عرض مشاركة واحدة
02-28-2011, 05:55 PM   #1
أبو اروى
شريك برونزي
stars-1-5
 
تاريخ التسجيل: Feb 2011
الدولة: مصر
المشاركات: 187
خطورة تناقل الصور والأفلام الإباحية

basmala

[]خطورة تناقل الصور والأفلام الإباحية
[/]
[]
اتقوا الله يا عباد الله

[/]
[]الحمد لله وحده والصلاة على من النبي بعده:[/]
[]المفاسد المترتبة على تناقل الصور الإباحية بالجوال أوالانترنت كثيرة أهمها :[/]
[]ثلاث مفاسد كبرى :[/]
[]
:::. المفسدة الأولى .:::

[/]
[]أن من أرسل الصور أو الأفلام أو القصص الجنسية إلى غيره [/]
[]فان يبوء بإثمه مع آثام من أرسلت إليهم من غير إنا ينقص من آثامهم شيا ,[/]
[]قال الله تعالى : [/]
[]( ليحملوا أوزارهم كاملة يوم القيامة[/]
[] ومن أوزار الذين يضلونهم بغير علم إلا ساء مايزرون) [/]
[]وقال تعالى ({ وليحملن أثقالهم وأثقالا مع أثقالهم})[/]
[]وهذه المواد الإباحية من أعظم الضلال ومن أرسلها إلى غيره فهو يضله ,[/]
[] ويدعوه لمشاهده المحرم , ويعينه عليه ; بل يدفعه إليه دفعا ,[/]
[] وقد ينتج عن ذلك : [/]
[]وقوعه في الزنا أو عمل قوم لوط أو الاغتصاب أو الوقوع على ذات محرم ,[/]
[] نسأل الله السلامة والعصمة .[/]
[] وإذا تقرر أنها من الضلال فالذي ينشرها فهو ناشر للضلال , [/]
[]وإذا أهداها الشاب لزميله فهو يضله , [/]
[]وكذلك الفتاه إذا أرسلتها لصديقتها فهي تضلها , [/]
[]وكلامها يحمل أوزار من أرسلت إليهم عن طريقهما :, كما هو نص ألأيه..[/]
[]
:::المفسدة الثانية:::

[/]
[]أن في إعطاء هذه المواد المحرمة لغير مجاهره بالذنب , [/]
[]وخروج من المعافاة التي يحرم منها المهاجرون ,[/]
[]قال النبي صلى الله عليه وسلم[/]
[]((( كل أمتي معافى إلا المهاجرون وان من المهاجرة[/]
[] إن يعمل الرجل بالليل ثم يصبح وقد ستره الله فيقول : [/]
[]يافلان علمت البارحة كذا وكذا وقد بات يستره ربه[/]
[] ويصبح يكشف ستر الله عنه )))[/]
[]
:::المفسدة الثالثة:::

[/]
[]إن في تناقل الصور أو الأفلام أو القصص الجنسية أشاعه للفاحشة في الذين امنوا وقد قال الله تعالى[/]
[] إِنَّ الَّذِينَ يُحِبُّونَ أَنْ تَشِيعَ الْفَاحِشَةُ فِي الَّذِينَ آمَنُوا لَهُمْ عَذَابٌ أَلِيمٌ فِي الدُّنْيَا وَالْآخِرَةِ >[/]
[]قال ابن القيم_ رحمه الله تعالى [/]
[](هذا إذا أحبوا إشاعتها وإذاعتها فكيف إذا تولوا هم إشاعتها وإذاعتها )[/]
[]فليتق الله تعالى في نفسه كل من تلطخ بهذا الإثم المبين , [/]
[]وليبادر بتوبة نصوح قبل إن يدهمه الموت وهو على هذه الحال السيئة .[/]
[]ومن ابتلى بهذه القاذورات حتى صار أسيرا لها فلا اقل من أن يستتر بستر الله تعالى , [/]
[]ولا يكون عونا للشيطان الرجيم على شباب المسلمين وفتياتهم , [/]
[]وليقصر هذا الإثم على نفسه ولا يعيده إلى غيره , [/]
[]فمن فعل ذلك رجيت له التوبة , وهو حري أن يعتق من اسر تلك الخطيئة المردية ,[/]
[] مع كثره دعائه أن يعافيه الله عز وجل من هذا البلاء العظيم ..[/]
[]والحمد لله رب العالمين

مما قرأت
[/]
أبو اروى غير متواجد حالياً