عرض مشاركة واحدة
03-01-2008, 11:22 PM   #3
زهرة الكاميليا
شريك استاذ
stars-2-7
 
تاريخ التسجيل: Jun 2007
الدولة: مصر - اسكندريه
المشاركات: 2,663

[]أحسنت العزيزة هند

فما أحوجنا فى هذه اللحظات العصيبة المؤلمة

للمؤازرة ..و المواساة

و نحن إزاء هذه المأساة ..

مجزرة دموية جديدة بلا حدود ..

ووحش غير آدمى

ينشب مخالبه فى شعب أعزل ..

و أطفال نزفت منهم الدماء غزيرة

و تقطعت أوصالهم عمدا و بكامل الترصد

منهم من لم ير نور الدنيا إلا ليومين فحسب !



و يسود الصمت ...

كما قال الشاعر العربى قديما ...
[/]


[]لقد أسمعت ...لو ناديت حيا

و لكن لا حياة لمن تنادى !
[/]


[]و تحضرنى كلمات الشاعر السورى الراحل ممدوح عدوان :[/]

[]اؤمن بمقولة الكاتب المسرحى برتولد بريخت :[/]


[]إنها لجريمة أن نتحدث عن الأزهار الجميلة[/]

[]حين يكون هناك بشر يقتلون ![/]

[]و يستطرد ممدوح عدوان [/]

[]لولا وجود إسرائيل [/]

[]لكنت شاعرا أفضل [/]

[]و عاشقا افضل[/]

[]و إنسانا أفضل ![/]


[]نعم ..لو لم تكن إسرائيل ..

لنعمنا بنوم هادئ آمن ...

و لكن ..هيهات ..فلن ينعم عربى بأمان طالما

هذا الوحش الضارى ..يعيث فى أوطاننا فسادا ...

وحش ..طليق ..

يرسل حمم شروره من كل آلياته التدميرية جوا و أرضا ..

يعيش على دماء الأطفال و الأبرياء المدنيين ..

و يقترف المجزرة تلو الأخرى ..

إنها الآن مجزرة مفتوحة ...

بلا أى وازع إنسانى ..أو ضمير .

فالجيش الإسراليلى لم يتورع عن

تنفيذ محرقة غزة التى توعد بها

بكل أنواع الأسلحة والأعيرة النارية

و القذائف الصاروخية المسمارية و الإنشطارية

التى يحتوى بعضها

على بودرة حارقة تعرض الأطراف للبتر !

فهل لهذا التوحش من نهاية ؟

إن من ينجو بدمه من الشعب الفلسطينى الصامد ..البطل

يقتله الحصار و الجوع و الفقر و المرض .

و رغم كل الكرب و البلاء

يقف الشعب الفلسطيني صامدا

جبلا ..لا تهزه ريح ..


شاهدت رمزه متمثلا فى أب مكلوم

لم تجف دماء طفله يصرخ فى وجه إسرائيل
[/]


[]لو تمت إبادتنا كلنا ...

و بقى شبل واحد ..

سوف يخرج إسرائيل من أرضنا

و يأتى بالنصر !!
[/]

[]و يأتى بالنصر !![/]

[]و يا ضمير العالم ...
إن كان لك أن تشعر
أو تحس بوخز أو الم ...


أطفال غزة ...
من بعد
أطفال العراق
و أفغانستان
و لبنان
يسألون
بأى ذنب...
و على هذا النحو البشع البربرى
يقتلون ؟
[/]
زهرة الكاميليا غير متواجد حالياً