عرض مشاركة واحدة
04-07-2008, 07:37 PM   #94
زهرة الكاميليا
شريك استاذ
stars-2-7
 
تاريخ التسجيل: Jun 2007
الدولة: مصر - اسكندريه
المشاركات: 2,663

آلو ..0000 0000

الغالية

moondream 2009

؟


بداية ..أشكرك على المقدمة الرقيقة ..رقة مواضيعك الإنسانية

و التى أتابعها باستمرار ,,و أجد بين سطورها فتاة عصرية

متفتحة ..تعيش الحياة ,,و لا تعبرها كيفما أتفق .


و أما ثانيا فقد تمكنت أستاذى الفاضل

محمد ورد

و أنت أيضا عزيزتى من وضعى كما يقولون فى خانة اليك

لأننى لو سئلت لأعتذرت عن هذا الكرسى ..فانا بطبعى

غير اجتماعية مطلقا

أما و قد تمت الدعوة ..

فها أنا قد جلست ..و سعيدة بين أعزائي ..مرحبا بالجميع .

الإسم ..كاميليا .

السن ..أكبر أهل منتدانا سنا .

الجنسية ..مصرية

تاريخ الميلاد 10 -9-1945


العاطفة

شعور جميل ..يعمق الإنسانية

يضفى سعادة و هناء ..

لكن مشكلة العاطفة هى فى مقتبل العمر حين

يصعب كبح جماحها بشئ من التعقل خاصة

عند اختيار شريك العمر ..والتعليق

ينطبق على الجنسين .


الرحمة

كلمة جميلة ..ينبع منها

الحب و الحنان و العطاء ..

و بدونها ..لا خير ..ولا جمال .

العقلانية

وحدها ..مجردة ..تعنى حياة جافة باردة.

كما أن

عاطفة جياشة بلا عقلانية تساوى إندفاعا

جامحا لا تحمد عقباه .


صديق مؤتمن .

أكيد لدى أصدقاء و صديقات

و اللافت أننى أؤتمن على الأسرار

و لا أفشيها أبدا ..

لكن الأيام علمتنى ..الإحتفاظ بأسرارى .

هذا أفضل .


الأدب

هوايتى المبكرة

و أتذكر و أنا طفلة كم مرة نلت ضربات

قاسية بالمسطرة

حتى لا أجذب الكتب من مكتبة أبى بتهور فأتلفها

و كانت بدايات القراءة ترجمات والدى و قد كان

مترجما عن الفرنسية لا يشق له غبار ..

ثم أحببت الأدب الروسى المترجم

و مآسيه و عواطف أبطاله المشبوبة .

و كاتبى المفضل نجيب محفوظ .


موقف محرج فى الجامعة


هو موقف لا أنساه ..

كنت طالبة بكلية الآداب بالقسم الفرنسى

رئيس القسم كان مهابا و له أسلوب يخشاه الكل

لكن محاضرة الترجمة بالذات كانت تتيح لى بعض

الراحة و التدلل ..و كان يختارنى واثقا من قدرتى

حتى كانت مرة لا أنساها

قلت له نشاطات بدلا من نشاط

و كانت كلمة حديثة التداول

و قرأتها مرارا ..فما كان منه ..رحمه الله

إلا أن سخر منى بعنف شديد صائحا

نشاطات ؟و لا نشاطوط ؟


البلد الذى أفضل العيش فيه ؟

مصر ..

بلدى و إن جارت على عزيزة ..

و لا أتذكر من القائل ..لكنه قول صحيح .


صحيح كرسى الإعتراف يثير

شئ من الخوف و التوتر ..

لكننى أعود مجددا...لن أغيب ..

لأن القعدة معاكم حقيقى حلوة .

إنتظرونى .
زهرة الكاميليا غير متواجد حالياً