عرض مشاركة واحدة
08-08-2012, 10:37 AM   #84
منى سامى
مراقب عام
Crown5
 
تاريخ التسجيل: Oct 2007
الدولة: عيد ميلادك احلى عيد
المشاركات: 15,421

اشرقت شمس الصباح تدعو قلوب الاحبة
لخيمه ورد للفنون والمحبة
تفتح ابوابها على مصراعيها
تزين جدرانها وابوابها
باجمل شئ لديها
ثم تنحنى فى خجل وافتخار لكل من مر بها
وترك كلمات على جدرانها

واخص بالذكر والدى الغالى صاحب القلب والقلم الحنون الراقى
والذى يسعدنى تشريفه
جابر الخطاب
حبيبتى نااانو مستشارتى الفنية
وجميلة الروح والقلب هند
واخى السويدى ومراقبنا العام الذى اضاء الخيمه بجميل كلماته وتشريفه
حبيبتى السماء اسعدنى دخولك الخيمه وردك الجميلالسماء
حبيبتى وصديقتى الطيوبه مبدعة
لو نظمت حروف اللغة العربية كلها لاصنع منها
صحبة ورد اهديها اليكم لن تفى حقكم
اشكركم احبتى فى الله

دائما انتظركم خلف ابواب الخيمه
باجمل ورود عطرة وجميلة



ونبدأ مع بعض
ليلة جديدة من ليالى خيمه ورد للفنون

ونقول اللهم اجعل القرأن الكريم ربيع قلبى
واجمل ايات الاعجاز العلمى




قال الله(وَ تَرَى الْجِبَاْلَ تَحْسَبُهَاْ جَاْمِدَةً وَ هِيَ تَمُرُّ مَرَّ السَّحَاْبِ صُنْعَ اللهِ الَّذِيْ أَتْقَنَ كُلَّ شَيْءٍ) النمل : 88
---------------------------------------------------------------------
كلنا يعلم أن الجبال ثابتات في مكانها ، و لكننا لو ارتفعنا عن الأرض بعيداً عن جاذبيتها و غلافها الجوي فإننا سنرى الأرض تدور بسرعة هائلة (100ميل في الساعة) و عندها سنرى الجبال و كأنها تسير سير السحاب أي أن حركتها ليست ذاتية بل مرتبطة بحركة الأرض تماماً كالسحاب الذي لا يتحرك بنفسه بل تدفعه الرياح ، و هذا دليل على حركة الأرض ،فمن أخبر محمداً صلى الله عليه و سلم بهذا ؟ أليس الله ؟





الفقرة الثانية مع

احكى ياشهريار

بيت العيلة القديم وايام الطفولة
اجمل ايام عشتها فيه
وبنت الجيران الجميلة
واول نسمه هوى حسيت بيه
كنت فى زيارة لجدتى فى بيت العيلة
حسيت بحنين للوقوف لحظات فى شرفه الغرفة
احمل فى يدى فنجان قهوة جدتى الذى لا يعلوا عليه
وفى قلبى ذكرى لاجمل ايام عشتها فيه
كانت تشبه الى حد كبير القهوة التى احتسيها

فى دفئها وحلاوة مذاقها
كانت شهرزاد جارتى

كبر الحب بداخلنا كما كانت تكبر ملابسنا
هنا كنا نلهو وهنا كنا نتصالح بعد الخصام
وهنا اول لقاء منفرد بيننا واعترافنا بحبنا
قررنا دخول نفس الكليه لنظل مع بعضنا
وحسينا اد ايه فرحة اهلنا لما اسسنا بيتنا بنفسنا


وعشت مع شهرزادى اجمل ايام حياتى
حتى جاءت لحظه الاختيار
بعد تخرجنا من الجامعه سلكت هى طريق التدريس
وانا قررت العمل لاتكفل بمصاريف البيت
درست هى اكثر فاكثر واخذت شهادات اكثر فاكثر

حتى حصلت على فرصة عمل خارج البلاد
وكان الاختيار اما انا او الحياة الجديدة
المليئة بالامل والطموح
فكانت الاجابه
وبدون تفكير
المستقبل الكبير المنتظرها
محى حلم السنين فى سنيتين اتنين
كان نفسى اسألها سؤال ليه اتبدل الحال
وراح فين عشق السنين
وازى تضحى بيه فى غمضة عين

وتتركنى احمل داخلى ركاب لذكرى بعدد ايام السنين

سوف احبس انفاسى واكمل بدونها ايامى
وسوف اتركها فى بيت العيلة القديم معلقة على جدرانه

واسكت عن الكلام المباح
لان الصبح قد لاح
منى سامى غير متواجد حالياً