عرض مشاركة واحدة
02-07-2010, 01:49 PM   #1
تقى
عضو في انتظار التفعيل البريدي
 
تاريخ التسجيل: Oct 2007
الدولة: الايميل المسجل غير مستخدم
المشاركات: 4,392
الرسم بالفسيفساء نبذه تاريخيه ونماذج اعمال

basmala

[]اصل كلمة فسيفساء مشتق من كلمة (فسيفوس)
وتعني باليونانيه الحجر الصغير.
وهي احد اقدم واشهر الفنون التصويريه.
يتشكل هذا الفن عن طريق جمع ورص قطع صغيره
من الحجاره والزجاج, ومواد اخرى, جنباً الى جنب
وبالوان مختلفه, حيث تكوّن اشكالاً هندسيه
او حيوانياً او زهوراً او وجوهاً آدميه.

لقد ظهر هذا الفن في منطقة الشرق. وتعود بداياته
الى عهد السومريه
في الالف الثالث ق.م . وقد عاشوا في
بلاد الرافدين(العراق).

وقد اُكتُشف هذا الفن وأبدع به الانسان في زمن
الحضاره اليونانيه القديمه(الاغريقيه)
وخاصة في جزيرة 'كريت' في الالف الثاني ق.م .

وإستمر انتشار هذا الفن حتى وصل الى
الامبراطوريه الرومانيه.
وفي ذلك الزمن (313م) كان حُكُم الملك قُسطنطين
على منطقة القدس
نقطة تحوّل في تاريخ المسيحيه, إذ إعتنقها, وتعمّد.
وبتوصيه من اُمّه هيلانه,
أمر ببناء اُولى الكنائس وهي كنيسة القيامه
بالقدس فوق القبر المقدس,
وكنيسة المهد في بيت لحم. وشهد العهد البيزنطي
(330م-1453م)
تطوراً كبيراً في صناعة الفسيفساء.
وادخلوا في صناعته الزجاج والنحاس,
وبرعوا في تطوير حياة البحر والاسماك
والحيوانات والطبيعه.
وإستمرّ الإبداع في فن الفسيفساء, ولا سيَما إبداع
الفنان المسيحي بروائع لوحاته,
وتحفه الفنيه مجسداً, ومترجماً فلسفة إيمانه
بالمسيحيه, و بالله وذلك على أرضيات وجدران الكنائس
والتي أشهَرُها لوحة خارطة فلسطين
(الاراضي المقدسه) الموجوده على أرضية كنيسه
في مأدبا بالاردن
وراجَ فن الفسيفساء في العصور الاسلاميه
حيث أبدع فيه الفنانون المسلمون
وطوّروه, وتفنّنوا به, وصنعوا أشكالاً رائعه على
حيطان المساجد, وجدرانها
وعلى المآذن والقباب, وفي المنازل والقصور
والأحواض المائيه
. ومثال على ذلك الفن:
المسجد الأقصى وقُبّة الصخره في القدس
والجامع الأموي في دمشق
وغيرها.. . ومن الجدير بالذكر أن فن الفسيفساء
زَيّنَ أرضيات الكُنُس اليهوديه القديمه
بلوحات خلّابه ومشهوره كَدولاب الأبراج وموناليزا
صفوريه والايقونات وغيرها..
, وذلك منذ القرن الأول الميلادي وحتى السادس.










[/]
تقى غير متواجد حالياً