عرض مشاركة واحدة
11-26-2014, 09:35 PM   #114
Amany Ezzat
vip
Crown5
 
تاريخ التسجيل: Jan 2014
الدولة: مصر
المشاركات: 6,586

الخطاب غير التاريخى لأمل دنقل على قبر
"صلاح الدين" ليس رثاءا لماضى

النضال العربى العريق الذى يجسده

"صلاح الدين" بقدر ماهو فضح للواقع الأليم
الذى حوّل فيه العرب تاريخهم اٍلى طبل بدائى/
ظاهرة صوتية يتراقص على اٍيقاعها الموتى،

وفى سخرية حادة من الواقع العربى
وكيفية عبث العرب بتاريخ أبطالهم

يقول أمل دنقل لصلاح الدين :ـ

يا قارب الفلينِ

للعربِ الغرقى الذين شَتَّتَهُمْ سفن القراصنهْ

وأدْرَكَتْهُمْ لعنة الفراعنهْ

وسنةَ بعد سنهْ صارت لهم "حِطّينْ "

تميمةُ الطفلِ واٍكسيرُ الغدِ العِنِّينْ

فى سخرية مريرة يجلد أمل دنقل الذات العربية
التى حوّلت موقعة "حطينْ" التى ترمز لتاريخ النضال
اٍلى تمائم للأطفال واٍكسير الحياة لحلم العرب بالمستقبل
ثم ينتقل أمل دنقل فى سرده الشعرى
أثناء مخاطبته لصلاح الدين وحديثه عن العرب
من ضمير الغائب "هم"
اٍلى ضمير المتكلم "نحن" حيث يقول :

مرت خيول التركْ

مرت خيول الشركْ

مرّت خيول ـ النسر.

مرت خيول التتر الباقين

ونحن ـ جيلا بعد جيل ـ فى ميادين المراهنهْ

وأنت فى المذياعِ فى جرائدِ التهوينْ

تستوقف الفارّينْ

تخطب فيهم صائحا : " حطّينْ "..

وترتدى العقال تارةََ

وترتدى ملابس الفدائينْ

وهكذا تموت الشعوب العربية فى ميادين

المراهنة الخاسرة تحت أقدام أحصنة
الغزاة من كل جنس ولون، بينما صوت

المذياع والجرائد الرسمية التى تمثّل

صوت النظام الحاكم تقوم بتهوين
خسائرنا الفادحة تستحضر أمامنا

صورة " صلاح الدين" وصوته

فى ميدان الحرب يخطب فى الجنود
ويذكّرهم بموقعة " حطّين "،

ولكن فى المعركة يسقط الزعيم صلاح الدين /

الرمز الذى استحضره المذياع والجرائد

فى أرض المعركة يموت جواده وتغتاله

أيدى كهنة الأنظمة الحاكمة

حيث يقول أمل دنقل :



وتشرب الشاىَ مع الجنودِ

فى المعسكراتِ الخشنهْ

وترفعُ الرايةَ

حتى تستردّ المدن المرتهنهْ

وتطلق النار على جوادك المسكينْ

حتى سقَطتُ أيها الزعيمُ

واغتالتك أيدى الكهنهْ !

وفى نهاية القصيدة يؤكد أمل دنقل

على تواكل العرب والغيبوبة التى تنتابهم

والتزامهم بالقشور دون الاٍقتراب من

جوهر الدين حيث قال لصلاح الدين :



نَمْ.. تتدلى فوق قبرك الورودُ..

كالمظلّيينْ

ونحن ساهرون فى نافذةِ الحنينْ

نقشر التفّاح بالسكينْ

ونسأل الله القروض الحسنهْ

فاتحةََ :

أمينْ.
Amany Ezzat غير متواجد حالياً