عرض مشاركة واحدة
07-06-2012, 12:17 AM   #118
علا الاسلام
مراقب عام
Crown5
 
تاريخ التسجيل: Aug 2010
الدولة: عيد ميلادك احلى عيد
المشاركات: 4,595

الدمل والجمرة والخراج



هناك سؤال يسـأله كثيرون
ما هو الفرق بين الدمل و الخراج و الجمرة
فكلها التهابات و بها احمرار و صديد و ألم

و سوف أقدم الاجابة بطريقة مبسطة
ليستطيع أن يستوعبها الجميع




الدمامل : عبارة عن التهابات بكتيرية عميقة في جريبات الشعر
تظهر على شكل بثور حمراء مؤلمة تحتوي على صديد ويحوي
مركزها شعرة وتكثر الاصابة عل الوجه أو الاطراف أو الجذع .
و قد عرضناها بالتفصيل مسبقا










الجمرة : في حال وجود أكثر من رأس تدعى هذه الآفة
بالجمرة

وهو التهاب حاد فى الجلد يحدث نتيجة لإصابة عدد متجاور

من الغدد الدهنية والبصيلات الشعرية والأنسجة المحيطة بها فى
وقت واحد بنوع فتاك من الميكروبات العنقودية وتحدث هذه
الحالة بصفة خاصة فى :
ضعاف البنية ومرضى السكر والمصابين بأمراض الكلى المزمنة
وغالبا ما تكون الجمرة وحيدة
وأكثر الأماكن عرضة لحدوثها هى الجزء الخلفى للرقبة والظهر .
وتبدأ الجمرة كورم صغير يصحبه احمرار فى الجلد ثم
يزداد الورم فى الحجم تدريجيا حتى يصل قطره إلى حوالى ثلاث
بوصات أو أكثر ثم تظهر بثرات عديدة عند منافذ بصيلات الشعر
وتنفجر ليخرج منها سائل صديدى وبعد فترة من الوقت تتآكل
الأنسجة فى وسط الجمرة وتنفصل وتظهر قرحة عميقة على
سطح الجلد ثم تأخذ هذه القرحة فى الالتئام تدريجيا تاركة
وراءها ندبة .




ويصحب ظهور الجمرة :


**************
غثيان
وصداع

وارتفاع فى درجة الحرارة



المضاعفات


*********
قلت مضاعفات الدمامل والجمرة بعد اكتشاف المضادات
الحيوية ولكن إذا ما أهمل العلاج فإنها قد تؤدى إلى حدوث
مضاعفات شديدة مثل :
- التسمم الدموى.
- التهاب الأوردة الدموية.
- خراريج فى الكليتين أو الأنسجة المحيطة بهما.
- التهاب الأغشية السحائية للمخ أو الأوعية الدموية داخل
الجمجمة وذلك إذا كانت الجمرة فى الوجه.


العلاج

********
- الراحة التامة للمريض والعناية بتمريضه.
- تحليل البول للسكر والزلال فى كل حالة وعلاج الأسباب
المهيأة لحدوث الجمرة والعمل على زيادة مقاومة الجسم.
- إعطاء جرعات كبيرة من المضادات الحيوية.
- استخدام مطهرات موضعية ومراهم مضادات حيوية
وماء أكسجين وجلسرين.
- استشارة الجراح فى الحالات الشديدة.










الخراج : والدمامل الكبيرة تسمى بالخراج

وهي عبارة عن تجمع من التقيح أو الصديد داخل الفجوة.
وربما يرافقها تكدس للدهون مثل التهاب الأنسجة المحيطة
وهذا يسبب الألم وارتفاع في درجة الحرارة.

عندما يتراكم الصديد في نسيج ما أو عضو أوفراغ محدود بالجسم
بسبب حالة من حالات العدوى ،يتكون حينئذ مايسمى (الخراج)
وقد تكون الخراريج سطحية أو داخلية .

الأعراض
********
والجزء المصاب بالعدوى يكون ملتهباً ومتورماً
ومؤلماً عند الضغط عليه .
وقد يشعر المريض بالإعياء وفقدان الشهية
ونقصان الوزن ونوبات متوالية من الحمى والقشعريرة .

ويمكن أن يتكون الخراج في أى جزء من أجزاء الجسم
الجلد ، اللوز ، اللثة ، الرئة ، المخ ، الكلى ، الجهاز الهضمى

و يحتاج علاجها إلى عناية خاصة
و أخذ المضادات الحيوية المناسبة
و إذا احتاج الأمر يتم فتح الخراج بواسطة الجراح










__________________

signature

علا الاسلام غير متواجد حالياً