عرض مشاركة واحدة
03-17-2012, 08:55 PM   #1
علا الاسلام
مراقب عام
Crown5
 
تاريخ التسجيل: Aug 2010
الدولة: عيد ميلادك احلى عيد
المشاركات: 4,558
أبتسم و أضحك مع الأطباء

basmala









تعتبر الابتسامة أجمل لغة في الحياة،
فهي الإضاءة الطبيعية لوجه الإنسان،
والإشراقة المنيرة لطريق سعادته وصحته،

وهي الشعور النفسي العميق النابع من القلب

بالطمأنينة والسرور والبهجة،
والرضا وراحة الضمير.



فهيا مع الضحكة الصافية و الابتسامة المشرقة
أضحك كركر .. أوعى تكشر
مع الأطباء و ما أدراك ما الأطباء ...







طبيب بروفسور واقف يشرح أول درس تشريح
لطلبة
سنه أولى طب ،
وكان يشرح لهم ويركز

على أساسيات التشريح والجراحة
فقال : لازم
علشان تعملوا تشريح تكونوا قادرين
على عمل حاجتين :
الحاجة الأولى مايكونش عندكم أى نوع من الخوف ،
وقام بسرعة حاطط أصبعه فى
مناخير الجثة اللى على
السرير قدامه وبعدين قام لحس صباعه،
وطلب من كل واحد
يعمل زى ما عمل فى الجثة اللى قدامه ،
وبعد شوية تردد قام كل الطلبة عملوا زى
ما عمل الدكتور !!
فقال لهم: والحاجة التانية لازم يكون عندكم قوة ملاحظة وتركيز،
أنا حطيت
صباعى الوسطانى فى مناخيره
لكن لحست الصباع اللى جنبه
!!





طبيب عيون يجلس مع خطيبته في المطعم يتسامران ..
أمسك وردة كانت أمامه وسألها :


شايفة الوردة ؟
فتبسمت وقالت نعم ( تظن أنه بدأ يغازلها )
ثم أبعد الوردة إلى مسافة وسألها :
والآن
شايفة الوردة؟..






المريض لطبيب العيون :
فعلاً إنها نظارة عظيمة ارتاح نظري فيها ..


فقال الطبيب :
وسترتاح أكثر عندما أضع عليها الزجاجات ..






طبيب عيون شاف إشارة حمراء
فنزل من السيارة ووضع لها قطرة عينية
.







-السباك للدكتور:
أجرة إيدى لتركيب المواسير
والحنفيات 300 جنيه
الدكتور:
ليه يعنى ! ده أنا عمرى ماأخذت هذا المبلغ وأنا
دكتور
السباك :
ولا أنا برضه لما كنت دكتور







دكتور مجانين اخد المجانين بتوعه و وداهم البحر
قال يمكن حد مع جمال الطبيعة ربنا يشفيه
المجانين وهما فى البحر اللى بيلعب فى الرملة بالجاروف
واللى بيلعب بالجردل
لقى واحد منهم قاعد تحت شمسية وبيبص للبحرومش بيلعب
سأله انت مش بتلعب ليه معاهم
قاله دول مجانين شوف بيعملوا ايه
قال الحمد لله ربنا شفى واحد منهم
قاله انت بتبص للبحر ليه كده
قاله بتخيل لو البحر ده كله ملوخية هيكفوه عيش منين!!








علم مدير أحد مستشفيات الأمراض العقلية أن أحد المرضى
أنقذ حياة مريض آخر كان يحاول الانتحار غرقاً
بأن جذبه وأخرجه من المسبح قبل أن يموت .


قرر المدير مراجعة الملف الطبي لذلك المريض
واستدعاه إلى مكتبه ، وقال له:

إن ملفك وتصرفك البطولي يحتمان علينا أن نسمح لك بالعودة
إلى منزلك ، و لكن من المؤسف أن الرجل الذي أنقذته انتحر
بعد ذلك بأن شنق نفسه بحبل .
قال المريض : لا يا سيدي ، لم ينتحر ،
أنا علقته على حبل الغسيل حتى يجف !!



تابعونى
__________________

signature

علا الاسلام متواجد حالياً