عرض مشاركة واحدة
06-10-2013, 03:57 PM   #3
ملك الورد
featured
stars-2-4
 
تاريخ التسجيل: Jul 2007
الدولة: مصر - المنوفية
المشاركات: 1,309

مخاطر الانقراض

ويشير تقرير صدر حديثا عن الامم المتحدة
أن اللقلق الاسود والكلب البحري
وهما سلالتان في حديقة كروجر الوطنية
معرضتان للفناء الخطر الذي يهدد العديد
من السلالات الأخرى لكن رغم
مخاطر الانقراض يتوقع
فريق من العلماء الاسبان
أن يشهد هذا الصيف عبور قرابة
ثلاثمائة مليون طائر سماء جبل طارق
معظمها من اللقلق الابيض



وأشار ناطق باسم هذا الفريق
إلى أن مدينة «سبتة» ومواقع أخرى
مطلة على المضيق في الساحلين
والمغربي بدأت تستقبل
من العلماء من اوروبا والولايات المتحدة
الذين يستعدون لدراسة هذه الظاهرة الفريدة
من نوعها في العالم من ناحية الكثافة
العدديه للطيور المهاجرة في فترة قصيرة
لا تصل إلى ثلاثة شهور من اول يوليو
إلى منتصف سبتمبر المقبلين.




اللقلق الأبيض يهاجر في مجموعات
مما يجعل من السهل تقفي أثره طيلة
خط الهجرة الذي يمتد أحيانا إلى
آلاف الكيلومترات ويبدأ المختصون
في علم الطيور عملهم اليومي
مع بزوغ الشمس في مراصدهم
المجهزة بمختلف التسهيلات التكنولوجية
معتمدين بشكل كبير على الأحوال الجوية
المنتظرة لكل يوم عمل نظرا لأن تغير
الاحوال الجوية يؤثر على الطريق
الذي تختاره الطيور في رحلتها صوب الجنوب.




تجربه اجراها عالم فرنسي على طيور
اللقلق أراد ان يدرس حياة
هذا الطائر العجيب فأجرى تجربة فريدة
فقام بوضع بيض الدجاج
في عش أنثي اللقلق بعد أن
أزال بيضها دون أن تراه
وراح الذكر والأنثى يتبادلان احتضان البيض
إلى أن فقس ولكنه فقس دجاجا وليس لقالق
وكانت مفاجأة بالنسبة لزوج اللقالق
ولا حظ العالم الفرنسي الذي كان يسجل
ما يحدث خطوة بخطوة .
أن ذكر اللقلق قد طار بعيدا
بينما بقيت الأنثى في مكانها
وهي تتطلع للفراخ بنظرة لا تخلو من الغرابة
وبعد ساعة تقريبا حدث شيء
لم يكن يخطر ببال العالم الفرنسي
فقد حضر الذكر ومعه مجموعة من
اللقالق الذكور وراحو يضربون الأنثى
بمناقيرهم ضربا مبرحا حتى فارقت الحياة
واتجهوا بعد ذلك إلى ضرب
الفراخ الصغيرة حتى الموت
ثم طارت الذكور والعالم يعيش في ذهول
مما يشاهد ولم يكن يعلم أن تلك الأنثى البريئة
ستدفع حياتها ثمنا لتلك التجربة القاتلة
سبحان ربي الأعلى ما أبدع خلقه
فعلا أمم أمثالنا حتى الحيوانات
التي خلقها الله بلاعقل تحرص على عدم الخيانه .
ملك الورد غير متواجد حالياً