منتديات ورد للفنون  

العودة   منتديات ورد للفنون > منتديات الهوايات > منتدى الموسيقي والطرب

منتدى الموسيقي والطرب الموسيقي والطرب ,أهم الالات الموسيقية واشهر الموسيقيين وتحميل اغنية حديثة او نادرة بسهولة وبروابط مباشرة

اغانى وحكايات خلف الشباك‬

اغانى وحكايات خلف الشباك‬
إضافة رد
 
أدوات الموضوع
قديم 04-17-2012, 03:28 PM   #1
زهرة الكاميليا
VIP
ward2u
ward2u
 
تاريخ التسجيل: Jun 2007
الدولة: مصر - اسكندريه
المشاركات: 2,665
زهرة الكاميليا is on a distinguished road
افتراضي اغانى وحكايات خلف الشباك‬

ward2u




لا أدرى تحديدا
متى تمكنت منى حالة التعلق بالشبابيك
سواء على أرض الواقع ..
أو كصور
لابد أن تشد إنتباهى أينما صادفتها

فأما فى الواقع


فهى قد تأصلت كهواية أو عادة
خاصة إن كنت فى سيارة أو حافلة
تقطع بى الشوارع
فأمسح بعيني
كافة ما يتاح لى رؤيته على الطريق
من نوافذ وشرفات فى بيوت وعمارات
ودلالات سكانها
من حيث فوضى الشرفات أو تجميلها
أو طابعها العام الغالب












ويستغرقنى الأمر
بطريقة طفولية أشبه بحلم يقظة
أجد فى تفاصيله متعة تفصلنى وإلى حين
ربماعن هموم ..عن حزن دفين ..عن قلق
عن كل ما قد يكون ضاغطا على أى إنسان
يهفو لشئ من فرح ..
من خروج عن المألوف والضجر !

كذلك فى القطارفى إنطلاقته السريعة




وكما إعتدت فى اسفارى
ما بين القاهرة والإسكندرية
تتسمر نظراتى
على جانبى الطريق حيث مزارع ..وفلاحين
وبيوت قليلة تتشابه فى بنائها البسيط




وفى شرفاتها صارخة الألوان
وحيث دائما
هناك أحبال غسيل تتشابك عليها
ملابس فقدت جدّتها من زمن





ودائما أيضا
لا أعدم فى طريق القطار هذا
لمحة عابرة لشابة .. أو لعجوز
على الحبال تنحنى
وإبتسامة ..ربما بلا سبب
تضئ وجهها !


أما فى زحام العاصمة
فهناك دائما فسحة من وقت
لتأمل عددا بلا حصر من نوافذ وشرفات
فهذه مثلا نافذة فى حى شعبى قديم
عبث بها الدهر
حتى ضاعت معالمها أو كادت





وهذه نافذة مغلقة بإحكام ..
ترى ماذا خلفها ؟
أهذا غلق مؤقت ..
أم هجرها أصحابها لبيت جديد ..
أم تراهم
رحلوا عن دنيانا بلا رجعة وغادروا ؟





يتبع
زهرة الكاميليا غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 04-17-2012, 03:57 PM   #2
زهرة الكاميليا
VIP
ward2u
ward2u
 
تاريخ التسجيل: Jun 2007
الدولة: مصر - اسكندريه
المشاركات: 2,665
زهرة الكاميليا is on a distinguished road
افتراضي

وتستمر رحلة خيالى جامحة..لا تتوقف
فهذا شباك
بستائره المألوفة المعتادة فى البيوت زمان
يسترجع حواديت الجدات
وأجواء الهدوء والأمان





أما هنا ..وخلف هذا الشباك





فى غالب الأمر يعيش أناس قلوبهم طيبة
دامت عشرتهم مع جيرانهم طويلا
يتقاسمون برضى الرحمن أفراحا وأتراحا
مع آذان الفجر
لا يتكاسلون عن صلاتهم فى المسجد القريب
فى الأمسيات يتقافز الصبيان فى الشارع
خلف كرة القدم
ويعلو الصياح ويشتد وطيس اللعب
وقد تنشغل النساء
فى أحاديث وثرثرة
على أبواب المنازل المتقاربة !

وهنا ..شباك رصين أنيق
لكن فى حدود




أهى أسرة صغيرة برجوازية ؟
أم عروس شابة
تبدأ رحلة حياتها مع زوجها
بعد التوصل أخيرا لشقة العمر ..
أم ربما هو مكتب خاص ..
ربما ..ربما ..


أما هذا الشباك
فما أقربه للقلب ..للذكريات



فيه نفحة من بيت الأهل ..
صباحات المدارس
وثوابت برامج الإذاعة
قرآن الصباح
ولمن يتذكر
كلمتين وبس

فانتاستيكا ..

فانتاستيكا غنوة بدون كلام
وبدون مزيكة
شنطة بدون قلم وبدون أستيكة
برنامج صنع الفابريكا

وبالسلامة يا حبيبى بالسلامة
بالسلامة تروح وترجع بالسلامة

وإنتظار الباص أسفل المنزل


ومع زهرات التيوليب
إستراحة توحى بعالم خاص ..





لفنان ؟
لكاتب ؟
أو ببساطة لرجل وإمرأة
بلغا سن المعش
يستمتعان بمرحلة جديدة بلا أعباء
اللهم الإعتناء بالورد
ينمو حولهما لينعما بالجمال والعطر ؟
من يدرى


نوافذ ..وشرفات ..
من خلفها يموج عالم من بشر





وأمر عليها بعين الفضول الإنسانى
الأن حياة واحدة
قد لا تكفى صاحب رؤية وقلم ؟
أم لأن القلب ..
قلبى أنا تجمعت فيه عاطفة
تشمل الإنسانية بما حوت ؟





فكم من شرفة
تخيلتها شرفتى ..
مبهجة ..تتزين بالورود الملونة





وتفصلها عن الداخل
ستائر حريرية
يتلاعب بها الهواء




وكم من شباك .. وجدت فيه ضالتى ..




نعم .. نعم ..
هنا تبدو الحياة رضية ..هانئة !

و إن كنت أعلم ..يقينا
أن الأمر لا يستقيم هكذا ..
فرغم إصص الزهر وستائر يخطف جمالها البصر
فخلف الشبابيك حكايا متنوعة ..هى أقدار لبشر !

يتبع
زهرة الكاميليا غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 04-17-2012, 04:37 PM   #3
زهرة الكاميليا
VIP
ward2u
ward2u
 
تاريخ التسجيل: Jun 2007
الدولة: مصر - اسكندريه
المشاركات: 2,665
زهرة الكاميليا is on a distinguished road
افتراضي

وإن كنت أيضا بدأت حديثى عن الشباك ..
بما يمثله لى بصفة خاصة
من غموض قد يخفيه أو ثمة حكايات خلف الخشب
أومن جمال فى التصميم
وهالات الورود من حوله وأناقة ستائره
من تأملات فلسفية
حول الشقاء والهناء ..خلف الشبابيك..
فإن للشباك أيضا
دلالات كثيرة مابين رمزية وواقعية
جعلت منه بطلا رئيسيا
فى عدد كبير من الأغانى الشهيرة
ومدخلا للضوء ..للأمل ..وللحرية .

نذكر من هذه الاغانى ما تيسر للذاكرة
من الباب للشباك رايحة وجاية وراك :فايزة أحمد
تحت شباك الجميل الورد نادانى : محمد عبد الوهاب
بافتح شباك الصبحية :فيروز كراوية
شبابيك الدنيا كلها شبابيك :محمد منير
إفتح شبابيك الحلم :محمد منير
سكى الشباك :عبد اللطيف التلبانى
فتح شبابيك عينيك : حمزة نمرة
وغير ذلك كثير

لكنى أبدأ بأغنية أحبها
بكل ما تشيعه من بهجة
فى سياق فيلم سينمائى قديم
يحمل الإسم نفسه
شباك حبيبى

http://www.4shared.com/video/YzeWvKiX/-__-__.****?refurl=d1url


شباك حبيبى يا خشب الورد
ياللى الورد يوم مايلاغيك يضحك سنه
لك ضرفتين هايضموا القد وورد الخد
والورد بكرة يغير منك




وأتذكر بطل الفيلم
عبد العزيز محمود
وهو يقوم بأعمال النجارة
لشباك بيت الزوجية المرتقب

شباك حبيبى هاقوم من الفجر
وأشوف البدر بيفتحه سنة بسنة
وإن مرة شفته وكان مقفول
هالمح على طول
حبيبى ورا شيش الجنة ...

وتشاركه الغناء بسعادة
الفنانة المطربة
نور الهدى

حبيبى على شباكه بيدق
وقلبى يدق ..مع دقته دقة بدقة



شباك حبيبى دا سر غرامى
مالوش فى دنيا الحب نظير
ندر علي إن نلت مرامى
لاعمل ستايره حرير فى حرير .



وإلى حلم الحرية
والإنعتاق من قهر الأسر
عبر الشباك
إلى فضاءات لاتحد ..

عصفور طل من الشباك
قاللى يا نونو خبينى لعندك خبينى
دخلك يانونو

http://www.4shared.com/mp3/_lMQx5Mb/...*?refurl=d1url





قلتله انت من وين قالى من حدود السما
قلتله جاى من وين قالى من بيت الجيران
قلتله خايف من مين قالى من القفص هربان
قلتله ريشاتك وين قالى فرفطها الزمان
قلتله لا تخاف اتطلع شوف الشمس اللي هتطلع
اتطلع عالغاب وشاف امواج الحريه بتلمع


ثم نسمات شوق للحب
معها تتطاير ستائر شبابيك البنات الحرير
فى إنتظار النصيب
حاملا عقود حب الرمان
ووردات تزين فستان العروس

http://www.4shared.com/mp3/JzoVO51f/___-___-.****?refurl=d1url

شباكنا ستايره حرير ..من نسمة شوق بيطير



وبقى لي كتير يا حبيبي يا حبيبي بقالي كتير
استنى تجيب الفرحه والتوب الابيض والطرحه
ونطير..نطير
زي العصافير



واقطف لي من البستان عقدين حب الرمان
وتلات وردات اخوات اشبكهم ع الفستان
ونطير..نطير .. زي العصافير

ونرتحل إلى مدينة طرطوس البحرية
حيث عشق الفنان الراحل نصرى شمس الدين
فى يوم من الأيام
صبية جميلة
فأوحت له بأغنية شهيرة

وقفلي خليني بوس شبابيك الحلوة بطرطوس

يا بيتا المضوي عالبحر بقلبي وعيني محروس




ويأسف
راغب علامة
لبعد شباكه عن شباك الحبيبة
فلو كان اقرب لتمكن من رؤيتها
وشرح مدى الحب فى قلبه

لو شباكك ع شباكي...
كنت بقلك كيف بهواكي



لكن ويني وأنتي وينك ...
في مسافة بيني وبينك
لاعيني عم تلمح عينك ...
ولابحرك بتطالو شباكي

تترجم عايدة الشاعر
سعادتها بعش الزوجية
بكثرة شبابيكه
وبما تأتى به من نسمات..وضياء ..
وحكايات الحب وأسعد الأوقات



بيتنا شبابيكه كتار بيخلوا الليالى نهار
النجم بيحكى الأسرار من شبابيك بيتنا
والنسمه بتنقل اخبار من شبابيك بيتنا
بيتنا اللى احنا فيه يا حبيى صحينا وبيّتنا
وحكينا حكاية خطوبتنا حكينا حكيتنا
وعرفنا الهوا قبل ما نعرف ايه هو الهوا
افتحلى الشباك ياحبيبيى انا احب الهوا

بينما تلملم فيروز
ذكرى الأمس
من خلف أستار شباك
لوكان زائره الحبيب المرتقب
لخيم عليه العطر ..وإنسكب



نسيت من يده أن أسترد يدي
طال السلام وطالت رفة الهدب
حيرى أنا يا أنا أنهد متعبة
خلف الستائر في أعياء مرتقب




أهوى الهوى يا هلا إن كان زائرنا
يا عطر خيم على الشباك و انسكب

يتبع

زهرة الكاميليا غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 04-17-2012, 06:23 PM   #4
زهرة الكاميليا
VIP
ward2u
ward2u
 
تاريخ التسجيل: Jun 2007
الدولة: مصر - اسكندريه
المشاركات: 2,665
زهرة الكاميليا is on a distinguished road
افتراضي

وإلى أشهر القدود الحلبية
وأشهر شباك
يكاد يودى بالمحب إلى هلاك محقق

http://www.4shared.com/video/FvENI_t...*?refurl=d1url

أه يا حلو يا مسلينى ....
يللى بنار الهجر كاوينى
من كتر شوقى اليك ما بنام
إلى أن يفيض به الشوق



ومن الشباك لأرمى لك حالى
يا حلو يا شاغل بالى !

حنان ماضى
وحيدة فى قلب الليل مع ذكرى حب ضاع
يطل من شباك قديم



نايمة الشوارع و البيوت
والخطوة بتشق السكوت
وحدي و ذكرى حب ضاع
بيطل من شباك قديم
فاكر يا شباكنا .. لما الهوى شبكنا
النظرة تسحرنا .. و اللمسة تربكنا
اختارنا نعشق ليه..و اختارنانبعد ليه؟
و ازاي سوا بعنا
تنده لي وانده لك .. لما الحنين يهلك
ويضيع ما بيننا الصوت!!

لكن نجاة الصغيرة
تتحرق شوقا لموعد يقترب
وأغنيتها الجميلة
أنا باستناك

أنا أنا بستناك , بستنـــــــــــــــاك أنا
من الشباك وانا خدي على الشباك
أنا والشوق وناره الحلوة بستناك
وفرح الدنيا مستني
مستني معادي معاك



وهذه شبابيك مصرية صميمة
يشترك فى تصويرها
عبد الرحمن الأبنودى
وبليغ حمدى ومحمد قنديل
شباكين عالنيل عينيكى
شباكين عالنيل




شباكين طليت بعينى شفت سحر الليل
شفت فى عينيكى المداين والبيوت أم الجناين
والغيطان ام السواقى والولاد أمات طواقى
والشطوط أم النخيل




بعد بيتنا ببيت كمان
حلو ساكن من زمان
ينشغل به محمد فوزى
وبشباكه المقابل
حلو ساكن فى العلالى لاجل بختى جه قبالى
بيشاغلنى طول نهارى ويشاورلى فى العصارى
واجى انده ولا اشاور من كسوفه يقولى دارى
لا حد يعرف من الجيران
الهوى فى شباكه قبلى بس برتحله تملى ..
اصله نسمه من حبيبى اللى واخد منى عقلى

الحليوه لما يطفى النور ينام
القى نوره بيخايلنى فى الضلام



أقفل الشباك عليا وافتكر حرتاح شوية
الاقى طيفه الحلو جانى
يهرب النوم من عينيا من عينيا
تنى صاحى للأذان .. تنى صاحى للأذان

وهذا شباك أطلت منه نجاة هذه المرة
على حزن فادح ..وصدمة عرس جارها
الساكن قبالتها ..وتحبه !

وفى يوم صحيت على صوت فرح
بصيت من الشباك
زينة وتهانى وناس كتير دايرين هنا وهناك
شاوروا لى بإيديهم وقالوا لى عقبالك
هللت من الفرحة
وسألت ؟
قالوا جارك ، جارك
حبيبى
اللى ساكن قصادى وبحبه بحبه



وهكذا قد يكون الشباك
أحيانا داعيا لحزن
أو قلق مما يدور خارجه
فهاهو أيضا
محمد منير
يتوجس مما قد يكون
برة الشبابيك

http://www.4shared.com/music/vvhtoFE...*?refurl=d1url

بره الشبابيك غيوم بره الشبابيك مطر
مالى خايف كده وحاسس بالخطر



وأخيرا
ما أجمل وأرق ما يوحى به
الشباك الفيروزي والرحابنة
حتى عندما تأتى سيرته عرضا
فهناك الورود ..والسنووات ..وتغريد البلابل
وعصفور يخبئ رسائل ..وأسرار!



أسراب السنونو عادت إلى الشبابيك العتيقة
رعيان التلال عادوا إلى البيوت المطمئنة
و أبت اليمائم إلي الاعشاش الجبلية
أترى نرجع مثل سنونو
مثل راعٍ جبلي مثل شراع عائد

أترى نرجع نرجع نرجع؟

دقيت طل الورد عالشباك
جايبلي سلام عصفورالجناين
جايبلي سلام من عند الحناين
نفض جناحتو عا شباك الدار
ومتل اللى بريشاتو
مخبي سرار سرار
قالوا ابعدي بتنسيه و بتنسي هواه
و قلت بدي شيل من قلبي الحنان
لاعاشقة و لا اسهر و اركض وراه
و من قلبنا نمحى
المحبة و الولوع
و شرقت الشمس كتير حلوي بها الربوع
و غنى على شباكنا البلبل غناه


فى حوار من أجمل الحوارات الفيروزية
من مسرحية صح النوم
بعنوان سهرة حب
يتنصل وديع الصافى من حبه لوردة
فتلومه فيروز على موقفه
مذكرةً إياه
بذلك الحب الكبير الذي كان وبحبّ وردة له
وكلما ذكرته بدليل على تعلقه بها يقول بإصرار
هيدا كان من زمان !
فتقول
يا خسارة الحب
يا خجلة الأمل
تهرب الإيام تخلص بلا أمل
و تبطل وردة تكون
راية البرج
و نجمة التلج غنية الحسون

أنت الي كنت تقول وردة الورد..
زهرة البرد عصفورة أيلول
يا أسف الليل مضي وقت السهر..
وتبقى وردة تنام ع شبّاك السهر.



وحين يسأل وديع الصافى فيروز
إنت من وين ؟
تجيبه

"أنا من بلد الشبابيك المجروحة من الحب
المفتوحة عالصدفة"




فى تأكيد على معنى الشباك
المفتوح دائما ..رغم الخوف
والجروح وآلام الذكريات
على إستمرار الأمل
ومصادفة الحب وتجدد الحياة !

تحياتى .



سلفادور دالى
JUSTAVE GE JONGHE
زهرة الكاميليا غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 04-17-2012, 08:41 PM   #5
dr-obgy
شريك حقيقي
ward2u
 
تاريخ التسجيل: Apr 2008
الدولة: my own world
المشاركات: 1,167
dr-obgy is on a distinguished road
افتراضي

يااااااااه
كل الابداع ده من الهام الشبابيك
انا كمان طول عمرى احب اقعد بجوار نافذة القطار
و برضو ده و انا مسافرة بين اسكندرية و القاهرة للدراسة
بس الفرق انى كنت بحب اتفرج على المناظر الطبيعية
و اللون الاخضر الخلاب الساحر
لكن كلامك عن الشبابيك خلق منها ابطال فى حواديت
زى حواديت الف ليلة
كل شباك بطل حكاية
و كل حكاية فيها اثارتها
و ليها رونقها
حقيقى اسلوبك الادبى رائع
و ابداعك يستحق التقدير و الاحترام
فتقبلى احترامى و تقديرى
زهرة الكاميليا المشرقة
dr-obgy غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 04-18-2012, 06:11 PM   #6
منى سامى
ward2u مراقب عام
ward2u
ward2u
 
تاريخ التسجيل: Oct 2007
الدولة: عيد ميلادك احلى عيد
المشاركات: 12,533
منى سامى is on a distinguished road
افتراضي

يا جمالك وجمال شبابيكك
اللى جعلتينا نطل منهم على عالم ساحر
جميل زى صندوق الدنيا تمام
وراء كل نافذة قصة وحكايه
نقف فى الشرفة نتنسم الهواء وعلى وجوهنا ابتسامه
او نتنهد لتطير مننا السآمة
او تساقط دموعنا تغسل هموم قلوبنا
وراء كل شباك الف حكاية وحكاية
اشكرك زهرتنا الجميلة
كالعادة موضوع جميل مميز
ورحلة رائعة لعالم الشباك الساحر
وعلاقته الوثيقة بحياة البشر
اشكرك ياست الكل ياقمر
__________________
مطبخى -مطبخ ورد للفنون
منى سامى متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 04-18-2012, 07:12 PM   #7
بنت تونس
ward2u مراقب عام
ward2uward2uward2uward2uward2uward2u
ward2u
 
تاريخ التسجيل: Oct 2007
الدولة: تونس - قفصه
المشاركات: 8,324
بنت تونس is on a distinguished road
افتراضي

كنت ارى الشبابيك بعين عاديه
فكانت مجرد شبابيك
ولكن حين رأيتها بعيون اجمل الزهرات
اصبحت تنبض بالحكايات والقصص الفنيه
فاح منها شذى عطرها الادبي الذي يسافر
بنا عبر ابداعات ببصمه حبيبتي ست الكل
زهرة الكاميليا
بوركت سيدتي انسانه وبوركت فنانه
بنت تونس غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

الكلمات الدلالية (Tags)
الشباك‬, اغانى, خلف, حكايات

أدوات الموضوع

ward2u تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة


ward2u المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
ساعه حائط انيقه مزينه بالديكوباج والكراكليه‬‬ نااانو منتدى الاشغال الفنية 29 11-22-2013 05:16 PM
‫لوحات عالميه فى تابلوهات جوبلان‬‬ منى سامى منتدى الديكور 16 05-12-2013 03:09 PM
مما قرأت وراق لى من اقوال‬‬ ومعانى almonalyza منتدى الحوار العام 3 09-19-2012 09:27 PM
انوثه ورشاقه فى كتل عملاقه Ali Salem‬‬ منى سامى منتدى النحت 13 10-31-2011 04:41 PM
حمامة على حافة الشباك ياسين محمد محي الدين منتدى التصوير الفوتوغرافي 0 05-24-2010 04:14 PM


الساعة الآن 06:32 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.8
Copyright ©2000 - 2014, vBulletin Solutions, Inc.