عرض مشاركة واحدة
09-14-2011, 10:39 PM   #1
hana.os
شريك جيد
stars-1-4
 
تاريخ التسجيل: Aug 2011
المشاركات: 81
قصيدة ستبكيك حتما

basmala

[]قصيدة كتبها عمي رحمه الله قبل وفاته بسبب مرضه بالقصور الكلوي..


كانت فصول العام تطرق في حياء
ترثي أخا قد صار روحا في الخلاء
صوت الربيع إلى مسامعها اشتكى
لن أنسى أيام الجمال والإنتماء
لكنني حررت نفسي طائعا
حررت روحي وارتضيت الإنطواء
عذرا رفيقاتي فإني مجبر
ما عدت أحتمل التقيد والشقاء
عذرا شتاء ثم عذرا يا خريف
والعذر للصيف الذي كشف السماء
قد خنت عشرتكم وإني آسف
فالتقبلوا عذري وتلقوا بالبكاء
اليوم ألقي من ضلوعي ذكريات
لا تبك يا سنوات إني في صفاء
اليوم أنسى أنني قد زرتكم
فلتنس يا سنوات أيام اللقاء
بعد التأكد من وجود مخالب
غجرية تجتاح قلبي والحشاء
وتغلغلت في كليتي فكأنها
أنياب ذئب ارتوت بعد العناء
بعد التأكد من رحيل نضارتي
وبأن جسمي سائر نحو الفناء
وربيعي المخضر صار ميبسا
وزهور روحي أذبلت تحت البلاء
قالوا مصيرا لن تعيش بدونه
وبدونه تنساب روح للسماء
في السبع مثنا لا يغير سيرها
مرض ولا هم وتجعلها قضاء
والوقت خمس من سويعات المساء
في يوم أحد ثم يأتي الأربعاء
هذا على مر الزمان مصيرك
إن كنت ترغب في الحياة أو البقاء
تأتي لتغسل ما تسمم من دم
في جسمك المذبوح معتنق الشقاء
كان الكلام إلى الفؤاد مصوبا
وكأنها حمم تصب مع السخاء
عيناي تبكي من مرارة ما رأت
و البخل يملاها فيسلبها العطاء
جفت دموعي قبل أن أفضي بها
وببسمة الأحزان أبديت الرضاء
وعرفت أني تحت أمر واقع
والأمر أمر الله والقدر المشاء
فرضيت قدري دون أي تذمر
وعرفت أني لن يغيرني البكاء
راح الزمان يسير دون توقف
والقلب مني رابط يوم الجلاء
مرت شهور دون أي تغير
أصبحت أبكي حين يقترب اللقاء
بيني و بين الآلة المشؤومة
تلك التي تنقي دمائي بالإناء
لكن قلبي لم يزل يهفو لها
ما دام يجمعنا حزام من إباء
كانت زهور الحزن تملأ غرفتي
وغصون أحلامي تعيش بدون ماء


وشكرا لقرائتكم....[/]
hana.os غير متواجد حالياً