عرض مشاركة واحدة
05-31-2008, 09:52 AM   #4
هند
مراقب عام
Crown5
 
تاريخ التسجيل: Sep 2007
الدولة: مصر - المنوفية
المشاركات: 10,714

الغالية هالة
قلت لك قبل كده القلوب .....
فاروق شوشة
من أحب الأصوات الشعرية و الأدبية إلى قلبي
تعلمت على أوتار صوته كيف أقرأ الصورة الشعرية و عشقتها
و كيف أتذوق ألوان الكلمات


ولدت ببابك العالي
ـ و ليس بباب إسماعيل ـ
عمدني عطاء يديك ‏..‏
طهرني‏ .. و صورني من العدم
فأنت‏ ..‏ و ليس غيرك‏ ..‏ واهب النعم
و ليس هناك من ينهاك
أو يجريك في غير المسار
و يصدر الفرمان تولية و إقصاء
و لست الوالي المذعور في كرسيه البالي
لكثرة جالسيه‏ .‏ و ماسحيه‏ ..‏ و لامسيه‏
مدنسي خشبه‏
و كثرة ناقشي الأسماء و الأحداث
فوق نسيجه الغالي‏ ..‏ و في ذهبه
غدا سيقال‏:‏ هذا المقعد الخالي‏!‏
و مثلك جئت‏ ..‏ منطلقا و مزهوا لأنك حر
فأنت الخالد الباقي
و حولك عابرون و زائلون
و أنت الدافق الجاري
و دونك راكدون و خانعون
و أنت الطاهر الأنقي
و يحزنك الذين يدنسونك
و الذين يكابرون و يفسدون
أباهي أنني من باركته يداك
و من لمسته لمس السحر حين خطا
حشود خطاك
و أشهد روعة الشرفات حين تضيئها الأحلام
و تنقل وشوشات عيونها الأنسام
فتي ضاءت له الدنيا
و كان يضيئها عيناك
فكان الحب‏ ..‏ و التخييل‏ .. ‏و الكلمات‏ , .. و الأنغام
سفر هداك ‏!‏
ولدت ببابك العالي
و علمني طلوع الشمس أنك فاتح الأيام
ملهمها‏ .. و معطيها
و واهبها معانيها
و مدهشنا بحكمتك البليغة
أنت صائغها و مبدعها
على رغم الكوارث و المصائب والمحن
فطوبي أيها النيل الذي يتسيد التاريخ مزهوا
و يا شيخ الزمن
و هأنذا أتابع حزنك المكلوم
حين تجيء متشحا‏‏
و قد رحل المغيب و أقبل الليل البهيم
تري الدنيا كأنك لا تراها
تصم السمع عن عمه و ثرثرة و طيش لا يريم
و توشك أن تلوح بالسلام‏‏
فتنثني منك الذراع‏ ..‏ و لا تطيق‏
و ثم علي مدي الشطين .. أصوات لغربان و ضجة عاجزين
و ثم أشباح تبالغ في كآبتها
كأن مع الرؤوس وجوه بوم
تعشش في زمان عاجز وغد ذليل
فهل يرضي بها يوما
تراب غاضب‏ أو ماء نيل ؟


تحياتي لكِ
هند غير متواجد حالياً