عرض مشاركة واحدة
11-20-2014, 01:01 AM   #4
Amany Ezzat
vip
Crown5
 
تاريخ التسجيل: Jan 2014
الدولة: مصر
المشاركات: 6,577

في العدد التالي أفردت المجلة صفحة كاملة
لقصيدة بعنوان: "عيد الأمومة"،
وكتبت تحت العنوان: للشاعر أمل دنقل،
وليس للطالب كسابقتها،

جاء فيها:

أريج من الخلد .. عذب عطر وصوت من القلب فيه الظفر
وعيد لـه يهتف الشـاطئان وإكليله من عيون الزهر...
ومصر العلا .. أم كل طموح.. إلى المجد شدت رحال السفر
وأمي فلسطين بنت الجـراح ونبت دماء الشهيد الخضـر
يؤجـج تحنانهـا في القلوب ضرامًا على ثائر ها المستمر
وأمي كل بـلاد.... تثـور أضالعـها باللظى المستطـر
تمج القيود.... وتبني الخلود تعيـد الشباب لمجـد غبـر
فإن الدمـاء تزف الدخيـل إلى القبر.. رغم صروف القدر
وتنسج للشعب نور العـلاء بحـرية الوطـن المنتصـر

حصل على الثانوية العامة عام 1957،
والتحق بكلية الآداب 1958.
وقد ساعده ذلك على الإقامة في القاهرة
لتتاح له فرصة جديدة ونقلة حقيقية
في مجال القصيدة الدنقلية كما يقول عنه
"قاسم حداد" في مقاله: "سيف في الصدر"
في مجلة "الدوحة" أغسطس 1983:
"دون ضجيج جاء إلى الشعر العربي
من صعيد مصر، وكتب قصيدته المختلفة،
وكسر جدران قلعة القصيد كما لم يعهد الشعر
العربي القصائد ولم يعهد الكسور".

وهذه قضية أمل الكبرى التي عاش من أجلها
كالمحارب تماما، وهو يعبر عن ذلك حين يقول:

كنت لا أحمل إلا قلما بين ضلوعي
كنت لا أحمل إلا قلمي
في يدي: خمس مرايا
تعكس الضوء الذي يسري من دمي
افتحوا الباب
فما رد الحرس
افتحوا الباب ….. أنا أطلب ظلا
قيل: كلا
Amany Ezzat متواجد حالياً