عرض مشاركة واحدة
01-19-2012, 09:20 AM   #228
منى سامى
مراقب عام
Crown5
 
تاريخ التسجيل: Oct 2007
الدولة: عيد ميلادك احلى عيد
المشاركات: 15,421

من مذكرات انثى

اتصفح الجريدة كعادتى كل صباح

رغم تراجع الاقبال على قراءتها
والاهتمام بالاخبار التلفزيونيه والنت
اما انا فأهوى مسك الجريدة بيدى
واتصفحها من اليسار لليمين
عادة اعتدت عليها من سنين
اتصفحها جيدا الا باب حظك اليوم
فانا لا انظر اليه حتى بطرفة عين




لانه يذكرنى بجارتنا ام اسماعيل
قارئة الفنجان والكف فى حينا لسنين
كانت جدتى تاخذنى لزيارتها كل حين
وكانت ام اسماعيل
تصنع القهوة بمزاج العاشقين
وتقدمها لكل ملتاع حزين
وبعد ان يرتشف محتواها
ترجها وتقلبها على طبق التقديم
ثم تبدأ فى الترانيم




وتجمع كل قواها وتحكى له عن فحواها
سحرنى اسلوبها الجذاب وكلامها المعسول
وهى تقول
فنجانك منور سبحان من صور
طريقك مفتوح ويرد الروح
سكة سفر أهى باينه ادامك
ومفاجأة حلوة فى انتظارك
وفى واحد من دمك
وفى الاصل بيغشك
واتنين منتظرينك
واحد على شمالك والتانى على يمينك



كلمات منمقة ظل صداها فى اذنى وقت كبير
من اعجابى بها حبيت اقلدها بدون تفكير
واصبحت هوايتى اى فنجان مقلوب
خطوط واشكال ورموز عالم اخر غريب
صنعته تنوة البن المسحور
مع شويه كلام معسول
ونبدأ ونقول
اكيد فى حياة كل منا طريق مفتوح
وواحد من دمك وغريب عنك
وشئ فى الغيب مكتوب لك
واكيد فى يوم هيوصلك
المهم انك تقول كلام مفهوم
وتلاقى له صدى مسموع
جذبنى عالم المجهول وانى على بابه بقول
كأنى مكشوف عنى المكنون
واعرف اسرار الكون
وهواية قراءة الفنجان لكل انسان استهوتنى
وبشهادة الكل حلفو انى افوق الكل
بعرف المستخبى واللى كان
من اول مسكة للفنجان


وفجأة حسيت برعب انى خطيت بحور الكدب
وخفت اوهم نفسى بوهم كبير
وانسى اللى قاله الدين عن المنجمين
انهم مهما صدفوا كدابين
وحلفت لربى يمين
اتحاسب عليه يوم الدين
انى ما امسك فنجان مقلوب
ولا العب يوم بقلوب
وانقطعت صلتى بالفنجان
حتى شرب القهوة فيه
نسيته كمان
منى سامى غير متواجد حالياً