عرض مشاركة واحدة
06-10-2012, 08:10 PM   #89
علا الاسلام
مراقب عام
Crown5
 
تاريخ التسجيل: Aug 2010
الدولة: عيد ميلادك احلى عيد
المشاركات: 4,550




من عيادة الأطفال حنشوف حالات الصداع عند الأطفال

و السؤال هو : هل يعانى الأطفال من الصداع ؟

لا يفرق الصداع بين صغير أو كبير،
فالصداع شائع في الأطفال أيضا
ويحدث في أكثر من 90 بالمائة من الأطفال
في عمر المدرسة
وغالباً ما تكون مسبباته بسيطة كعدم الراحة
أوالنوم غير الكافي، أو الجوع.
وأحيانا يدل على وجود التهابات وعدوى مثل
التهابات الأذن والحنجرة والأسنان،
أو العيوب الانكسارية للعين.
ولكن في بعض الأحيان يكون الصداع بسبب
مرض خطير عند الطفل،
لذلك يجب أن نعير اهتماماً كافياً للصداع عند الطفل
ونبحث عن الأعراض المصاحبة،
ولا بد من استشارة الطبيب في حالة
تكرره بشكل مفاجئ ومستمر.





نظرة عامة حول الصداع عند الأطفال




أكثر حالات الصداع عند الاطفال و لحسن الحظ ,
هي حالات سليمة و عابرة و تحدث غالباً خلال
ارتفاع درجة حرارة الطفل,
و عندما تتكرر قد تكون ناجمة عن الشقيقة ,

و بنفس الوقت قد تخفي خلفها آفة عصبية هامة داخل الجمجمة
و تتطلب تدخلاً طبياً حاسماً ,
و الطفل الصغير دون الأربع سنوات لا يستطيع القول أنه يعاني
من الصداع و يتظاهر الصداع عنده بالهياج و تبدل المزاج
و العصبية و أحياناً الميل للنوم.
قد يميل الطفل احياناً الذي يعاني من صداع الى إمساك رأسه
أو محاولة ضربه بالأرض،
أما الأطفال الاكبر سناً، فيجب أن يتصل أهلهم بالطبيب،
إن كان صداعهم شديداً جداً أو تسبب في أن يغيب ليوم
أو أكثر عن المدرسة .
[/FONT]



ما هي العوارض الهامة التي قد ترافق الصداع
عند الطفل و توجه نحو السبب ؟





من المهم معرفة مواصفات الصداع عند الطفل :
هل هو موضع في الوجه ( التهاب الجيوب ) ؟
أم نصفي (شقيقة )
أم في الأمام و الخلف (صداع توتري )
أم أنه يشمل كل الرأس ؟
و كذلك من المهم معرفة كم مضى على وجود الصداع
و ساعات اشتداده و كم تستمر النوبة ,
و ما هي العوامل التي يمكن أن تثير الألم عند الطفل
و التي تزيل الألم ( الضجة , الهدوء , الظلمة …)
و كذلك تأثر حالة الطفل العامة بهذا الصداع ,
و هل أصيب الطفل برضٍ هام على الرأس سابقاً,
هل هناك قصة شقيقة في العائلة ؟
هل يتناول الطفل أية أدوية لسبب آخر ؟
هل تترافق الحرارة مع الصداع ؟
و هل يصاب الطفل الإقياء أو ارتداد الطعام خاصة في الصباح ؟
هل يترافق الصداع مع ألم في البطن ؟ أو مع اضطراب الرؤيا ؟
و تغير المزاج أو الخدر والعجز الحركي ؟





عما سيقوم الطبيب بالبحث عند
فحصه للطفل المصاب بالصداع ؟




سيقوم الطبيب بإجراء فحص كامل للطفل و سيركز على وجود
علامات عصبية كالعجز الحركي و علامات التهاب السحايا ,
اضطراب في وعي الطفل , علامات ارتفاع التوتر داخل الجمجمة
(صداع , إقياء و اضطراب النظر),
و كذلك سيقوم بالضغط على الجيوب من خلال الضغط على الوجه ,
علماً أن التهاب الجيوب عند الطفل يسبب الصداع عندما يكون
التهاباً حاداً و مترافقاً مع الحرارة و سيلان الأنف القيحي.





ما هي اعراض الصداع عند الطفل ؟



الأعراض الشائعة :



1-ارتفاع درجة حرارة الطفل :[/B] و هنا يظهر الصداع مع ارتفاع
درجة حرارة الطفل في سياق مرضٍ ما
و يزول بسرعة مع هبوط حرارة الطفل



2-التهاب الجيوب :و يلاحظ هنا قصة رشح طويل دون شفاء
مع حرارة وسعال ليلي و ألم الوجه


3-نخر الأسنان و الخراجات الناجمة عنه:و يكون الألم في
جهة النخر و يكشف النخر بفحص الفم


4-اضطرابات الرؤيا و سوء الانكسار في العين :
و هنا
يلاحظ اشتداد الصداع عند القراءة أو النظر للقريب
أو البعيد حسب نوع الحالة


5-قلة نوم الطفل :و عدم نومه بشكل مريح خاصة
عند الاطفال ممن لديهم ضخامة لوزات و شخير ليلي


6-إثر الرض على الرأس :سقوط الطفل , الحوادث ….


7-الشقيقة :و هي من الأسباب الشائعة
و تصيب من 3 إلى 10 % من الأطفال


8-التهاب السحايا :الفيروسي و الجرثومي ,
و يشكو الطفل هنا من صداع و إقياء و ارتفاع درجة الحرارة
و تبدل وعيه و حالته العامة
[SIZE=5
]

9-التسمم بأول أوكسيد الكربون :
نتيجة التدفئة و الاحتراق
و هنا يلاحظ الصداع عن أكثر من فرد في العائلة[/SIZE]


أعراض أخري :
*النزف داخل الدماغ : و هو نادر و يتظاهر بحدوث صداع
شديد و مفاجئ ومستمر و اضطراب في وعي الطفل


*التشوهات الوعائية في الدماغ :
كأمهات الدم
و هي نادرة عند الاطفال


*ارتفاع التوتر السليم داخل القحف
(بسبب الأدوية غالباً :
أسيد ناليدكسيك , تتراسيكلين , الفيتامين أ )



*أورام الدماغ :
و هنا يصاب الطفل بصداع مستمر
و تبدل حالته العامة و بإقياء في الصباح الباكر

[B]

*الصداع من منشأ نفسي :و هو يزول عند نوم الطفل
و يعالج بمعالجة سبب قلق الطفل و توتره


*ارتفاع التوتر الشرياني عند الطفل : خاصة بسبب
التهاب الحويضة و الكلية


*الصداع العنقودي :و هو نادر عند الأطفال


*ورم غدة الكظر :الفيوكروموسيتوما و يترافق مع هبات التعرق
و تسرع القلب و هو نادر






[COLOR=Magenta]هل سيجري الطبيب التحاليل و الصور



طبعاً لا , ليس لكل حالة صداع ,
فهذه التحاليل و الصور تكون غير مفيدة غالباً إذا كان فحص
الطفل العصبي طبيعياً و أهم هذه التحاليل هي :

فحص العين بالمنظار
و تحليل الدم العام للتفتيش عن علامات الالتهاب
و صورة الجيوب
و تصوير الرأس المقطعي أو الـ سكانCAT scan
أو الرنين المغناطيسي MRI,
و بالمقابل هناك بعض التحاليل الإسعافية و الضرورية مثل :
البزل القطني في حال الشك بالتهاب السحايا ,
و كذلك لا يجرى التصوير الطبقي أو المحسب
أو الرنين المغناطيسي لكل الحالات .





ما هي الحالات التي يجب أن يجرى فيها تصوير الرأس
بالكومبيوتر للطفل المصاب بالصداع ؟




وجود الإقياء الصباحي مع الصداع

وجود الإقياء المستمر مع نوبات الصداع المستمر

عدم زوال الألم و الصداع أثناء نوم الطفل

وجود علامات عصبية بفحص الطفل

وجود وذمة العصب البصري بفحص العين

اضطراب وعي الطفل : ميل شديد للنوم بعد رض على الرأس

اختلاج الطفل بعد حادث رض على الرأس

عند الاطفال ممن هم دون الخمس سنوات

وجود علامات جلدية تدل على الورم الليفي العصبي (داء فون ريكلينغ هاوزن)

ازدياد قطر الرأس بشكل غير طبيعي عند الطفل

ترافق الصداع مع تأخر نمو الطفل الواضح

تراجع حديث العهد في المستوى الدراسي للطفل مع تغير في سلوكه و شخصيته



معالجة الصداع :



الحالات العابرة و السليمة من الصداع
تعالج بالمسكنات البسيطة كالـ باراسيتامول ,
و الصداع الناجم عن أسباب أخرى
يعالج معالجة السبب الأساسي.





__________________

signature

علا الاسلام غير متواجد حالياً