عرض مشاركة واحدة
02-27-2012, 09:40 PM   #3
علا الاسلام
مراقب عام
Crown5
 
تاريخ التسجيل: Aug 2010
الدولة: عيد ميلادك احلى عيد
المشاركات: 4,554

[]


[]حرب كيميائية! صدقوا أو لا تصدقوا،
فالنملة الصغيرة السوداء تفرز مادة كيميائية على شكل رغوة
تظهر في الصورة، تضع هذه المادة السامة على رأس النملة
الكبيرة الحمراء، وتقضي عليها بهذه الطريقة.
إن النمل يستخدم هذه التقنية منذ مئات الملايين من السنين،
ولكن البشر لم يستخدموها في الحروب إلا منذ مائة سنة!!




[]انظروا معي إلى هذا التصميم المحكم لفكي النملة،
إنها تستطيع مهاجمة أي فريسة والقضاء عليها
بضربة واحدة فقط!
وسؤالي: ألا تستحق هذه المخلوقات الذكية أن تُذكر في القرآن؟
لقد سخر بعض الملحدين من أن القرآن يذكر النمل والنحل
والعنكبوت، ولكنهم بنفس الوقت يعترفون بأن هذه الكائنات على
درجة عالية من التعقيد، بل إنهم يحاولون الاستفادة من خبرات
النمل في البناء وتنظيم المرور والتأقلم بشكل عام!






[]تملك النملة عيون تميز بها الكثير من الأشياء من حولها،
ولا تزال الكثير من الأشياء مجهولة في عالم النمل،
ويؤكد الباحثون أن النمل يتمتع بقدرة عالية على الخداع،
و"الحسد" والغش والمراوغة، تماماً مثل الإنسان،
وهذه الاكتشافات لم يكن أحد يعلمها من قبل.





[]معركة بين نملتين،
تستخدم فيها كل نملة فكيها بطريقة فنية،
وأثناء هذه المعركة تمكنت أجهزة تسجيل العلماء
رصد أصوات عنيفة تشبه أصوات التحطم
التي نسمعها في المعارك بين البشر،
سبحان الله،
حتى في الأصوات التي تصدرها تشبه البشر!!!





[]نملة تعتدي على صديقتها لتنتزع منها فريستها،
يقول العلماء: لا يقتصر وجود الشر بين البشر،
بل هو موجود أيضاً في عالم النمل،
ويقولون أيضاً: إن النمل يستخدم وسائل للخداع والغش
والتزييف من أجل الحصول على طعامه،
ومنهم من لا يستخدم هذه الوسائل،
بكلمة أخرى: الخير والشر موجود عند النمل مثلنا تماماً!





وهنا نود أن نكرر قولنا لأولئك المستهزئين بهذا النبي الأعظم
عليه الصلاة والسلام:
من أين جاء هذا الرسول بتعبير علمي دقيق جداً
في زمن لم يكن أحد على وجه الأرض يعلم شيئاً
عن هذه المخلوقات الصغيرة؟!


فسبحان الله الذي أحكم هذه الآيات
وجعلها نوراً لكل مؤمن،
وحجة على كل ملحد،
وآخر دعوانا أن الحمد لله رب العالمين.



















[/]
[/]
[/]
[/]
[/]

[/]
__________________

signature

علا الاسلام متواجد حالياً