عرض مشاركة واحدة
04-04-2012, 07:13 PM   #12
السيلاوي
شريك فنان
stars-2-6
 
تاريخ التسجيل: May 2011
الدولة: بلاد العرب أوطاني
المشاركات: 2,032






العالم المصري سعيد السيد بدير

نجل الفنان المصري سيد بدير

كان عالما مصريا عبقريا بل ثالث العلماء على مستوى
العالم في مجال الميكرويف والاتصالات الفضائية وهو
من مواليد روض الفرج في 4 يناير 1949

وكان قد تخرج في الكلية الفنية العسكرية وعين
ضابطا في القوات المسلحة المصرية حتى وصل إلى
رتبة مقدم وأحيل إلى التقاعد برتبة عقيد بناء على طلبه
بعد أن حصل على درجة الدكتوراه من إنجلترا ثم عمل
في أبحاث الأقمار الصناعية في جامعة ليزيزغ الألمانية
الغربية وتعاقد معها لأجراء أبحاثه طوال عامين وهناك
توصل المهندس الشاب إلى نتائج مذهلة وقد نشرت
أبحاثه في جميع دول العالم حتى أتفق معه باحثان
أمريكيين في أكتوبر عام 1988م لأجراء أبحاث معهما
عقب انتهاء تعاقده مع الجامعة الألمانية وهنا اغتاظ
باحثوا الجامعة الألمانية وبدءوا بالتحرش به ومضايقته
حتى يلغي فكرة التعاقد مع الأمريكيين وذكرت زوجته
إنها وزوجها وابناهما كانوا يكتشفون أثناء وجودهم في
ألمانيا عبث في أثاث مسكنهم وسرقة كتب زوجها
ونتيجة لشعورهم بالقلق قررت الأسرة العودة إلى مصر
على أن يعود الزوج إلى ألمانيا لاستكمال فترة تعاقده ثم
عاد إلى القاهرة في 8 يونيو عام 1988م وقرر السفر
إلى أحد أشقائه في الإسكندرية لاستكمال أبحاثه فيها
حيث عثر عليه جثه هامدة وأكدت زوجته أن إحدى
الجهات المخابراتية وراء اغتيال زوجها وتؤكد
المعلومات أن العالم سعيد بدير توصل من خلال أبحاثه
إلى نتائج متقدمة جعلته يحتل المرتبة الثالثة على
مستوى 13 عالما فقط في حقل تخصصه النادر في
الهندسة التكنولوجية الخاصة بالصواريخ
رفض الجنسية كما رفض كل من سبقوه ورفض

البقاء وقرر العودة فزادت التهديدات فعاد الى وطنه
ليحموه وذهب الى زيارة اقاربه بالاسكندرية وهناك
قتل والمصيبة انهم ادعوا انه مات منتحرا

للوهلة الأولى اعتقد الجميع أن الدكتور سعيد انتحر
بأن قام بفتح أنبوبة الغاز في غرفة نومه ثم قام
بقطع شرايين يديه ... ثم قفز من الطابق الرابع !!!
هذا السيناريو قد يصدقه البعض ولكن هناك بعض

النقاط التي تهدم هذا التصور من أساسه
أولى هذه الملاحظات السيناريو نفسه فمن غير المعقول

أن يقوم شخص بثلاث محاولات للانتحار في دقائق
معدودة وكل محاولة بمفردها كفيلة بإنهاء حياته
ثاني هذه الملاحظات حالة الخوف الغريبة التي سيطرت
عليه من أجل أولاده فلا يعقل أن يقدم شخص على
الانتحار وهو خائف على مصير أبنائه
ثالثا عثر بين الأوراق التي عثر عليها داخل الشقة
على مقدمة بحث علمي بالفعل أي أنه لم يخدع
شقيقه سامح عندما طلب منه مفتاح الشقة فهل
يمكن لعالم بدأ في بحث قال عنه أنه الأهم في حياته
أن ينتحر قبل أن يفرغ منه ؟
الإجابة بالطبع لا


إذن هناك من قتل الدكتور سعيد والسيناريو الأقرب
للتصديق أن شخصين أو ثلاثة اقتحموا شقته وقيدوه
ثم اقتادوه إلى غرفة نومه وقام أحدهم بقطع شريان يده
بينما أحضر الآخر أنبوبة الغاز إلى غرفة النوم وفتحها
وعندما فاضت روح العالم الكبير إلى بارئها ألقى الجناة
الجثة من البلكونة هذا السيناريو ليس غريبا على جهاز
القتل الإسرائيلي (الموساد )









الدكتور عبده شكر

تم العثور على جثة العالم النووى المصرى عبدة شكر فى
شقتة بالاسكندرية في منطقة سان استيفانو وأشارت
التحقيقات إلى أن العالم يدعى عبده شكر حاصل على
ثلاث درجات في دكتوراه الهندسة النووية وقد حضر إلى
البلاد في أغسطس من عام 2010 لكنه اختفى عقب
زيارته بوقت قليل ولم يظهر له أثر حتى قام جيرانه
بالإبلاغ عن وجود رائحة كريهة داخل مسكنه
كان يعمل في مجال الأبحاث النووية في الولايات المتحدة

منذ 20 عامًا بعد حصوله على شهادة دكتوراه في
الهندسة النووية من إحدى الجامعات الأمريكية قبل أن
يعود إلى مصر في شهر رمضان حيث كان يعاني من
اضطرابات فكرية وحالة انطواء ويقيم بمفرده في شقته
التي عثر على جثته بها.
وأضافت المصادر أن الباحث الراحل كان قد أرسل لأخوته

منذ عدة أعوام مبلغًا من المال لشراء شقة له وأودع
مبلغ 300 ألف جنيه في أحد البنوك عقب ذلك وبعد
عودته من الولايات المتحدة طلب من أخوته عدم زيارته
إلا بناء على طلب منه.
وأشارت التحريات إلى أنه كان قليل الخروج من شقته

حيث لم يكن يخرج سوى لشراء حاجياته كما كان يرفض
أن يقضي له بواب العمارة التي يقطن بها مشترياته من
السوق كما كان يتردد على الجامعة الأمريكية بالقاهرة
لاستكمال بعض الدراسات والأبحاث
ورغم أن اسم الدكتور عبده شكر غير متداول في
الأوساط العلمية المصرية أو المؤتمرات الدولية إلا أن
هناك عددا كبيرا من العلماء المصريين في الولايات
المتحدة وأوروبا غير معروفين في الأوساط الإعلامية
أو البحثية نظرا لظروف السرية التي تحيط بأنشطتهم .

وقد اغلقت النيابه ملف التحقيق في القضية على
اعتبار أنها حدثت بصورة طبيعية !!!






ناديه سوكه مصطفى

عالمة ذره مصريه مواليد 1934 متخصصة في
الكيمياء النووية ولها برامج عديدة في مجال الإشعاع
وأكثر من مائة بحث في مجال الكيمياء
النووية
توفيت الدكتورة نادية سوكة في حادث بالولايات
المتحدة الأمريكيةعام 1992


يتبع
__________________

signature

السيلاوي غير متواجد حالياً