في الكنانة قلب غير مكمود
نوابغ ملأوا بالفخر عصرهم
وجددوا المجد فيه كل تجديد
عادت به لفحول الشعر دولتهم
ودولة للنحارير المجاويد
ألكاتب الفذ قد ألقى براعته
بعد اصطحاب طويل العهد محمود
بحر من الأدب الزخار مصطفق
بصدر أروع فيه حشمة الرود
تراه في وجه مستحي وتخبره
فلست تخبر غير النبل والجود
تبدي ظواهره ما في سرائره
وقد تشع نفوس في التجاليد
يحيا ودودا ومودودا كأحسن ما
يرجو وهل من ودود غير موجود
ولم يكن مع لين الطبع واهيه
ولم يكن بمداج أو برعديد
وربما صال ذودا عن حقيقته
فجال في الشوط جولات الصناديد
جارى صحافة مصر منذ نشأتها
وعبئها مرهق في نضرة العود
بالعزم والحزم يستوفي مطالبها
وهل بغيرهما إدراك منشود
حتى إذا آب من أقطاب نهضتها
وسدد الرأي فيه كل تسديد
أجرى بما يخصب الألباب أنهرها
كالنيل بالخصب يجري في الأخاديا
وعلم الطير في أفنان روضتها
شتى الأفانين من شدو وتغريد
إن الصحافة موسوعات معرفة
يزود العقل منها خير تزويد
تزيد أخبارها بالناس خبرته
حتى تقوم منه كل تأويدا
مسعود مهد في مصر السبيل لها
فحاز فضلين من سبق وتمهيد
ثم انتحى مرصدا للعلم همته
متابعا كل مجهود بمجهود
يوعي معارف ألوانا ويخرجها
لفظا ومعنى بإتقان وتجويد
فمن تآليف لا تحصى فوائدها
محدودة ومداها غير محدود
ومن رسائل في فن وفي
لغة سيقت لإقرار رأي أو لتفنيد
ومن مباحث في التاريخ شائقة
وفي البحار وفي الأمصار والبيد
وفي صفات بني الدنيا وما اصطلحوا
عليه في عهدهم من غير معهود
وفي عوالم أفلاك تحيط بنا
ما بين محتجب منها ومرصود
هدية وهدى منه لأمته
وموطن بعد وجه الله معبود
مسعود يبكيك أبناء بررت بهم
فنشئوا نشأة الغر الأماجيد
يبكيك قوم مشوا والحزن يشملهم
في مشهد لك يوم البين مشهود
يبكيك إخوان صدق ها هنا احتشدوا
ينوهون بفضل غير مجحود
يمضي الزمان وتبقى في ضمائرهم
خليق ذكرى بتكريم وتخليد
Amany Ezzat متواجد حالياً