عرض مشاركة واحدة
11-13-2012, 11:31 AM   #5
عاشق الروح
شريك محترف
stars-2-8
 
تاريخ التسجيل: Jun 2010
الدولة: القاهرة - فى رحمه الله
المشاركات: 3,298

هنــــــــــــــــــد

موضوعك حصر العلاقة بين الاباء والابناء بين امس واليوم وايضا غدا

كل ماذكرتيه هو الحقيقة بعينها إلا مارحم ربي

ولعل إختلاف الأجيال ومؤثراتها والمفاهيم السائدة وقتها والمفاهيم السائدة الآن يبين الاختلاف الجوهري في العلاقة السائدة بين الأباء والابناء اليوم
حتى لغة الحوار تغيرت فلهم أستطع فهم مفردات اللغة التى تستخدم في الحوار مثل _ كبر الجمجمة _ وكلمات أخري لااحفظها ولكنى اسمعها لاأفهم معناها ، وهو ماساعد على إتساع الهوة بين الجيلين أختلاف الثقافات وقلة الوعي الديني والبعد عنه ساعد على عدم فهم الإبن لحقوق الوالدين وماترتب عليه من الجحود وعدم الطاعة
وهي مشكلة العصر في معظم البلدان الأسلامية الذين لايقدرون معنى كلمة أب او ام
ولى إضافة تبين مدى اهمية الوالدان وهو حديث قدسي على ما أذكر بمعناه يخاطب الأبناء ( كنا نرزقكم من اجلهم ، " بعد وفاتهم " اليوم أعملوا صالحا نرزقكم من اجله )

والجدير بالذكر أن الآباء عندهم بعض التقصير في وصول الإبن لتلك الحالة من الجفاء ، فكما يقال أن البيت هو المدرسة الأولى والوالدان هم القدوة والنموذج الذي يقلده الأبناء.

موضوع مهم ويمس بيت بيت وجوهري ومفيد في طرحه لتناول مختلف الآراء

شكرا لكى هند على موضوعك المميز وبارك الله فيكي

دمتي بخير
عاشق الروح غير متواجد حالياً