عرض مشاركة واحدة
01-17-2014, 04:28 AM   #22
زهرة الكاميليا
شريك استاذ
stars-2-7
 
تاريخ التسجيل: Jun 2007
الدولة: مصر - اسكندريه
المشاركات: 2,663

صباح الخير يا مصر



استيقظت مصر
صباح اليوم الخميس
16-1-2014
على شمس الأغلبية الكاسحة
التى وافقت على دستورها الجديد
نعم” تكتسح النتائج الأولية للفرز
في العديد من محافظات مصر


الذى يفتح لها بابا جديدا ..لحياة جديدة
حيث ظهرت نتائج أكثر من 25 محافظة


وتعدت النتائج الأولية
للموافقين على الدستور بنسبة 95%
فضلا عن أن النتيجة كانت صدمة رادعة
لأعداء مصر من رؤوس الإرهاب
الذين كتبت لهم شهادة وفاة رسمية إلى الأبد
فيما أكدت تقارير صحفية
أن النتيجة المبدئية
تمثل مبايعة
للفريق أول عبد الفتاح السيسى
وزير الدفاع
مرشحا للرئاسة

المتحدث العسكري
يشكر جموع المصريين على ملحمة الاستفتاء



وجه العقيد أحمد محمد علي
المتحدث الرسمي باسم القوات المسلحة
التحية للشعب المصري
لمشاركته في الاستفتاء على التعديلات الدستورية
وذلك عقب انتهاء عمليات التصويت وبدء عملية الفرز
في تاريخ مصر ومسيرة شعبها العظـيم
مشاهد ومواقف مجيدة وفارقة لا تحصى
استقرت في سجل المجد والخلود



وبالأمس في الرابع عشر والخامس عشر من يناير 2014
توج شعبنا سجله المجيد بمشاهد أخذت بألباب العالم
للجموع الحاشدة
التي سعت من كل فج عميق، في المدن والقرى
لتعلن كلمتها التاريخية الواضحة الفاصلة
لصنع مستقبلنا بوحدتنا الوطنية
و لحرية إرادتنا
في العيش والحرية
والكرامة الإنسانية والعدالة الاجتماعية
وللهوية المصرية السمحة المستنيرة
لبى نداء مصر أبناؤها المخلصين الأوفياء
من أجل بناء المستقبل
يسطر المصريون دستورهم
دليل عملنا الذي استلهمته قوى الشعب المصري
من حقائق واقعه وتاريخه وثقافته وآماله



وأضاف إن مشاهد اليومين الخالدين
تشير بوضوح إلى دلالات حاسمة
فمشهد المرأة المصرية
جدة وأما وابنة سيظل في التاريخ
رمزا على وعي المرأة المصرية وتحديها الجسور
لكل محاولات الظلاميين
حرمانها من دورها عبر التاريخ
في العمل والنضال والمشاركة في صنع المستقبل


وإن مشاهد الآباء والأجداد
لهو رمز مؤثر مبين ومشع بالحكمة المستنيرة
وكأنه توصية للأجيال الجديدة
أن احذروا واعملوا
وكونوا أفضل منا وعيا واستنارة وجسارة



وإن مشاهد الشباب
لهو رمز واضح على مصر الشابة القوية
التي تصنع مستقبلها بسواعدهم الفتية
وتابع رسالته



قبل ذلك كله وبعـده
كان مشهد أبناء القوات المسـلحة
مع رجال الشرطة والأمن
قيادة وضباطا وضباط صف وجنودا



آية ناصعة الدلالة على حبهم للوطن وأمانتهم
وقدرتهم على الحفاظ على أمن وسلامة المواطنين
وعلى قداسة التزامهم بأداء رسالتهم بقوة وحكمة



واختتم رسالته قائلاً:
"إن المشهد هو النجاح بعينه
الذى يستحق التهنئـة والثناء والتمجيد
لكل من صنع المشهد المجيد.
جمـاهير الشعب
ورجال القوات المسلحة
ورجال الأمـن
ورجال الإعـلام الذين كانوا
صوت الوطن ضد صوت أعدائه"




أما الاستفتاء فى عيون الصحافة الغربية
تشكيك .. وحملات ..وأهواء
وإدعاءات
تكاد تتشابه مع أكاذيب الجماعة
التى إستطاعت أن تشكر الشعب المصري
لأنه قاطع الإستفتاء !!
صحافة الغرب تتعامى وتذهب فى مجملها الى ان
الموافقة على الدستور الجديد
تأتي كتأييد للحكومة والجيش

تتعامى عن البطل القومى
ومحبة طاغية للفريق السيسي
والتفاف جموع الشعب حول منقذهم
وفرحة عودة مصر لأهلها !
عمروموسي:



أرجّح ترشح السيسي للرئاسة
وأدعوه لعدم الاهتمام بالخارج

والإختيار متروك للقائد الأعلى للقوات المسلحة
سواء بقى الفريق أول عبد الفتاح السيسى
فى عرينه ..أسدا
ومن خلفه أسود ..على رأس المؤسسة العسكرية
كل منهم يحمل نفس مواصفات حراس الوطن الأوفياء
او قرر الإستجابة لنداء جموع الشعب للترشح رئيسا
والحقيقة تقول
أنه لا يبدو فى أفق الترشيحات
من يضاهيه فى المواصفات
لقيادة بلد مثقل ..متعب ..يحتاج مداواة متخصصة
وليس تجارب علاج قد تودى به لا قدر الله من جديد .
ولن تكون إلا تفتيتات لأصوات .. وبداية صراعات
ولن تحتمل مصر بدايات هشة تعود بها للخلف من جديد
السؤال الأهم
هل يحتمل الشعب
الذى خرج به السيسى من نفق الظلام بأمان
وأحبه كل هذا الحب



هل يحتمل أن يخذله القائد
ويكسر بخاطره؟
فالننتظر الأيام .




ولن تبالى مصر
إلا بصوت الشعب
وحكمة السنين فى ملامح وكلمات
رجل ..لم يدلى بصوته منذ عهد عبد الناصر
ونازل ليه النهاردة ياحاج ؟



يا بنتى اللى مالوش وطن ..مالوش دين !

وفى انتظار الغد القريب
ونتائج الفرز النهائية
عاشت مصر .
زهرة الكاميليا غير متواجد حالياً