عرض مشاركة واحدة
12-22-2013, 04:10 PM   #1
fathyatta
شريك جيد
stars-1-4
 
تاريخ التسجيل: Dec 2013
الدولة: مصر - الإسكندرية
المشاركات: 96
من اين ابدا قصيده رائعه فى مدح الرسول

basmala

قصيدة رائعة فى مدح الرسول

( من أين أبدأ )

من أينَ أبدأ ُوالحديثُ غرامُ ؟
فالشعرُ يقصرُ والكلامُ كلامُ

من أينَ أبدأ ُفي مديح ِمحمدٍ ؟
لا الشعرُ ينصفهُ ولا الأقلامُ

هو صاحبُ الخلق ِالرفيع ِعلى المدى
هو قائدٌ للمسلمينَ همامُ

هو سيدُ الأخلاق ِدون منافس ٍ
هو ملهمٌ هو قائدٌ مقدامُ

ماذا نقولُ عن الحبيبِ المصطفى
فمحمدٌ للعالمينَ إمامُ

ماذا نقولُ عن الحبيبِ المجتبى
في وصفهِ تتكسرُ الأقلامُ

رسموكَ في بعض ِالصحائفِ مجرما ً
في رسمهم يتجسدُ الإجرامُ

لا عشنا إن لم ننتصر يوماً
فلا سلمت رسومُهُمُ ولا الرسامُ

وصفوك َبالإرهاب ِدونَ تعقلٍ
والوصفُ دونَ تعقلٍ إقحامُ

لو يعرفونَ محمداًَ وخصالهُ
هتفوا له ولأسلمَ الإعلامُ

في سدرةِ الملكوتِ راحَ محلقاً
تباً لهم ولأنفهم إرغامًُ

فالدنماركُ تجبرت في غييها
لم تعتذر والمسلمونَ نيامُ

يا حسرة َالسيفِ الذي لم ينعتق
من غمدهِ والمكروماتُ تضامُ


أيسبُ أسوتُنا الحبيبُ فما الذي
يبقى إذا لم تغضبِ الأقوامُ

لا عشنا إن لم ننتصر لمحمدٍ يوماً
لأن المسلمينَ كرامُ

سمعت جموعُ المسلمين
كلامهم ثم استفاقت نجدُنا والشامُ

يا أمة َالمليارِ لا تتخوفي
لا بد أن تتقلبَ الأيامُ

لا بد للشعبِ المغيبِ أن يفق يوماً
ويحدثُ في الربوع ِوئامُ

لا بد لليثِ المكمم ِأن يرى يوماً
وهل للظالمينَ دوامُ

يا خالدَ اليرموكِ أين سيوفنا
أوما لنا في المشرقين ِحسامُ

كانت تموجُ الأرضُ تحتَ خيولنا
كانت لنا في المغربين ِخيامُ

يا حسرة َالأيام ِكيف َتبدلت
وهماً وضاعَ من الأباةِ زمامُ

يا سيدَ الثقلين ِيا نورَ الهدى
ماذا أقولُ تخونُنُي الأقلامُ

نٌ ترتلُ للحبيبِ فضائلا ً
والفتحُ والأحزابُ والأنعامُ

الله أثنى عليك في آياتهِ
والمدحُ في آياتهِ إفحامُ

ستظلُ نبراساً لكلِِ ِموحدٍ
والصمتُ عن شتم ِالسفيهِ كلامُ

صلى عليك الله يانور الهدى
ما دارت الأفلاكُ والأجرامُ

صلى عليكَ الله ياخيرَ الورى
ما مرت الساعاتُ والأيامُ

والله لو فعلنا ما فعلنا فلن نوفي نبينا حقه
ولكن لكل مجتهد نصيب



فتحى عطا
fathy atta
fathyatta غير متواجد حالياً