عرض مشاركة واحدة
08-26-2013, 09:41 PM   #1
علا الاسلام
مراقب عام
Crown5
 
تاريخ التسجيل: Aug 2010
الدولة: عيد ميلادك احلى عيد
المشاركات: 4,550
رسالة تحت رغيف الخبز

basmala









قام إلى إفطاره ليس على العادة..
لقد ظلت غمامه في سمائه هو وزوجته
عكّرت صفو الودْ والمحبة بينهما..
ليس غريباً أن يحدث هذا الجفاء وهذا الخلاف..




هذا أمرٌ طبيعي بين كل زوجين
لقد كان من المفروض أن يقدم كلٌ منهما تنازلٌ للآخر..
لكن هيهات..
هو ربما يرى أن ذلك لا يليق به كزوج
بينما هي في الجانب الآخر تقول
لا يمكن أن أسمح لنفسي أن أتنازل له بينما هو المخطئ



جلس صاحبنا على طاولة الإفطار يقشر بيضة
بينما كوب الحليب قد خفّت حرارته ومال إلى البرودة مما أفقد مذاقه..
أخذ يأكل البيضة بينما يرمق باب المطبخ ويتساءل في نفسه..
لمَ لم تأتي مثل كل يوم؟
وماذا تأكل في المطبخ؟



في هذه الأثناء قدمت زوجته وبيدها رغيف خبز..
كان يحاول أن ينظر لها..
هو يتمنى أن تتفوه بالسلام عليه.. حتى يمكنه أن يعتذر لها
رغم أنه يُحسُّ أنه أخطأ ليلة أمس عليها..
رغم هذا لا يريد أن يبدأ هو في الكلام أنفةً منه
وضعت الرغيف أمامه وكادت أن تفعل مثل كل يوم
أن تجلس أمامه وتتناول الإفطار معه
لكنها لم تستطع فعل ذلك فعادت من حيث أتت..!! إلى المطبخ



هناك حيث أكملت تنظيف بعض الأواني..
وما هي إلا دقائق وسمعت صوت غلق الباب..
حتى تأكدت أن زوجها قد ذهب..



عادت سريعاً فوجدت أنه لم يشرب الحليب مثل كل يوم
والبيضة لم يأكل سوى ربعها..!!
فقالت في نفسها: طبعاً تريد مثل كل يوم أن أُقشِّر لك البيضة
وأقطعها لك.. لا تستحق ما أفعله لك..
أنت زوجٌ لا تقدر الحياة الزوجية



في هذه الأثناء جلست على الكنبة كالمنهك
وأخذت تسرح بخيالها بينما لا زالت ثائرة الغضب
تجول وتصول في داخلها وبدأت تتوعد الزوج سأفعل كذا وكذا..



لن أستقبله مثل كل يوم..
سأضع ملحًا زائدًا عن كل يوم في طعامه..
سأفعل وأفعل لأنك لا تستحق كل هذا الاهتمام منّي
أسندت رأسها على الأريكة وكانت في حالة غضب
لما حصل من زوجها..
أخرجت من صدرها تنهيدة عظيمه
كأنما هي من بواقي زلزال عاصف
ثم قامت إلى طاولة إفطار زوجها لتنظفها..
ثم فجأة !!!! توقفت دقات قلبها


يتبع




__________________

signature

علا الاسلام غير متواجد حالياً