عرض مشاركة واحدة
11-28-2014, 08:25 PM   #133
Amany Ezzat
vip
Crown5
 
تاريخ التسجيل: Jan 2014
الدولة: مصر
المشاركات: 6,586

الشاعر الكبير عبد الرحمن الأبنودي



"كلما مرت الأيام، وانقضت الأعوام السنوات

يزداد شعر أمل دنقل تألقًا، ولا يرحل كالأشعار

التي ماتت مع رحيل كتابها.

دنقل " كان شاعرًا حقيقًا لا تشغله الشهرة

وكلمات الإعجاب، بل كان شاغله الشاغل أن

يرضي علقه وضميره ويطابق بين أقواله وبين رؤاه."
إن أمل طيلة سنوات حياته لم يتغير،
وظل محتفظًا بمبادئه التي تربّى عليها منذ صباه،
وكان أمل في الوقت تجده صامتًا شاردًا بعيدًا عن
هموم الحياة، وهموم السياسية اليومية، تجده

يفاجئك بقصيدة خالدة لاتعرف متى وأين كتبها،

عندما كانت ازوره في المستشفى كانت أفاجأ به

يُطلعنى على مجموعة من القصائد الراقية التي

كتبها في المستشفى لكى يتجاوز بها آلامه،

وهكذا أتم ديوانه "أوراق الغرفة رقم 8".

إن أشعار دنقل ستحيا طالما كانت هناك مصر،

وطالما سعى أبناؤها لتحقيق فجرٍ جديدٍ حلم به

"أمل" طيلة حياته بصدق ومعاناة

ودفع عمره ثمنًا زهيدًا لهذه القصائد الخالدة.
Amany Ezzat غير متواجد حالياً