عرض مشاركة واحدة
10-07-2014, 01:33 AM   #83
Amany Ezzat
vip
Crown5
 
تاريخ التسجيل: Jan 2014
الدولة: مصر
المشاركات: 6,579

[]
[]اقتربْ أيّها الغيم يا لهاثنا.
يريد الموتى أن يضعوا فيك كائنات جديدة.
يريد الموتى أن يصنعوا سماء أخرى،
فاقتربْ أيّها الغيم.
بانخطاف الدخول في الهواء
والاندماج في الندى، يولدون.


تتكوَّن النطفة من شفَّافَين.
من خفيفَين لا مرئيَّين.


لا يقسوان لئلاّ يُلمسا فيضيعان في يدٍ أخرى.
ولا يُريان لئلاّ يذوبا في نظر.
اقتربْ يا غيم، هناك ملاكٌ مهاجر.
ملاكٌ مهاجر يا غيم يبحث عن مكان، فاقتربْ.


ألا مكان في الفضاء لملاكٍ مهاجر؟!
قال لي أبي: تعلَّمْ من الشجر،
فأنت سنديانة مقيمة. . .


أريد الهواء يا أبي أريد هبوب الريح.

ألمسُ الشجر وأبتعد، ألمس الوجوه وأختفي.
إقامتي الفضاء الشاسع، إقامتي اللامكان.


شاردٌ لا رفاق لي. الشجر مُسَلِّيَّ وليس رفيقي.

بين قفزٍ وقفزٍ ألاعب أوراقه،
ليس رفيقي ولا سلفي ولا نسلي.
والوجوه ليست محفظتي.
ليس لي محفظة يا أبي.


لا أحتفظ بشيء، لا الوجوه ولا غيرها.

فأنا هابٌّ وليس ورائي سوى غبار.
لا، لا، ليست الحياة الجميلة شجرة زرعناها،


ننظر إليها ثمّ نذهب إلى النوم.
الحياة الجميلة هي الهواء الذي يلمس الشجر، ويمضي.
وأنا في سيدني تلقَّيتُ نبأً من بيروت أنّي ميت.


لم أكن أعرف أنّي ميت حتى تلقَّيتُ نبأ موتي فعرفت.

اتصلوا بي وسألوني: هل أنت ميت حقّاً كما قيل لنا؟

فوجئتُ واحترت. . . ثمّ أجبتُ: نعم.
لا يعرف الواحد أنّه ميت حتى يخبره سواه.


الموت خبر، ويصير حالةً بالمعرفة.

كنتُ حيّاً أو أظنُّ، وحين عرفتُ مُتُّ.
وصل إليَّ نبأ موتي في الرابعة فجراً.


لم يكن ليلاً ولا نهاراً.

كان وقتاً خارج العتمة وخارج الضوء.

لم يكن وقتاً كان هيوليَّ وقت.
وكان هيوليَّ مكان وهيوليَّ حالة.
نظرتُ من النافذة ورأيتُ روعة ما لا يُرى.
رأيتُ جمال اللامرئيّ.
وفي تحسُّس غيابي، أيقنتُ جمال لمس الفراغ.
كم هو رائع هذا اللامرئيّ كم هو رائع!


لا يخدّش نظراً ولا يطلب رؤية.

لا يسعى إلى عين ولا العين تحتاج إلى سعيٍ لكي تراه.

لا تحتاج الرؤية إلى عين لكي تمتلئ بروعته.
نظرتُ من النافذة. لا غيم ولا شجر.


أين أنت أيّها الغيم أريد أن أُوْدِع فيك آخر أنفاسي.

نَفَسٌ ربّما يصير ماءً ذات يوم وينزل على شجرة.

ربّما يصير عيناً تلتقي بنظرتها.
ربّما يصير عصفوراً،
[/]
ينقد نقدةً ويطير، كما كنتُ أريد حياتي.

[/]
Amany Ezzat متواجد حالياً