عرض مشاركة واحدة
11-06-2012, 08:08 PM   #2
علا الاسلام
مراقب عام
Crown5
 
تاريخ التسجيل: Aug 2010
الدولة: عيد ميلادك احلى عيد
المشاركات: 4,550




ثم .......

ثم أفيق على صياح الديك

الذى يعلن عن طلوع الصباح

لتسكت شهرذاد عن الكلام المباح









و ها أنا أفيق من أحلامى و خيالاتى التى كنت أسبح معها

إنه صوت الآذان .. أفقت عليه

هيا إلى الصلاة

هيا إلى اللجؤ إلى الله









يا إلهى .......

ما هذه الخيالات ..!!

ما هذه الأحلام التى لا تغنى و لا تسمن من جوع ..!!

ما هذا إلا عبث و ضعف و تواكل و استسلام .....

إن المارد الحقيقى .. و القوة الحقيقية لا تكمن داخل مصباح علاء الدين .. و لا غيره

بل يكمن بداخلنا نحن .. داخل نفوسنا

و بما تحمله تلك النفوس من عزيمة و إصرار و تحدى و ثقة

نعم .. ثقة بالله .... و ثقة بأنفسنا





إن المارد سيخرج من داخل كل منا
إذاً ... المارد الضعيف يخرج من الضعيف
كما يخرج المارد القوي من القوي ....
فبالإصرار و العزيمة و ثقتنا فى الله أولا .. و فى أنفسنا ثانيا..
نصل لتحقيق كل ما نبغيه من أمانى
و نصل إلى كل ما نريد من سلم المجد
و نحقق طموحاتنا
و نصل بأحلامنا إلى بر الأمان و السلامة
أما اليأس و انتظارنا لمعجزة نحقق بها آمالنا و أحلامنا
و توصلنا لطموحاتنا .. فهذا لن يحدث أبدا




أعقد العزم
و توكل على الله و حاول
و إذا فشلت لا تقول أنا فاشل
لأنك سوف تتعلم من هذه التجربة الفاشلة





انهض و حاول مرة أخرى
و أجعل الله أمامك فى كل خطوة تقوم بها
و أعلم أن الله لا يضيع أجر من أحسن عملا
و أن الله أمرنا بالعمل والاجتهاد
و لم يأمرنا بالتواكل
بل نأخذ بالأسباب ثم نتوكل عليه





عندما سأل رجل رسول الله صلى الله عليه و سلم عن دابته
أيتركها لأنه يتوكل على الله
قال : بل اعقلها و توكل
أى يأخذ أولا بالأسباب .. ثم يتوكل على الله
و يتركها فى حفظه و رعايته





تابعونى
علا الاسلام غير متواجد حالياً