عرض مشاركة واحدة
10-29-2013, 07:52 AM   #2
الروميساء
شريك فضي
stars-1-6
 
تاريخ التسجيل: Oct 2013
المشاركات: 258

{‏الحج أشهر معلومات‏}‏‏:‏
هي شوال وذو القعده وعشرة منذي الحجة‏.‏
كما أخرجه الحاكم وغيره عن ابن عمر وسعيد بن منصور
عن ابن مسعود والطبراني وغيره عن ابن عباس
وابن المنذر عن ابن الزبير‏.‏
وقيل‏:‏ ذو الحجة‏.‏
أخرجه الطبراني وغيره من حديث ابن عمر
مرفوعا وسعيد بن منصور عن عمر بن الخطاب مرفوعا‏.‏

‏{‏ثم أفيضوا من حيث افاض الناس‏}‏‏:‏


أخرج ابن جريح عن طريق الضحاك عن ابن عباس في قوله‏:‏
{‏أفاض الناس‏}‏ قال‏:‏ إبراهيم‏.‏
‏{‏في أيام معدودات‏}‏‏:‏
هي أيام التشريق الثلاثة‏.‏
أخرجه الفريابي عن ابن عمر وعن ابن عباس‏.‏
وقال ابن عباس أيضا‏:‏ أربعة أيام‏:‏ يوم النحر وثلاثة بعده‏.
أخرجه ابن أبي حاتم‏.

وقال علي‏:‏ ثلاثة أيام‏:‏ يوم الأضحى ويومان بعده‏.‏
أخرجه ابن أبي حاتم‏.‏

‏{‏ومن الناس من يشري نفسه‏}‏‏:‏


هو صهيب‏.‏
أخرجه الحرث بن أبي أسامة في مسنده
وأبن أبي حاتم عن سعيد بن المسيب‏.‏
وأخرج ابن جرير عن عكرمة‏:‏ أنها نزلت في صهيب
وأبي ذر وجدب بن السكن أحد أهل أبي ذر‏.‏

‏{‏يسألونك عن الخمر والميسر‏}‏‏:


قال ابن عساكر‏:‏ كان السائل حمزة بن عبدالمطلب مع نفر من الأنصار‏.
وقال أبو حيان‏:‏ عمر ومعاذ‏.‏

‏{‏ويسألونك ماذا ينفقون قل العفو‏}‏‏:‏


سمي من السائلين معاذ ابن جبل وثعلبة‏.‏
أتخرجه ابن أبي حاتم عن يحي بلاغا‏.‏
قال ابن عساكر في قوله‏:‏
‏{‏يسألونك ماذا ينقون قل ما أنفقتم‏}‏‏:‏
نزلت في عمرو بن الجموح سأل عن مواضع
النفقة فنزلت ثم سأل بعد ذلك كم النفقة فنزل‏:
‏ ‏{‏ويسألونك ماذا ينفقون قل العفو‏}‏‏.‏

‏{‏ويسألونك عن اليتامى‏}‏‏:‏


قال ابن الغرس في أحكام القرآن‏:‏ قيل‏:‏ إن السائل عبدالله بن رواحة‏.‏
زاد أبو حيان‏:‏ وقيل‏:‏ ثابت بن رفاعة الأنصاري‏.‏
‏{‏ويسألونك عن المحيض‏}‏‏:‏
أخرج ابن جرير عن السدي والمرودي عن ابن عباس‏:‏
أن السائل عن وقال السهيلي‏:‏ عباد بن بشر وأسيد بن الحضير‏.‏

‏{‏الذين خرجوا من ديارهم وهم ألوف‏}‏‏:

أخرج الحاكم في مستدرك من طريق سعيد بن جبير
عن ابن عباس‏:‏ أنهم كانوا أربعة آلاف‏.‏
وأخرج ابن أبي حاتم من طريق عكرمة عنه‏:‏
أنهم أربعة آلاف من أهل قرية يقال لها‏:‏ دراوردان‏.‏
وأخرج ابن جرير عن السدي‏:‏
أنهم بضعة وثلاثون ألفا من قرية يقال لها‏:‏ دراوردان قبل واسط
وأخرج عن عطاء الخرساني‏:‏ أنهم ثلاثة ألاف‏.‏
ومن طريق ابن جرير عن ابن عباس‏:‏ أنهم أربعون ألفا‏.‏
{‏إذ قالوا لنبي لهم‏}‏‏:‏
أخرج ابن جرير عن وهب بن منبه‏:‏
أن اسمه شمويل ونسبه لاوي بن يعقوب‏.‏
وأخرج السدي‏:‏ أنه سمعون‏.‏
قال‏:‏ وإنما سمي به لان أمه دعت الله عز وجل
أن يرزقها غلاما فاستجاب لها دعاءها فولدت غلاما فسمته سمعون‏.‏
تقول‏:‏ الله سمع دعائي‏.‏
وأخرج عن قتادة‏:‏ أنه يوشع بن نون‏.‏
وقال ابن عساكر‏:‏ قيل‏:‏ اسماويل بن حلفا واسم أمه حسنة‏.‏

‏{‏فلما فصل طالوت بالجنود‏}‏‏:‏


أخرج ابن جرير عن السدي‏:‏ أنهم ثمانون الفا‏.
‏{‏مبتليكم بنهر‏}‏‏:
أخرج الربيع وقتادة‏.‏
ومن طريق ابن جرير عن ابن عباس‏:‏ أنه نهر بين الأردن وفلسطين‏.‏
ومن طريق العوفي عن ابن عباس‏:‏ أنه نهر في فلسطين‏.‏
{‏فشربوا منه إلا قليلا منهم فلما جاوزه هو والذين أمنوا معه‏}‏‏:‏
عدتهم ثلثمائة وبضعة عشر‏.‏

كما أخرجه البخاري عن البراء

{‏منهم من كلم الله ورفع بعضهم درجات‏}‏‏:

أخرج ابن جرير عن مجاهد في قوله‏:‏ ‏
{‏منهم من كلم الله‏}‏
قال‏:‏ موسى‏

‏{‏ورفع بعضهم درجات‏}

قال‏:‏ محمدا‏.‏
{‏الذي حاج إبراهيم‏}‏‏:
أخرج أبو داود الطيالسي في مسنده عن علي قال‏:‏
الذي حاج إبراهيم في ربه هو نمروذ بن كنعان‏.‏
وأخرج ابن جرير مثله عن مجاهد وقتادة والربيع وزيد بن أسلم‏.‏

‏{‏الذي مر على قرية‏}‏‏:‏


هو عزيز‏.‏
أخرجه الحاكم وغيره عن علي بن أبي طالب‏.‏
وأخرج الخطيب البغدادي مثله عن عبدالله بن سلام
وعن ابن عباس وزاد ابن سروحا‏.‏
وأخرج ابن جرير مثله عن ناجية بن كعب
وسليمان بن بريدة والربيع وقتادة وعكرمة والسدي والضحاك‏.‏

وأخرج الفريابي عن عبدالله بن عبيد بن عمير قال‏:‏
كان نبيا اسمه أرمياء‏.‏
وأخرج بن جرير مثله عن وهب بن منبه‏.‏
وأخرج أبن أبي حاتم عن رجل من أهل الشام‏:‏ أنه حزقيل بن بودا‏.‏
وحكى الكرماني في العجائب‏:‏ انه الخضر‏.‏
وأما القرية فأخرج ابن جرير عن وهب عن قتادة
والضحاك وعكرمة والربيع‏:‏ أنها بيت المقدس‏.‏
وعن ابن زيد‏:‏ أنها القرية التي أهلك الله
الذين خرجوا من ديارهم وهم الوف حذر الموت‏.
وقال الكرماني في العجائب‏:‏ قيل‏:‏ سلماباذ‏.‏
وقيل‏:‏ سارا‏.‏
وقيل‏:‏ دير هرقل‏.‏

‏{‏فخذ أربعة من الطير‏}‏‏:‏

أخرج ابن أبي حاتم من طريق الضحاك عن ابن عباس‏:
‏ أن الطير الذي أخذه‏:‏ وز ورأل وديك وطاوس‏.‏
قال:‏ منجاب‏:‏ والرأل فرخ النعام‏.‏
وأخرج من طريق حنش عن ابن عباس‏:‏
أنه الغزنوق - يعني الكركي - والطاوس والديك وأخرج ابن جرير عن مجاهد‏:‏
أنه الديك والطاوس والغراب والحمام‏.‏
‏{‏للفقراء الذين أحصروا‏}‏‏:
قال‏:‏ ابن عباس هم أهل الصفة‏.‏
أخرجه ابن منذر‏
{‏الذين ينفقون أموالهم بالليل والنهار سرا وعلانية‏}‏‏:‏
أخرج ابن جرير عن ابن عباس‏:‏
أنها نزلت في عبدالرحمن بن عوف وعثمان بن عفان‏.
والله أعلم‏
استودعكم الله
الروميساء غير متواجد حالياً