عرض مشاركة واحدة
05-17-2012, 10:09 AM   #412
منى سامى
مراقب عام
Crown5
 
تاريخ التسجيل: Oct 2007
الدولة: عيد ميلادك احلى عيد
المشاركات: 15,421

[]مع بدايات كل اشراقة صباح
نتنسم هواء المحبة والاخلاص
نتذوق اجمل مذاق لقهوة الاحباب
المذاب فيها كل معانى الجمال
المصنوعه على نار الشوق
والمقدمه على رموش العين
خصيصا لاسعد بها احباب القلوب
اليوم وعند بداية[/]

[]ليلة جديدة من ليالى مقهانا[/]

[]اتقدم بخالص ودى وتقديرى لكل من دخل مقهانا
بكل الحب وترك حروف كلماته تزين جدرانها
حبيبتى ودكتورتى اوبجى
حبيبتى الغائبة الحاضرة مانينو
اختى الجميلة هالة
صديقتىاالصدوقة نااانو
اخى السيلاوى
حبيبتى الجميلة السعدية
والدى الغالى جابلر الخطاب
حبيبة قلبى زهرة الكاميليا
بنوتى الجميلة هند
والغالية على قلبى الموناليزا
احبكم فى الله واسعد بتعليقاتكم الرائعة
التى احفرها على جدار قلبى بحروفكم الجميلة
ذكرت حبيبتى وست الكل زهرة الكاميليا
فى ردها عبارة عجبتنى جدا جدا
زهرة الكاميليا[/]
اقتباس:
[]يحركنا الشوق للمكان
وللأمكنة لو تعلمين سحر وخيال
فما بالك لو أضفنا إلى ذلك
بهجة اللقاء [/]
[]ذكرتنى مقولتها بكلمات اغنية
الاماكن
لمحمد عبدو وكانى استمع الى رنات العود
وهى تنادى بسحر الاماكن والحنين لها
فادعوكى وكل زوار مقهانا لتصفح فقراتها
على انغام العود واجمل كلمات[/]


[]الأماكن كلها مشتاقة لك
والعيون اللي اترسم فيها خيالك
والحنين إلي سرى بروحي وجالك
ما هو بس أنا حبيبي
الأماكن كلها مشتاقة لك
كل شي حولي يذكرني بشي
حتى صوتي وضحكتي لك فيها شي
لو تغيب الدنيا عمرك ما تغيب
شوف حالي آه من تطري علي
الأماكن كلها مشتاقة لك
الأماكن إلي مريت أنت فيها
عايشه بروحي وأبيها
..بس لكن ما لقيتك
جيت قبل العطر يبرد
قبل حتى يذوب في صمت الكلام
وأحتريتك
كنت أظن الريح جابت
عطرك يسلم علي
كنت أظن الشوق جابك
تجلس بجنبي شوي
كنت أظن .. وكنت أظن
وخاب ظني
وما بقى بالعمر شي
وأحتريتك
الأماكن كلها مشتاقه لك
المشاعر في غيابك ذاب
فيها كل صوت
والليالي من عذابك
عذبت فيني السكوت
وصرت خايف لا تجيني
لحظة يذبل فيها قلبي
وكل أوراقي تموت
آه لو تدري حبيبي
كيف أيامي بدونك
تسرق العمر وتفوت
الأمان وين الأمان
وأنا قلبي من رحلت
ما عرف طعم الأمان
ليش كل ما جيت اسأل
هالمكان الماضي يقول اسمع
ما هو بس أنا حبيبي
الأماكن كلها مشتاقه لك


يوميات شيف ورد للفنون[/]

[][/]


[]اليوم قررت النزول من البيت للتسوق
كنت ارغب فى شراء خضروات لتفريزها
فتوكلت على الله ونزلت السوق
لانى ناوية اشترى كمية كبيرة
فاخذت اتجول بين الخضروات
فى السوق انتقى اجملها
وانا منهمكة فى التنقية
فاذا بصوت ليس بغريب عني ينادينى باسمى
فنظرت اليها فوجدتها صديقة
قديمة فرقت الظروف بيننا
فبتسمت لها وعانقتها
واخذت تلاحقنى بالاسئلة
اين انتى الان؟ ماذا فعلتى فى حياتك؟كم من الابناء لديك؟
كل هذه الاسئلة القتها
جملة واحدة ولم تنتظر اجابة
وقبل ان افتح فمى لاجيب عن احد الاسئلة
لاحقتنى بالكلام عن نفسها
قالت لى انا الان مديرة نعم مديرة مشروع كبير
وكنت اتمنى ان اضع يدى
على فمها لاسألها مانوع المشروع
ولكنها اجابت بسرعه وبدون مجهود مني
مشروع عذائى
بعمل وجبات جاهزة للمرأة العاملة
فظهرت على وجهى علامات الدهشة
واخيرا تمكنت من النطق فقلت لها كيف ؟
قالت لا لا لا ده موضوع شرحه يطول[/]

[][/]

[]اعزمك على فنجان قهوة
فى مشروعى ونحكى ونتكلم
وفعلا اخذتنى الى احد محلات الشارع الذى كنا به
محل صغير يشبه مطبخ البيت الى حد كبير
وقالت هنا بقى حبيبتى اتلقى الطلبات من الزبائن ثم اجهزها
حفلات او عزومات او اعياد ميلاد اجهز الاكلات المطلوبه ثم ياتى
اصحابها ياخذوها محاشى او اكلات شعبية وممكن كمان
اساعد المرأة العاملة ترجع من شغلها تاخذ طعام اهل بيتها
عجبتنى الفكرة جدا جدا[/]

[][/]

[]ولان صديقتى تعلم جيدا مدى
اهتمامى بالمطبخ وفن الطهى
وانى شيف ورد للفنون طلبت منى مساعدتها فى فتح قسم للحلويات
تورتات ومخبوزات وجدت نفسى اوافق بحماس دون ان احسب اى حسابات
فكرة عمل مأكولات جاهزة من بيتى واوزعها فكرة حلوة
اشبع هوايتى واربح وانا داخل بيتى [/]

[][/]

[]وبالفعل اتصلت بى صديقتى تطلب قائمة طعام لحفل عيد ميلاد بنوته
اخبرتها انى هعملها تورته باربى وكورواسون بالجبنه وساليزونات مالحة
واتفقنا ان تكون الوليمة جاهزة غدا الساعه 4 عصرا
كنت سعيدة جدا وانهمكت فى الشغل عملت التورته والمخبوزات
حتى ان بناتى اخذو فى مساعدتى
وكل افراد البيت يتمنو لى النجاح
وقضيت طول اليوم والليل بالمطبخ اعجن واخبز واوضب واجهز
واخذت من خزين البيت واضفت طبعا عليه وبعد عناء وشقاء
الحمد لله الحاجة طلعت شكلها يفرح تفتح النفس وتشرف
[/]

[]وفى المعاد المتفق عليه تمام ارسلت صديقتى رجل لاخذ الحلويات والتورتات
وانا قلبى يخفق مع كل حركة
منه خوفا على تعبى وشقايا
فوجدته يضع التورته فى
صندوق على دراجة تشبه دراجات الدليفرى
فخفق قلبى ولكنى طردت الخوف من داخلى
قلت اكيد ان هذا الرجل يعرف عمله جيدا
ومرت ساعه واتصلت بصديقتى لاعرف ما الاخبار
واذا بها تبلغنى ان الدراجة التى كانت تحمل التورته والحلويات
انقلبت بالسائق وضاع كل شئ ولكن طمنتنى ان السائق بخير[/]

[][/]

[]فحمدت الله طبعا وقلت مقولتى المشهورة
قدر الله وماشاء فعل
وضاع الحلم فى ثوانى وضاع معاه تعب ومصاريف
وقررت بداخلى ان اظل فى بيتى
ويكفينى مطبخ ورد للفنون
ابدع واتفنن فيه[/]


[][/]
منى سامى غير متواجد حالياً