عرض مشاركة واحدة
01-10-2008, 12:03 PM   #12
يوسف
شريك ذهبي
stars-1-6
 
تاريخ التسجيل: Aug 2007
الدولة: المملكة المغربية
المشاركات: 530

مقال عن الفخار والخزف - سوريا
تحت عنوان : الخزف والفخار




من أقدم ممارسات الإنسان العملية
وقد استخدم الطين في البناء، وصنع الأواني والمواقد.
تدل المكتشفات الأثرية في حضارة رأس الشمرة
على أن شعبها عرف الفخار والخزف
منذ الألف السادس قبل الميلاد،
والرقم الكتابية واللقى الأثرية، خير شاهد على ذلك.
والمادة الأساسية لهذه الحرفة موجودة بكثرة،
وهي التربة الصلصالية.
ولهذه الحرفة أنواع، هي:
الفخار على الدولاب
هي حرفة تركيب العجينة الفخارية وتكييفها
وتحويلها إلى أوانٍ ومزهريات وشيها وتلوينها.
وتستخدم تربة غضارية ذات ألوان ثلاثة:
أبيض وأحمر وأصفر، وتجلب من لبنان
وعين ترما بدمشق. وينتج الحرفيون الأواني،
والمزهريات، والأصص، والقدور، وجرار
وأكواز الماء، وأكواع المجاري، وشتى الأشكال الفخارية.
وتباع هذه المنتجات داخلياً والفائض يتم تصديره.
تزيين الفخار بالصدف أو السيراميك
هي حرفة مستحدثة منذ أمد قريب
كهواية لدى بعض الحرفيين.
يقوم الحرفي بلصق الصدف والسيراميك
على الفخار بأشكال هندسية أو زخرفية
لتزيين المنتجات، ويضيفون قطعاً معدنية أحياناً.
يستخدم الحرفي الصدف والسيراميك، المستورد غالباً
والفخار الوطني، والغراء الأبيض، ومواد التلميع
كاللاكر والبلاستيك، كما يستخدم المعجون
لملىء الفراغات الناتجة، وينتج مزهريات
وكلوبات وبحرات صناعية وأحواض السمك
وصحون الزينة وأحواض الزهور
وزوايا للجدران وأدراج الديكور.
ومن الحرفيين المبدعين
السيد مأمون الحاج حسن، دمشق.
البلاط القاشاني




هو نوع من البلاط الخزفي المزجج والمحلى بالرسوم والألوان، خامته الفخار المطلي والمشوي في درجات
حرارة مرتفعة ومنتظمة، وهو من أثمن أنواع الخزف وأعرقه قدماً واستخداماً في العمارة وزخارفها.
ثمة قول يرد التسمية إلى مدينة قاشان التي اشتهرت بإنتاج هذا الخزف. وقد انتشر هذا الفن في شتى أنحاء العالم، وقد ازدهرت هذه الحرفة مؤخراً في تركيا. ونجده في سورية في الحمامات القديمة وفي الجوامع الدمشقية التي بنيت في العهد العثماني، وحديثاً، رُصف مقام السيدة زينب بدمشق القاشاني، وكذلك المآذن. ومن القاشاني الثمين قصر الطيارة حماه، وقد استقدم الأردن عدداً من الحرفيين لإصلاح المسجد الأقصى وتزيينه قبيل العدوان الإسرائيلي على القدس.
والحرف الفخارية والخزفية منتشرة في كل أنحاء سورية.


منقول لعموم الفائدة
يوسف غير متواجد حالياً