عرض مشاركة واحدة
02-23-2008, 05:28 PM   #5
هند
مراقب عام
Crown5
 
تاريخ التسجيل: Sep 2007
الدولة: مصر - المنوفية
المشاركات: 10,714

العزيزة شريرة

تِلكَ أَيَّامٌ تَوَلّت كَالزُّهور

بِهُبوطِ الثَّلجِ مِـن صَدرِ الشِّتـاء

فَالَّذي جادَت بِهِ أَيـدي الدُّهـور

سلَبَتـه خلسَـةً كَـفُّ الشّقـاء

لَـو عَـرَفنـا مـا تَرَكنـا لَيلَـةً

تَنقَضـي بَيـنَ نُـعـاسٍ وَرقـاد

لَـو عَرَفنـا مـا تَرَكنـا لَحظَـةً

تَنثَنِـي بَيـنَ خُـلـوٍّ وَسُـهـاد

لَـو عرَفنـا مـا تَرَكنـا بُرهَـةً

مِن زَمان الحُـبِّ تَمضـي بِالبعـاد

قَـد عَرَفنـا الآنَ لَكِـن بَعـدَمـا

هَتَف الوجـدان قُومـوا وَاِذهَبـوا

قَـد سَمِعنـا وَذَكَرنـا عِنـدَمـا

صَـرَخ القَبـرُ وَنـادى اقتَـرِبُـوا

تلونت أغلب أعمال جبران خليل جبران

بالحزن والآسى ولكن منها ما اختلط بمعاني الحب والشوق

والحديث عن المحبوب ولوعة الحب كما في قصيدته


ذاك الهوى أضحى لقلبي مالكا


ذاك الهوى أضحى لقلبي مالكا ... ولكل جانحة بجسمي مالئا
فبمهجتي ثوران بركان جوى ... وبظاهري شخص تراه هـادئا
الغيث جدا في نهاية أمــره ... ما خلته إحدى المهازل بــادئا
طرأت علي صروفه من لحـظة ... في حين أحسبني أمنت لطارئا
ولقد أراه مستزيدا شقوتي ... لو كان لي بدل المحبة شـانئا
إني لأسأل بارئي ولعلها ... أولى ضراعاتي أرجي البارئا
أمنيتي قربي لشمسي ساعة ... فأبيد محترقا ولكن هانئا


شكراً لموضوعك الممتع
هند غير متواجد حالياً