عرض مشاركة واحدة
06-24-2013, 12:53 AM   #5
علا الاسلام
مراقب عام
Crown5
 
تاريخ التسجيل: Aug 2010
الدولة: عيد ميلادك احلى عيد
المشاركات: 4,550



6- على أبواب الخير سأتغير وأصل رحمي
رمضان فرصة لصلة الرحم وزيارة الأقارب...
بادر بصلة رحمك، واحذر أشد الحذر من قطعها.
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:
«خلق الله الخلق، فلما فرغ منه قامت الرحم،
فقال: مه، قالت: هذا مقام العائذ بك من القطيعة ،
فقال: ألا ترضين أن أصل من وصلك، وأقطع من قطعك؟،
قالت: بلى يا رب، قال: فذلك لك.
ثم قال أبو هريرة:
{ فَهَلْ عَسَيْتُمْ إِن تَوَلَّيْتُمْ أَن تُفْسِدُوا فِي الْأَرْضِ وَتُقَطِّعُوا أَرْحَامَكُمْ}
[سورةمحمد: 22]»
[رواه البخاري].

إذا عرفنا هذا فلنسأل من هو الواصل للرحم؟...
هذا ما وضّحه الرسول صلى الله عليه وسلم بقوله:
«ليس الواصل بالمكافئ،
ولكن الواصل الذي إذا قطعت رحمه وصلها»
[رواه البخاري 5645].




7- على أبواب الخير سأتغير وأساعد المحتاج
رمضان فرصة لإخراج الصدقات...
تصدق بشكل يومي في شعبان
حتى تعتاد على التصدق يوميا في رمضان
فتدخل فيمن قيل فيهم في الحديث،
عن أبي هريرة قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:
«ما من يوم يصبح العباد فيه إلا ملكان ينزلان، فيقول أحدهما:
اللهم أعط منفقاً خلفاً،
ويقول الآخر: اللهم أعط ممسكاً تلفاً»
[صححه الألباني]،
فإن كان التصدق يوميا عادة لك في الأصل في غير شعبان
فاستعد لرمضان بزيادتها قليلا أو كثيرا بحسب استطاعتك في شعبان،
عَنْ ابْنِ عَبَّاسٍ قَالَ:
«كَانَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ أَجْوَدَ النَّاسِ،
وَكَانَ أَجْوَدُ مَا يَكُونُ فِي رَمَضَانَ حِينَ يَلْقَاهُ جِبْرِيلُ
وَكَانَ يَلْقَاهُ فِي كُلِّ لَيْلَةٍ مِنْ رَمَضَانَ فَيُدَارِسُهُ الْقُرْآنَ
فَرَسُول اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ أَجْوَدُ بِالْخَيْرِ مِنْ الرِّيحِ الْمُرْسَلَةِ»
[رواه البخاري (6) ومسلم(2308)].



8- على أبواب الخير سأتغير وأقيم الليل
دخول رمضان فرصة للزيادة من الصلوات في جوف الليل..
قال تعالى:
{ تَتَجَافَى جُنُوبُهُمْ عَنِ الْمَضَاجِعِ}
[السجدة:16].
قال مجاهد والحسن: يعني قيام الليل.
وقال ابن كثير في تفسيره: ( يعني بذلك قيام الليل
وترك النوم والاضطجاع على الفرش الوطيئة ).
حث النبي عليه الصلاة والسلام على قيام الليل ورغّب فيه،
فقال عليه الصلاة والسلام:
{عليكم بقيام الليل فإنه دأب الصالحين قبلكم،
وقربة إلى الله تعالى، ومكفرة للسيئات،
ومنهاة عن الإثم،ومطردة للداء عن الجسد }
[رواه أحمد والترمذي وصححه الألباني].




9- على أبواب الخير سأتغير وأحافظ على صلاتي
رمضان فرصة لتدريب أنفسنا على الحفاظ على الصلاة..
عَنْ عَبدِ اللهِ بنِ عُمَرَ رَضِيَ اللهُ عَنْهُ
عَنِ النَّبِيِّ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ أَنَّهُ ذَكَرَ الصَّلاةَ يَوْمَا فَقَالَ :
« مَنْ حَافَظَ عَلَيْهَا كَانَتْ لَهُ نُورَاً وَبُرْهَانَاً وَنَجَاةً يَوْمَ الْقِيَامَةِ ،
وَمَنْ لَمْ يُحَافِظْ عَلَيْهَا لَمْ يَكُنْ لَهُ نُورٌ وَلا بُرْهَانٌ وَلا نَجَاةٌ ،
وَكَانَ يَوْمَ الْقِيَامَةِ مَعَ قَارُونَ وَفِرْعَوْنَ وَهَامَانَ وَأُبَيٍّ ابْنِ خَلَفٍ » .
عن عبد الله بن مسعود رضي الله عنه قال:
سَأَلْتُ النَّبِيَّ- صلى الله عليه وسلم-
أَيُّ العَمَلِ أَحَبُّ إلَى اللهِ؟
قَالَ: «الصَّلاةُ عَلَى وَقْتِهَا»
قَالَ ثُمَّ أَيُّ؟ قَالَ: «بِرُّ الوَالِدَينِ»
قَالَ ثُمَّ أَيُّ؟ قَالَ: «الجِهَادُ فِي سَبِيْلِ اللهِ»
قَالَ: حَدَّثَنِي بِهِنَّ رَسُولُ الله- صلى الله عليه وسلم-
ولَوِ اسْتَزَدْتُّهُ لَزَادَنِي. متفق عليه.



10- على أبواب الخير سأتغير وأقتصد في طعامي
اقتراب رمضان فرصة لكي يغير كل منا نفسه...
قلل من مقدار طعامك في شعبان
لكى لا تثنيك كثرة الطعام والأكل عن العبادة في رمضان
فاعتد على قلة كمية الطعام من الآن
أو ليكن طعامك كوجبات صغيرة متنوعة
وأكثر من الخضر والفاكهة والتمر لتحفظ ماء الجسم
وتعطيك النشاط والحيوية اللازمة.





تابعوا
جزاكم الله خيرا




__________________

signature

علا الاسلام غير متواجد حالياً