عرض مشاركة واحدة
10-18-2012, 02:39 PM   #4
علا الاسلام
مراقب عام
Crown5
 
تاريخ التسجيل: Aug 2010
الدولة: عيد ميلادك احلى عيد
المشاركات: 4,556




ومن عواقب الظلم أيضاً :

* العذاب الأليم
قال تعالى :
{إِنَّمَا السَّبِيلُ عَلَى الَّذِينَ يَظْلِمُون َ النَّاسَ وَيَبْغُون َ
فِى الأَرْضِ بِغَيْرِ الْحَقّ أُوْلَـئِك َ لَهُمْ عَذَابٌ أَلِيمٌ }
سورة الشورى
" أليم " أي موجع للقلوب والأبدان ، بحسب ظلمهم وبغيهم


* خذلان الظالم عند الله تعالى
قال تعالى :
{ ما للظالمين من حميم ولا شفيع يطاع } .. سورة غافر

وقال تعالى :
{ وما للظالمين من أنصار } .. سورة البقرة
لايجدون أنصاراً وشفعاء لهم يخرجونهم من عذاب الله سبحانه

لأنهم منبوذون بظلمهم وغشمهم وعدوانهم .




احذروا !!
لا تظلم فدعوة المظلوم أحد سهام الليل التى لا تخطئ
لا تظلم فإن دعوة المظلوم مُســــتجابة
لا تظلم فإن دعوة المظلوم ليس بينها وبين الله حجاب





فلا تأخذنا الصحة والمال والجاه والسلطة والجمال أن نظلم أحد
بدل أن نحمد الله ونشكرة على ذلك

فالدنيا لا تبقى على حال فدوام الحال من المحال
فكما فعلت يُفعل بك وكما تُدين تدَان
(وجزاء سيئة سيئة مِثلها )

وهكذا سنة الحياة فاحذروا أن تسيئوا إلى احد فإن
كانت عينك تنام فعين الله لا تنام ..

لا تظلمن إذا ما كنت مقتدرا * * * فالظلم ترجع عقباه إلى الندم

تنام عينك والمظلـوم منتبه * * * يدعو عليك وعين الله لم تنم




إبتعدوا عن الإساءة للآخرين ( بهتان ، غيبة ، قسوة ، بُغض وحقدِ
وحربٍ تشنُها على أخيك المسلم لأسبابِ واهيه

واحتقار الناس ، والتعدي والاستطالة على الضعفاء ، ومن الظلم
المماطلة بحق عليك مع قدرتك على الوفاء والمراوغة والمخادعه في ذلك

أيضاً عدم العدل والمساواة بين الأبناء أيها الأباء ..
ظلم الزوجة لأم الزوج والعكس .. الخ الخ





عن أبي هريرة رضي الله عنه قال
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم
« لا تحاسدوا ولا تناجشوا ولا تباغضوا ، وكونوا عباد الله إخوانًا ،
المسلم أخو المسلم ، لا يظلمه ، ولا يخذله ، ولا يحقره ،
التقوى ها هنا ـ ويشير إلى صدره ثلاث مرات ـ
بحسب امرئٍ من الشر أن يحقر أخاه المسلم،
كل المسلم على المسلم حرام ، دمه وماله وعرضه»
(رواه مسلم)


فالحذر الحذر من الظلم بكافة صوره وأشكاله..حتى مع العدو ،
فبالعدل أنزل الله الكتب وأرسل الرسل
{لَقَدْ أَرْسَلْنَا رُسُلَنَا بِالْبَيِّنَاتِ وَأَنزَلْنَا مَعَهُمُ الْكِتَابَ
وَالْمِيزَ انَ لِيَقُومَ النَّاسُ بِالْقِسْط ِ} سورة الحديد

بالعدل قامت السموات والأرض، وبالعدل يصلح الراعي والرعية،
وبالعدل تسعد البشرية وتأمن الرعية.


وعن حذيفة رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :
«لا تكونوا إمعة، تقولون: إن أحسن الناس أحسنا، وإن ظلموا ظلمنا،
ولكن وَطِّنُوا أنفسكم،
إن أحسن الناس أن تحسنوا، وإن أساءوا فلا تظلموا»
روا ه الترمذي







__________________

signature

علا الاسلام غير متواجد حالياً