عرض مشاركة واحدة
09-17-2014, 12:53 AM   #28
Amany Ezzat
vip
Crown5
 
تاريخ التسجيل: Jan 2014
الدولة: مصر
المشاركات: 6,579

ورغم أن الراحلَ لم يكن كثير الكلام،
لا يهوي التعارف ولا يفضل تكوين صداقاتٍ جديدة،
إلا أنه ترك في قلوب جميع من تعامل معهم حباً كبيراً،
وخلّد في عيونهم بتواضعه وحسن خلقه صورة "الإنسان الخالص".

فى عقار مكوناً من خمسة طوابق
يحمل رقم 51 بشارع الأحرار بالمهندسين
كان يسكن الراحل أحمد رجب.
لا تري هنا أي مظاهر للبهرجة،
لا شواهد تشير إلي أن شخصيةً استثنائية تسكن هذا المكان.
"كان إنساناً بسيطاً يعامل الجميع بتواضعٍ واحترام
عبدالقادر عبدالله حارس العقار
لم أعرف الراحل إلا من أربع سنواتٍ فقط
عندما جئت لأعمل هنا، وتمنيت لو أنني عرفته منذ زمن.
لم أجد شخصاً في تواضعه، رغم أنه كاتبٌ عظيم
وشخصية هامة في المجتمع كان يتعمد أن
يعامل البسطاء بغير تكلف، ولا ينسي أبداً أن
يعطي أبنائي الثلاثة عيديةً صباح كل عيد.
كان قليل الاختلاط بالآخرين،
يحب الهدوء وينزعج بشدّة من أصوات الكلاب
التي تصدحُ في المساء من الشوارع المجاورة،
خاصة أنه ينام مبكراً.
يضيف: بعد أن مرض عم كمال الذي كان
يرافقه لسنواتٍ طويلة ويعد له طعامه،
أصبح يطلب مني كل مايحتاجه للبيت،
أما طعامه فاعتاد أن يطلبه من المطاعم القريبة
كنتاكي، ومطعم المغربل. خاصة أن حركته
أصبحت قليلة جداً في آخر سنةٍ من عمره
بعدما اشتد عليه المرض،
قليلاً ماكان يذهب إلي مكتبه بأخباراليوم،
وكان يأتي له باستمرار الدكتور حسام الإبراشي
طبيب الأعصاب الخاص به ليجري له جلسات علاج طبيعي.
لم تختلف صورة الراحل أحمد رجب في عيون
العميد محسن نوير أقدم جيران الراحل
ومالك العقار الذي يسكن فيه.
عرفتُ أحمد رجب منذ كان عريساً في ريعان شبابه،
أجّر من والدي الشقة التي كان يسكن فيها ليتم زواجه.
كانت أعمارنا متقاربة جداً، لكننا لم نتداخل بعمقٍ إلا فيما بعد.
كنت معجباً جداً بما يكتبه وأبدي له إعجابي كلما رأيته.
كان شخصيةً مرحة وبسيطة رغم ما يبدو علي مظهره من جديّة،
ورغم أنه لم يكن كثير الكلام إلا أن
علاقتي به توطدت بعد عدة زيارات متبادلة بيننا،
وأصبح يدعوني إلي الحفلات التي كانت تنظمها
زوجته الراحلة في بيته، وكانت تجمع كبار رموز الصحافة والفن،
قابلت في منزله شادية ورياض السنباطي وكمال الطويل.
يتابع العميد محسن : كانت زوجة الراحل اجتماعية جداً
تشجعه علي إقامة هذه الحفلات، ولكن بعد وفاتها انعزل عن الناس،
كان يشكو لي من الفراغ الهائل الذي خلفه رحيلها.



يتبع
Amany Ezzat غير متواجد حالياً