عرض مشاركة واحدة
10-14-2013, 11:54 PM   #8
علا الاسلام
مراقب عام
Crown5
 
تاريخ التسجيل: Aug 2010
الدولة: عيد ميلادك احلى عيد
المشاركات: 4,554



تنبيهات فى يوم عرفة
1- الوقوف خارج حدود عرفة مع أنها محددة بأعلام واضحة،
والوقوف بها ركن لا يتم الحج إلا به.
( وبطن عُرنة ليس من عرفة ).

2 - انصراف بعض الحجاج من عرفة قبل غروب الشمس
وهذا لا يجوز لأنه خلاف السنة،
حيث وقف النبي
حتى غربت الشمس وغاب قرصها.



3 - التكلف بالذهاب للجبل وصعوده والتمسح به واعتقاد
أن له مزية وفضيلة توجب ذلك وهذا لم يرد عن النبي
.

4 - استقبال بعض الحجاج الجبل ( جبل الرحمة )
ولو كانت القبلة خلف ظهورهم أو عن أيمانهم أو شمائلهم،
وهذا خلاف السنة لأن السنة استقبال القبلة كما فعل النبي
.

5 - الإنشغال يوم عرفة بالضحك والمزاح ولغو الكلام
وترك الذكر والدعاء في ذلك الموقف العظيم.
لغو الكلام:
وهو الكلام الذي لا فائدة فيه فضلاً عن الكلام الذي يأثم بسببه
كالغيبة والنميمة والسب والشتم والقذف وغيرها ...
فإن الحديث بمثل هذه الأمور فى هذا اليوم دليل على القطيعة من
الله عزَّ وجلَّ لهذا العبد المتعدِّى الذى يخوض فى مثل هذه الأمور





6 - المشى فى الشمس:
على الحاج أن يحترس من المشى بدون مظلة فى الشمس،
أو حتى الإكثار من المشي بالمظلة فى الشمس
حتى لا يُصاب بضربة شمس.

7. إذا وافق يوم عرفة يوم جمعة،
فليس على الحاج جمعة
فى ذلك اليوم،
وكذلك إذا وافق يوم العيد يوم جمعة فلا صلاة جمعة فى منى،
وأيضاً لا صلاة عيد على الحجيج سواء بمنى أو بمكة،
وذلك لإشتغاله بأعمال المناسك.





8. على الحاج ألا ينسى التكبير من فجر يوم عرفة
إلى عصر اليوم الرابع من أيام العيد
عقب
الصلوات المكتوبات والنوافل والعبادات.


9. المرأة الحائض:
يجب علي الحائض أن تقف بعرفة وتدعو الله عزَّ وجلَّ وتستغفر،
غير أنها لا تصلى ولا تقرأ القرآن ولا تمسّ المصحف
ولا تدخل المسجد.





أخطاء شائعة فى يوم عرفة
1. التنافس فى صعود جبل الرحمة:
لم يثبت شيء فى هذا الشأن عن النبي صلى الله عليه وسلم.

2. البقاء بمسجد نمرة طوال يوم عرفة:
خطأ لأن المسجد ليس كله من أرض عرفه،
فيجب على من صلى به أن يخرج عقب الصلاة إلى أرض
الموقف أو يذهب حيث هو بعرفة، وهناك علامات واضحة
بالمسجد توضح ذلك.




3. تعجل الدفع أو الخروج من عرفات:
يتعجل بعض الحجيج، فينزل من عرفات قبل غروب الشمس
مما يجعل وقوفه غير تام، لأنه يشترط أن يقف بعرفات
ولو لحظة بعد غروب شمس يوم عرفة.

4. تعاطى حبوب منع الحمل لمنع الدورة:
بعض النسوة يتعاطين حبوب منع الحمل حتى لا تأتيها حيضتها
فتتمكن من أداء المناسك، وهذا أمر لا بأس به شرعاً
لأن سيدنا عبدالله بن عمر أباحه للنساء
وكان يصف لهن ماء الآراك لذلك،
وقد أباحه الأئمة فى هذا العصر بالوسائل المستحدثة
والتى تنفع لذلك حتى تتمتع النساء بجمال هذه الشعائر.







نتابع
علا الاسلام غير متواجد حالياً