عرض مشاركة واحدة
10-16-2011, 07:27 PM   #5
جمال الحسينى
شريك برونزي
stars-1-5
 
تاريخ التسجيل: Oct 2011
الدولة: مصر
المشاركات: 177

[]السلام عليكم ورحمة الله

أشكر تواجدكم العطر

وآسف جدا إن كنت ضايقتكم بقصتى.

أنا كتبت القصة متأثرا بحالة من الشجن .وأحببت أن
تشاركونيها . ليعلم كل منكم كم قدر الهدية التى أعطاه الله إياها

(الأم)
نبع الحنان . وبنك الحسنات إن أحسنت إستغلاله
ومهما كنت يا صاحبى تحبها ومهما بالغت فى حبها لن تستطع بأى حال أن توفي مقدار قطرة من هذا النبع .

لقد أحببتها لما رأيته منها من خير
أما هى فقد أحبتك لخيرك وشرك .برك وسخطك
حلوك ومرك. شمسك وقمرك.
قد تستطيع بشيىء يسير من الصعوبة أن تنساها
وتعيش حياتك . وتنشغل بعملك ونجاحاتك وزوجتك وأولادك .

أما هى فكيف تنسى فراقك وقد فقدت قطعة من لحمها . أنسجة من قلبها .

ولهذا دعى الله فى قرآنه أن تبرها وتدعوا لها بالرحمة. والرحمة تجوز على الحى والميت.
------------------------
اللهم أحسن الى كل الأمهات . وأرحم من توفى منهن .وأعطيهن خير الجزاء فى الدنيا والآخرة
آمين . آمين آمين
وصلى الله على خاتم المرسلين
وسلم تسليما كثيرا
[/]
جمال الحسينى غير متواجد حالياً