عرض مشاركة واحدة
12-02-2011, 08:45 AM   #1
النديم
شريك
stars-1-3
 
تاريخ التسجيل: Nov 2010
الدولة: السـعـودية
المشاركات: 72
ليسفر عن قادم مأمول

basmala

[]مجدداً
عدتُ بأحمال غرامياتي
فما زلتُ أشاهدها
تتطاير فراشاتٍ
يؤزهـا ولربما ....ومن يدري
ورغم أنف كل جاثٍ
أدفعها مفعمة
بأريج أشواقي إليك
يمر بي يوم
فأظل أنتظر آخر قادماً
في جعبته أفراحي ومسراتي
يُولِّي هو الآخر دبره
ويُسلمني لقمة سائغة في فك
حوت انتظار آخر سواه
يمضغني ويهضمني فيبتلعني
ويستودعني في بطنه لأجل
غير مسمى و كأنه
يراد بي الإرعواء عن حبك
والكف عن الإفراط
في أحلام يقظتي
والاستفاقة من تعلقي بأوهام عشقك
فأخلد في سبات طويل
وأجوب بفكري في مساراتك
قدوماً ووصولاً
وتوقفاً طارئاً
رغم مدة جثومه الطويلة والمريرة
لم يُقنعني بأبدية توقفه
فأظل أرقب هزة ً تعبث بسكونه
وتبعث في أوصاله الحركة والإنطلاق
ليسفر عن قادم مأمول
تتراءى أمام عيني تحركاتك
على استحياء وتثاقل ممتع ومثير
يستدر لواعج غبطتي وانتشائي
بقدوم مواكب أطيافك
لتعيدني مجدداً إلى دوائر
فرطي وإفراطي الثقة في حبك
وأنك باقية أنت
أسيرة ً لعشقي
وإن طال بك المسير
وغيبتك مجريات الأحداث المتسارعة
أعلم يقيناً بأنه ليس عيبك
بيد أن
العيب عيبي .. والخطأ خطئي
يتلبسني وزره
من رأسي إلى أخمص قدمي
فأنت أنثى
حالك حال شـقائقك بنات حواء
تتمنعن وأنتن الراغبات
تنتظرن وقوفاً
وإن طال واستطال أمد انتظاركن
تردننا استباقكن بخطوة مشيٍ
لتأتيننا هرولةً
وتكافئننا على إقدامنا وجرأتنا
على كسر حاجز التردد
وفك أغلال الإحجام والخجل
رغم عدم إدراككن
لما يحيط بكن من هالة
وتهيبنا من الرتوع في حماكن
ووضعكن في مواطن
ريبة وسوء ظن
فالسائر منا في دروبكن
كمن يمشي في حقول
مزروعة بألغام ومتفجرات
توشك أن تتطاير مكوناتها
ممزعة أوصالنا إلى أشلاء متناثرة
تقطعنا إرباً إرباً
وتهتك أسرار خبيئاتنا
فلاً نجد لوصلكن سبيلا
ولا تجدن ما كنتن تؤملنه
بلقاءات حالمة تجمعنا بكن
ولا نجد وإياكن مناصاً
سوى امتطاء صهوة
جواد الإنتظار القادم
تحياتي
[/]
النديم غير متواجد حالياً