عرض مشاركة واحدة
11-24-2014, 06:25 PM   #79
Amany Ezzat
vip
Crown5
 
تاريخ التسجيل: Jan 2014
الدولة: مصر
المشاركات: 6,581

عبرت فيها الليالي.. مبطئه
(كان ياما كان)
أنه كان فتى
لم يكن يملك إلا.. مبدأه
وفتاة ذات ثغر يشتهي قبلة الشمس
ليروي ظمأه
خفق الحب بها, فاستسلمت
وسرى الحب به , فاستمرأه
بهما قد صعدت مركبة
للضحى
في قصة مبتدئة
وهو في شرفته مرتقب
وهي في شباكها .. متكئه
نغمُ منقسمٌ
لا ينتهي حُلمُُ
إلا وحلم بدأه
صعدا
سلمةًً..
سلمة..
في قصور الأمنيات المنشأه
لم تكن تملك إلا طهرها
لم يكن يملك إلا مبدأه
ذات يوم
كان أن شاهدها
من له أن يشتري نصف امرأه
حينما أومأ لها مبتسماً
فأشاحت عنه
كالمستهزئة
اشتراها في الدجى
صاغرة
زفت السبعة عشر .. للمئه
لم يكن شاعرها فارسها
لم بكن بملك إلا ..
التهنئه
لم يكن يملك إلا مبدأه
ليس إلا ..
كلمات مطفأه
أترى تدرين من كان الفتى؟
فهو يدري الأن
يدري خطأه!
والتي بيعت وفي معصمها الوشم
فاعتاد الفؤاد الطأطأه !!
ومن النخاس؟
هل تدرينه ؟
وهو مّلاح تناسى مرفأه
إنني أكرهه
يكرهه ضوء مصباح نبيل أطفأه
غير أن الحقد....
( يا طفلته )
كان في صوتك شيء ....رقأه
والمسيح المرتجى : قاتله ..
كان في عينيك عذر بّرأه !
والذي ضاع من العمر سدى
جسدت فيك الليالي نبأه !
من لتنهيد عذاب محرق
كلما داويت جرحا, نكأه
فابسمي يا طفلتي
منذ مضت ..
وابتسامات الضحى منطفئه
إنما العمر هباء
من سوى طفلة مثلك
تجلو صدأه !
Amany Ezzat متواجد حالياً