عرض مشاركة واحدة
05-09-2011, 02:24 AM   #1
صديقه ورد
شريك فضي
stars-1-6
 
تاريخ التسجيل: May 2011
الدولة: مصر
المشاركات: 336
ادب الكلام .. و حفظ اللسان

basmala

[]ادب الكلام .. وحفظ اللسان
الكلام ..... سر الاحترام
الحمد لله الذى خلق الإنسان ،وعلمه البيان ،وجعل له اللسان،وجعل للسان حاجزا شفتان،فمن اراد الجنان ،فليتعلم أدب الكلام ،ويحفظ اللسان من اللغو وفضول الكلام، والصلاة والسلا م على خاتم النبيين وسيد المرسلين محمد بن عبدالله واله وصحبه أجمعين ....
وبعد، احبتى فى الله ....
لقد اعتنت الشريعة الإسلامية بالأدب، فأمرت بحفظ اللسان ولزوم الصمت ولين الكلام،، ويريد الإسلام أن يميز المسلم بعقيدته وعبادته وأخلاقه وآدابه ومظهره.
وهذا الدين لا شك أنه أحسن الأديان وأفضلها وأعلاها،
وموضوع "أدب الكلام " له أهميه عظيمة في حياة المسلم.
فهو يحتاجه إذا أراد أن يحادث ربه ويناجيه،
و يحتاجه في الكلام مع الناس عامة
ومع اهل العلم وولاة الامر خاصة،
ومع أصحابه
ومع عشيرته واهله
والقاصي والداني
فهو أدب يحتاج إليه في المجالس
يقول تعالى فى القراَن الكريم ـ (أَلَمْ تَرَ كَيْفَ ضَرَبَ اللّهُ مَثَلاً كَلِمَةً طَيِّبَةً كَشَجَرةٍ طَيِّبَةٍ أَصْلُهَا ثَابِتٌ وَفَرْعُهَا فِي السَّمَاء {24} تُؤْتِي أُكُلَهَا كُلَّ حِينٍ بِإِذْنِ رَبِّهَا وَيَضْرِبُ اللّهُ الأَمْثَالَ لِلنَّاسِ لَعَلَّهُمْ يَتَذَكَّرُونَ {25} وَمَثلُ كَلِمَةٍ خَبِيثَةٍ كَشَجَرَةٍ خَبِيثَةٍ اجْتُثَّتْ مِن فَوْقِ الأَرْضِ مَا لَهَا مِن قَرَارٍ {26}سورة ابراهيم)
ويقول عز من قائل فى سورة المؤمنون (وَالَّذِينَ هُمْ عَنِ اللَّغْوِ مُعْرِضُونَ {3})
ويقول في سورة الفرقان (وَالَّذِينَ لَا يَشْهَدُونَ الزُّورَ وَإِذَا مَرُّوا بِاللَّغْوِ مَرُّوا كِرَاماً {72}
وهذا أمر من الله تعالى للمسلم بمراعاة أقواله كما يراعي أعماله،
و في الحديث الصحيح قول الرسول علية افضل الصلاة والسلام
{ إن الرجل يتكلم بالكلمة من سخط الله ما يظن أن تبلغ ما بلغت فيهوي بها في النار سبعين خريفا. وإن الرجل يتكلم بالكلمة من رضوان الله تعالى ما يظنّ أن تبلغ ما بلغت فيرفع بها في عليّين }
رواه الترمذي.
وإنما ذلك اللغو وما لا طائل وراءه من فاحش الكلام وبذيئه.
كيف لا يكون ذلك وهو يتمثل قوله تعالى: { مَا يَلْفِظُ مِن قَوْلٍ إِلَّا لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيدٌ }
وقوله: من كان يؤمن بالله واليوم الآخر فليقل خيرا أو ليصمت متفق عليه.
قال أحدهم:
وتجنّب الفحشاء لا تنطق بها ما دمت في جدّ الكلام وهزله
واحبس لسانك عن رديء مقالة وتوقّ من عثر اللسان وزله
ولا يكون ادب الكلام الا بالتزام امور من اهمها:[/]

[]اختيار أجمل الكلام ، وأحسن الألفاظ ، أثناء مخاطبةالناس.[/]

[]التمهّل في الكلام وبيانه حتى يفهم المستمع المراد من الحديث ويعقل مقصوده ومغزاه.
مخاطبة المستمع على قدر فهمه، وبما يناسب ثقافته ومستواه العلمي، وإلا ساء ظنّه، وحسب الكلام استهزاء به وتنقيصا له.
تجنّب الخوض في أحاديث لايعلمها السامع ، أو انك غير متأكد من صحتها، أو الظنّ بها فإن الظنّ أكذبالحديث.[/]

[]عدم اكثار الكلام إلا إذا كان جوابا، أو نصيحة، أو أمرا بالمعروف، أو نهيا عن المنكر، أو دعوةالى الله.
تعقل الكلام قبل النطق به، والتفكر في عواقبه، وتجنب إلقاء الكلام دون رويةوإستيعاب.
الصمت لمن هو أعلى مقاما، وأرفع قدرا، وأغزر علما، وأكبر سنا، وأعظم فضلا، والإصغاء لكلامه،والإقبال عليه بالسمع والبصر.
تجنب الكلام حتى ينتهي المتكلم في المجلس، لأن مجلس العقلاء لا يتكلم فيه إثنان معا.
تجنب مقاطعة أحد أو تصحيح كلامه أو تجريحه أوتخطيه أو السخرية من كلامه.
خفض الصوت وعدم رفعه أكثر من الحاجة، وتجنب الصراخ والانفعال.
التزام الهدوء والابتسام أثناء الكلام، وعدم التجهم والعبوس في وجوه الناس.
تجنب الحلف والإكثار من القسم أثناء الكلام .
الزام اللسان كثرة الاستغفار كلما بدر منه سيئة أو صدرت عنه خطيئة.
اسأل الله العلي القدير ان نكون ممن يحسنون ادب الكلام وان يجنبنا اللغو والفضول فيه وسائر اعمالنا‬.[/]
صديقه ورد غير متواجد حالياً