عرض مشاركة واحدة
08-14-2012, 07:37 AM   #5
السويدي
vip
Crown5
 
تاريخ التسجيل: Jun 2007
الدولة: London,UK
المشاركات: 11,524

5-الزبير بن العوام
"حواري الرسول "


هو الزبير بن العوام بن خويلد بن أسد بن عبد العزى بن قصي بن كلاب،
كنيته أبو عبد الله، حواري رسول الله صلى الله عليه وسلم وابن عمته
صفية. أسلم وهو ابن خمس عشرة سنة وقيل ابن اثنتي عشرة سنة وهو
من السبعة السابقين إلى الإسلام. وزوج أسماء بنت أبي بكر "ذات
النطاقين" هو أول من سل سيفه في الإسلام وذلك بمكة حين أشيع أن
النبي صلى الله عليه وسلم قد قتل، فسل الزبير سيفه وأقبل على الرسول
صلى الله عليه وسلم بأعلى مكة، فقال: "مالك يا زبير"، قال: أخبرت أنك
أخذت،فصلى عليه النبي صلى الله عليه وسلم ودعا له ولسيفه. وهاجر
إلى الحبشة ثم إلى المدينة، شهد بدرا والمواقع كلها وكان من أعظم
الفرسان وأشجعهم قال عنه عمر: الزبير ركن من أركان الدين. اشتهر بالجود
والكرم، وروي عنه أنه كان له ألف مملوك يؤدون إليه خراج أرضه، فما يدخل
بيته منها درهما واحدا، بل يتصدق بذلك كله. هو أحد العشرة المبشرين
بالجنة، وأحد الستة الذين اختارهم عمر للخلافة من بعده، وسمى أبناءه
بأسماء شهداء الصحابة. شهد الجمل محاربا لعلي، فاختلى به علي يومها
وكلمه فرجع وترك القتال، ولكن عبد الله بن جرموذ تبعه فقتله غدرا، وحمل
رأسه وسيفه إلى على، فبكاه على وقبل سيفه ولم يأذن لقاتله بالدخول
عليه وبشره بالنار. وكان ذلك في سنة 36 وكان عمر الزبير وقتها 67 سنة.
السويدي غير متواجد حالياً