عرض مشاركة واحدة
10-19-2012, 01:05 AM   #11
علا الاسلام
مراقب عام
Crown5
 
تاريخ التسجيل: Aug 2010
الدولة: عيد ميلادك احلى عيد
المشاركات: 4,554




يوجد قصص كثيرة عن الظلم وعاقبة كل ظالم
وهذه القصص نأخذ منها العظة و العبرة
وفيها بعض المواقف التى أصابت فيها دعوات المظلوم
وفيها الردع لكل ظالم ، والتسلية والصبر لكل مظلوم
فالفرج والنصر على الظالم لا شك قريب







* قصة الصياد والسمكة



خرج احد الصيادين صبيحة يومه يطلب رزقاً حلالا فرمى شبكته
فلم يخرج شيئا فاخذ يبتهل إلى الله فأولاده يصرخون جوعا في
بيته واقتربت الشمس من المغيب فرزقه الله سمكه ضخمه فحمد
الله تعالى وأخذها مسرورا إلى بيته، وإذا بملك قد خرج للنزهة
فرآه فأحضره وعلم ما معه فأعجبته السمكة فأخذها عنوه، وذهب
إلى قصره فأراد أن يدخل سرورا على الملكة فأخرج السمكة
أمامها ، فاستدارت السمكة وعضت أصبعه






فلم يسترح ليلتها ولم ينم فاحضر الأطباء فأشاروا بقطع أصبعه
ولكنه لم يسترح بعدها لأن السم قد تسرب إلى يده فأشاروا بقطع
يده ولكنه لم يسترح أيضا بل أخذ يصرخ ويستغيث فأشاروا بقطع
ذراعه فاستراح من الآلام الجسدية ولم تهدأ نفسه، فعُلم الأمر
فأشاروا عليه أن يذهب إلى طبيب من أطباء القلوب
(العلماء الحكماء) فذهب وأخبره قصه السمكة فقال له:
لن تهدأ إلا إذا عفا عنك الصياد
فبحث الملك عن الصياد حتى وجده و شكى إليه أمره واستحلفه
أن يصفح عنه فعفا وصفح عنه، فقال له الملك : ماذا قلت في ؟
فقال: ما قلت سوى كلمه واحده :
اللهم إنه أظهر على قوته فأرنى فيه قدرتك
فأحذر يا آخى من ظلم العباد فإن الظلم ظلمات يوم القيامة









* عاقبة عبد الله بن قمئة
(التيس ينتصر لرسول الله)




وهو المشرك العنيد الذي ضرب رسول الله صلى الله عليه وسلم
فجرحه في غزوة أحد وهو يقول "خذها منى وأنا ابن قمئة"
فقال له الرسول صلى الله عليه وسلم [أقمأك الله] أي قطعك الله،





فلما عاد لأهله بعد الغزوة خرج إلى غنمه ليرعاها
فوافاها على ذروة جبل شامخ
فشد عليه تيس فنطحه نطحة أرداه بها من شاهق الجبل
فسقط أسفله متقطعا.
وسبحان الله مشرك حقير لا يليق بقتله إلا تيس الغنم!!






__________________

signature

علا الاسلام متواجد حالياً