عرض مشاركة واحدة
01-08-2012, 08:00 PM   #2
علا الاسلام
مراقب عام
Crown5
 
تاريخ التسجيل: Aug 2010
الدولة: عيد ميلادك احلى عيد
المشاركات: 4,554

[]حماتى ملاك أم حماتى قنبلة ذرية؟!!









طرق الفرح أبواب القلوب، وعلت الزغاريد

وتناثرت البسمات على الثغور،

وفي غمرة الفرح ترقرقت دمعات الفرح في مآقي الأمهات،

الطفل الصغير المدلل كبر و أصبح الآن رجلاً مسئولاً

عن زوجة وبيت وغدًا سيكون أبًا وستكون جدة.

رغم الفرح تسلل القلق إلى قلبها





شغل بالها التفكير في مستقبل العلاقة بينها وبين ابنها وزوجته،

هل ستكون لها ابنة أم ستكون لها عدوة تبعد ابنها عن قلبها،





* بعضهن تحاول في البداية الصمت لترى المعاملة من زوجة الابن

فتحدد موقفها منها بناءً على سلوكها،



* وبعضهن تحاول أن تتقرب منها لتكون لها ابنة تتفاهم معها

على إشاعة السعادة والأمل في ربوع البيت



* وفريق ثالث يتملكهم حب السيطرة والأمر والنهي

فتتوه العلاقة وتتقطع أواصر الحب وتنعكس جحيماً لا حدود له

يدفع ثمنه جميع الأطراف،





لكن يبقى الدور الأبرز للابن

الذي إما أن يحاول الحفاظ على ملامح الحب والاحترام والتقدير بين زوجته وأمه

وإما يضيق صدره بالمشكلات بينهما فيقرر الاعتزال والهروب

تاركًا النار تشتعل في القلوب.



فكلنا نذكر جيدا فيلم حماتى ملاك والحموات الفاتنات

أشهر الأفلام التى تناولت علاقة الحماة بزوجة ابنها أو بزوج أبنتها

فهى علاقة متوترة منذ قديم الأزل

كل طرف فيها يقف مترصدا للطرف الآخر دون سبب يبرر هذا الترصد

فلو نظر كل طرف منهما إلى أنه لا يجوز بأى حال من الأحوال أن يقارن بالآخر

وأن لكل منهما الحب والمعزة المختلفة فى قلب الطرف المقام عليه وليمة النزاع

لشعر الجميع بالارتياح




[/]
علا الاسلام غير متواجد حالياً